مدينة حيفا في فلسطين

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:١٠ ، ١٩ أبريل ٢٠١٧
مدينة حيفا في فلسطين

مدينة حيفا في فلسطين

حيفا هي مدينة عربيّة فلسطينية محتلة على يدّ قوات الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 1948م، أُنشات في القرن الرابع عشر قبل الميلاد، وتقع على الشاطئ الجنوبي لخليج مدينة عكا على خط طول 35 شرق خط غرينتش، وعلى دائرة عرض 32.49 درجة شمال خط الإستواء، وتلقب باسم عروس البحر، ولها توأمة مع عدة مدن كمدينة مرسيليا، وأنتويرب، وماينتس، وآلبورغ، وكيب تاون، وسان فرانسيسكو، وروساريو.


اقتصاد مدينة حيفا

تعتبر عملة الشيكل الإسرائيلي، والدولار الأمريكي، والديناء الأردني عملة رسمية فيها، ويعتمد اقتصادها على كلٍّ من:

  • قطاع الصناعة، وقطاع التجارة.
  • قطاع مصفاة النفط التي تحتل المركز الثاني من بين مصافي النفط في العالم من حيث الحجم.
  • قطاع الميناء لاحتوائها على أكبر الموانئ الموجودة في منطقة الشرق الاوسط.
  • قطاع الزراعة كزراعة اللوزيات، والخضروات، والحمضيات، والعدس، وكروم العنب، والشعير، والقمح، والزيتون.
  • قطاع السياحة لضمها عدد وفير من المعالم التاريخية والدينية والسياحية مثل:
    • الحدائق البهائية التي تضم ضريح بهاء الله.
    • كنيسة القديس يوحنا المشيدة عام 1934م.
    • مسجد الاستقلال المشيد أيام الحكم العثماني.
    • معالم أخرى كمعبد حيفا، وكنيسة القديس لويس المارونية، وحي الألمانية، ودير الكرمل، وبيت المحكمة، والبنك الفلسطيني-الإنجليزي، وضريح الباب.


أبرز الأحداث التاريخية في مدينة حيفا

  • يعد شعب كنعان هم أول من سكنوها واستطنوا بها، ثمّ تتالى على حكمها العديد من الأمم كاليهود، والآشوريين، والكلدانيين، والفرس، والسلوقيين.
  • حكمت عام 104 قبل الميلاد على يد الفراعنة المصريين.
  • فتحت المدينة إسلامياً أيام حكم الخليفة عمر بن الخطاب على يد القائد عمرو بن العاص عام 633م، وأدخل الإسلام إليها.
  • خضعت إلى حكم الفرنج عام 1100م، واستمر حكمهم عليها حتى عام 1187م بعد أن خسروا في معركة حطين على يد المسلمون.
  • أنشأ يها أول مكتبة عامة عام 1914م عرفت باسم المكتبة الوطنية.
  • احتلتها القوات الإسرائيلية عام 1948م في يوم 21 من شهر أبريل بعد تنفيذ العديد من المجازر بحق السكان.


معلومات عن مدينة حيفا

  • تعتبر اللغة العبرية لغة رسمية فيها، وهي لغة الاحتلال الإسرائيلي.
  • يتألف المجتمع السكاني فيها من غالبية يهودية، وأقلية من الفلسطينيين الذين يدينون بالديانة الإسلامية والمسيحية.
  • تبعد عن مدينة القدس العاصمة مسافة 158 كيلومتراً.
  • تتميز المدينة بأنها:
    • ذات مناخ متوسطي بارد نسبياً في فصل الشتاء، وحار غير ماطر في فصل الصيف.
    • كانت تحتل المرتبة الثالثة من بين المدن الفلسطينية من حيث عدد السكان قبل النكبة الفلسطينية 1948م؛ إذ بلغ عدد سكانها حسب إحصائيات عام 1945م 138,300 ألف نسمة.
    • تعتبر مركزاً للإشعاع الفكري في ظل حكم فلسطين التاريخيّة.