مدينة جمصة السياحية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ١٨ يوليو ٢٠١٨
مدينة جمصة السياحية

الموقع الجغرافيّ لمدينة جمصة

تقع مدينة جمصة المصريّة في محافظة الدقهليّة، وتُشرف على ساحل البحر الأبيض المتوسط، وهي إحدى أهم المدن السياحيّة، إذ تُعتبر المُتنفس لمحافظة الدقهليّة، ومحافظة الشرقيّة، ومحافظة الغربيّة، وتتميز هذه المدينة السياحيّة بزيادة إقبال السيّاح عليها، وخاصة في فصل الصيف، ومع بداية موسم المصيف، وهو موسم يبدأ انطلاقه في اليوم الأول من شهر أيار في كل عام.[١]


مميزات مدينة جمصة

تتميز مدينة جمصة السياحيّة من كونها المنفذ الساحليّ الوحيد لمحافظة الدقهليّة، كما وتُعدُّ هذه المدينة المصيف الأكثر قرباً من مدينة القاهرة المصريّة، حيث تبتعد عنها مسافة قدرها 185 كيلومتر،[٢] وبالنسبة لجو المدينة فيغلب عليه الهدوء والراحة، وتجدر الإشارة هنا إلى محاولات التخطيط الجديدة في المدينة، وذلك من أجل توسعتها، حيث تمَّ التخطيط لتوسيعها على امتداد 5 كيلومتر؛ لتضم 4.000 قطعة في الجهة الغربيّة من المصيف، وأصبح امتدادها الحالي يُقارب 7.5 كيلومترات.[٣]


مصيف جمصة

يُعتبر مصيف جمصة أحد المصايف المتميزة في جمهورية مصر العربيّة، وهو أيضاً من أروع مصايفها؛ حيث يمتاز بمياهه الصافيّة العذبة، وانخفاض نسبة رطوبته، ورماله الناعمة، كما وترتفع نسبة اليود في مياهه، ولعل أهم ما يُميزه مبانيه التي يغلب على تصاميمها الثراث المعماريّ العريق، كما أنَّ هذه المباني مزودة بكافة الأجهزة والأدوات من أثاث وأدوات بحريّة.[٣]


السياحة في مدينة جمصة

تشهد مدينة جمصة أعداداً سياحية كبيرة؛ حيث صرّحت المصادر بأنَّ المدينة استقبلت آلاف الزوار في عدد من المناسبات، ففي العام الحالي زارها قرابة المليون شخص، وذلك خلال احتفالات أعياد الربيع، ويوم شم النسيم، ولكنَّ تجدر الإشارة إلى أنَّ مدينة جمصة السياحيّة تعاني من تردي أوضاعها السياحيّة، ولكن تسعى الحكومة إلى تطوير المناطق، وجعلها مكاناً للسياحة العالميّة الكبرى.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب محمد حيزة (18-11-2017)، "صور.. جمصة من مصيف الغلابة لـ"مصيف عالمى".."، www.youm7.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-7-2018. بتصرّف.
  2. سالى نافع (28-7-2018)، "الإهمال يقتل «جمصة» ويحولها من مصيف سياحي إلى مدينة أشباح (صور)"، www.vetogate.com، اطّلع عليه بتاريخ 17-7-2018. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "السياحة في محافظة الدقهلية"، www2.mans.edu.eg، اطّلع عليه بتاريخ 17-7-2018. بتصرّف.