مدينة خريبكة المغربية

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٤ ، ١٨ أكتوبر ٢٠١٦
مدينة خريبكة المغربية

مدينة خريبكة المغربية

مدينة خريبكة هي إحدى المدن المغربيّة الواقعة في منتصف المملكة، وهي العاصمة الرسميّة لإقليم خريبكة، والذي يتبع بشكل رسمي لجهة الشاوية ورديغة، حيث يبلغ عدد سكانها لحوالي 360000 نسمة، وفقاً للتعداد السكاني الذي أجري في عام 2007م.


المميّزات

مدينة خريبكة من المدن التي تتميّز ببعدها عن الدار البيضاء بمسافة تقدر بحوالي 107 كيلومتر، ومسافة تقدر بحوالي 157 كيلومتراً عن العاصمة المغربيّة الرباط، ومسافة تقدر بحوالي 200 متر عن مدينة مراكش، ومسافة 99 كيلومتراً عن بني ملال، بالإضافة إلى بعدها عن مدينة سطات مسافة تقدر بحوالي 60 كيلومتراً.


الأهميّة

مدينة خريبكة تتميّز بارتفاعها عن مستوى سطح البحر بحوالي 820 متراً، وذلك لأنّها تقع على الهضبة الشهيرة الفوسفاط، والتي يطلق عليها أيضاً هضبة ورديغة، وتم تأسيس هذه المدينة من قبل سلطات الحماية الفرنسيّة في عام 1923م، وذلك عندما اكتشفت منطقة الفوسفاط في نفس الإقليم.


تتميز بوجود المقر المخصص بمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، والذي يعتبر من أكبر المصادر على مستوى العالم ككل، بالإضافة إلى وجود الكثير من المناجم أهمها منجم سيدي شنان، الواقع على مسافة قريبة من مدينة وادي زم، الذي يعتبر من الأودية التابعة لخريبكة، إلا أنّها تبعد مسافة تقدر بحوالي 30 كيلومتراً.


الاقتصاد

تعتبر مدينة خريبكة من المدن ذات الثروة المنجميّة الهامّة، فهي بوجود هذه المناجم احتلت المرتبة الأولى على مستوى الوطن، بوجود احتياطي لديها من الفوسفات الذي يقدر بحوالي 37.35 مليار، بناءً على الإحصائيّات التي أجريت في عام 2000م، بالإضافة إلى قدرتها العالية على تجميع العملة الصعبة، وذلك لوجود الجالية الإيطاليّة على أرضها.


كما أنها من المدن التي تقوم بالعديد من النشاطات الصناعيّة المهمّة، كازدهارها في صناعة الكهربائيّات والإلكترونيّات، والصناعات الكيماويّة والشبه كيماويّة، والصناعات الغذائيّة المتنوّعة، والصناعات الميكانيكيّة والحديدية، وصناعة النسيج، وغيرها الكثير من الصناعات المهمّة.


المرافق

تتميّز مدينة خريبكة بتقديمها للعديد من الخدمات لمواطنيها، وذلك من خلال توفير العديد من المرافق المخصصة بتقديم هذه الخدمات كوجود وكالات بنكيّة، ووكالات مخصصة للتأمين، ووكالات للأسفار، ويتوفر فيها خطان للسكك الحديديّة، ومن خلالهما يستطيع المواطنون من قضاء رحلاتهم اليوميّة، بالإضافة إلى وجود محطتين مرتبطتين بمشروع إنشاء محطة طرقية حديثة ومتطورة.


كما وتوفر العديد من التجهيزات التحتية في كافة أرجاء المدينة، كوجود ست قاعات، والعديد من المستشفيات الإقليميّة، وعشرين مركزاً صحياً، والعديد من المراكز الحضريّة وغيرها الكثير.


الحدائق

تحتوي مدينة خريبكة على عدد من الحدائق والمنتزهات الرائعة، وهي عبارة عن عدد كبير من الحدائق التي ينجذب لها الكثير من الزائرين، حيث تم تصميمها من قبل الفرنسيين، بطريقة رائعة حيث يكثر فيها الأشجار القديمة وذات الارتفاع الشامخ، بالإضافة إلى وجود عدد كبير من الكراسي المخصصة لراحة الزائر، والتي وضعت تحت أشجار النخيل كبيرة الحجم، لتعطي الراحة وتغطي حرارة الشمس عن الزائر.

228 مشاهدة