مدينة جوبا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٥ ، ١١ أبريل ٢٠١٦
مدينة جوبا

مدينة جوبا

هي واحدة من مدن جنوب السودان، وتُعتبر العاصمة الأولى لها، وأكبر مدينة من مدنها؛ إذ تمّ الاعتراف بها رسمياً كعاصمةٍ لجنوب السودان، بعد الاستفتاء الجمهوري لانفصال شمال السودان عن جنوبها في عام 2011م، ممّا أدّى إلى قيام جمهورية في الجنوب عُرفت باسم جمهورية جنوب السودان، والتي تكوّنت من مجموعة من الولايات والمدن السودانية ومن ضمنها مدينة جوبا.


تاريخ مدينة جوبا

تُعتبر مدينة جوبا من المدن السودانيّة التي عانت من تأثير الحرب الأهلية في السودان؛ إذ تعرّضت للتدمير والقصف من قبل القوّات السودانية الشمالية عند اندلاع الحرب السودانية الأولى، وتعرّضت للهدم والتدمير مجدداً في عام 1999م عند اندلاع الحرب السودانية الثانية، والتي سميت بحركة تحرير السودان، والتي قُتِلَ فيها أكثر من سبعين شخصاً من سُكان جوبا.


بعد العديد من المحاولات والاستفتاءات لحل النزاع، والصراع بين شمال وجنوب السودان، قرر مجلس الوزراء الجنوبي إجراء تصويت للانفصال من أجل وقف الحروب، والنزاعات القائمة، ووافق أغلبية المشاركين في الجنوب على قرار الانفصال، وفي شهر شباط (فبراير) عام 2011 للميلاد تم الإعلان عن الانفصال الرسمي، واعتبار جوبا عاصمةً للجنوب.


في شهر أيلول (سبتمبر) عام 2011م صوّت مجلس الوزراء الجنوبي على نقل العاصمة من مدينة جوبا إلى مدينة رامشيل، من أجل موقعها الجغرافي المميز بين كل من ولاية جونقلي، وولاية أعالي النيل، وذلك بسبب العديد من المشكلات التي ارتبطت بمدينة جوبا منذ الحروب السودانية التي أثرت عليها، حتّى المشاكل التي انتشرت بها من أجل تقسيم أراضيها بين السكان والمستثمرين.


الحياة العامة في مدينة جوبا

تمّ إجراء العديد من الإحصاءات العامة في مدينة جوبا لتحديد عدد سكانها بشكل دقيق في كل من الأعوام 2005م، و2008م، وبعدهما، فشهد عدد سكان جوبا تزايداً ملحوظاً يتجاوز نصف مليون نسمة تقريباً في الوقت الحالي، وتعتبر اللغة الإنجليزية هي اللغة الرسمية لجوبا، ولجنوب السودان، مع الاعتماد على اللغة العربية كثاني لغة يستخدمها السكان، والتي يطلق عليها مسمى عربي جوبا؛ بسبب نطقها وفقاً للهجة المحلية في جوبا.


يتألّف المجتمع في جوبا من العديد من القبائل السودانية، مثل: الدِنكا، وغيرها مما تأثروا بالثقافة السودانية الشمالية، وتُعتبر الديانة المسيحية من أكثر الديانات انتشاراً في جوبا، وجنوب السودان، وتليها الديانة الإسلامية، ومجموعة من الديانات الأخرى كالوثنية، وإن انتشار المسيحية الكبير في جوبا مرتبطٌ بحركات التبشير التي كانت تأتي من أوروبا إلى أغلب الدول، والمدن الإفريقية في القرون الماضي.


جغرافيّة مدينة جوبا

توجد جوبا في منطقة شبه جبلية بالقرب من أحد فروع نهر النيل، ويقع بجانبها جبل كينيتي والذي يعد من الجبال المرتفعة، ويتميز مناخها بأنه استوائي، وهذا ما أدّى إلى ارتفاع درجة الحرارة فيها نهاراً، وازدياد الرّطوبة فيها ليلاً، وتهطل الأمطار فيها بشكل شبه دائم في أغلب فصول السنة، كما أنّها تتميّز بوجود الأراضي الصالحة للزراعة، والتي تحتوي على العديد من أنواع الأشجار والنباتات المُثمرة.