مدينة جلفار

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٨ ، ١٥ أغسطس ٢٠١٦
مدينة جلفار

مدينة جلفار

مدينة جلفار والتي تعرف اليوم باسم إمارة رأس الخيمة، وهي إحدى مدن الإمارات العربيّة المتّحدة، انضمّت إليها في العام 1972م في اليوم العاشر من شهر فبراير، وتحتلّ المرتبة الرابعة من حيث المساحة في الإمارات حيث تبلغ مساحة أراضيها 1.684 كم2، واستوطنها البشر منذ آلاف السنين.


الجغرافيا

تقع جغرافياً في أقصى الجهة الشمالية من شبه الجزيرة العربية، وهي مطلّة على مياه الخليج العربي، وتقع فلكيّاً بين خطي طول 55 درجة إلى 60 درجة شرق خط جرينتش، وبين دائرتي عرض 25 درجة إلى 26 درجة شمال خط الاستواء، ويبلغ طول ساحلها المطلّ على الخليج 64 كيلومتراً، ويتبعها عدد من الجزر كجزيرة جزيرة الحمراء، والجزيرتان المحتلتان من قبل إيران جزيرة طنب الكبرى، وجزيرة طنب الصغرى، أمّا مناخها هو مناخ صحراوي.


السكان

بلغ عدد سكانها 179 ألف نسمة وذلك حسب إحصائيات عام 1968م، وبلغ عدد سكانها حسب تقديرات عام 2004م حوالي 205,000 نسمة ألف نسمة، ويدين السكان بالديانة الإسلاميّة، حيث دخلها الإسلام على يد عمرو بن العاص.


المراكز والجمعيات الثقافية

منها: مركز الدراسات والوثائق، والمركز الثقافي، ومسرح رأس الخيمة الوطني، واتحاد كتاب وأدباء الإمارات، وجمعية الجزيرة الحمراء للفنون الشعبية، وجمعية الشحوح للثقافة والتراث، وجمعية المطاف للتراث والفنون البحرية، وجمعية ابن ماجد للفنون الشعبية، وجمعية الرمس للفنون الشعبية والتجديف، وجمعية الحبوس للفنون والتراث الشعبي، وجمعية رأس الخيمة للفنون الشعبيّة، وجمعيّة شمل للفنون والتراث الشعبي والمسرح، وجمعية النخيل للفن والتراث الشعبي.


معلومات عامّة

  • المهرجانات السنويّة: مهرجان رأس الخيمة للفنون البصرية والتشكيلية، والمهرجان التراثي السنوي، ومهرجان رأس الخيمة الرمضاني.
  • النوادي الرياضيّة: نادي رأس الخيمة، ونادي التعاون، ونادي الإمارات.
  • المعالم السياحيّة: كورنيش القواسم، وحديقة شعم للنساء، والمنار مول، وشارع الكويتي، وحديقة شارع الكويتي، ومنتجع ريكسوس، وكورنيش الرمس، وسوق المعيريض، وحديقة خزام.

أعلام وشخصيات منها: سيف غباش، وأحمد بن ماجد.

  • احتلت من قبل البرتغاليون في العام 1518م، ثمّ احتلها الهولنديون، وبعدها خضعت لحكم القواسم في العام 1722م، ووقعت تحت السيطرة البريطانية، وفي العام 1971م نالت استقلالها.
  • ازدهرت قديماً بحلقات العلم التي كان يديرها علماء من منطقة نجد.
  • اعتمد سكانها السواحليون على قطاع الزراعة، والغوص على اللؤلؤ، وصيد الأسماك، واعتمد سكانها الداخليين على الصناعات، وقطاع الرعي، وزراعة النخيل. من موانئها: ميناء صقر الذي يعد الميناء الرئيسي لها، وميناء الجزيرة الحمراء الذي يمتاز بموقع حيوي على مدخل مياه الخليج العربي، وميناء رأس الخيمة الذي يقع في وسطها.
256 مشاهدة