مدينة زيورخ السويسرية

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٦ ، ٢٠ أكتوبر ٢٠١٦
مدينة زيورخ السويسرية

مدينة زيورخ السويسريّة

هي واحدةٌ من المُدنِ السويسريّة، وتصنفُ كأكبرِ مدينةٍ في سويسرا وتقعُ في المنطقةِ الشماليّة الوسطى، لذلك يعتبرُ موقعها من المواقع المهمة في سويسرا؛ إذ تساهمُ في توفيرِ الربط بين طُرق النقل البريّة، والجويّة وخصوصاً خط نقلِ السكة الحديديّة للقطارات في سويسرا، ويعودُ تأسيس مدينة زيورخ إلى عهدِ الحُكم الرومانيّ، وقد ساهم الرومان في إنشاءِ العديد من معالمها الحضاريّة، وتوفير الدعم الاقتصاديّ لها مما أدى إلى تصنيفها كمدينةٍ مستقلةٍ اقتصادياً.


جغرافيّة ومُناخ مدينة زيورخ

تتنوعُ التضاريسُ الجغرافيّةُ في مدينةِ زيورخ بين المناطق الجبليّة، والساحليّة وتعتبرُ سلسلةُ جبال الألب من أشهر المناطق الجبليّة التي تقعُ في الجهة الشماليّة من المدينة، أما من الجهة الغربيّة فتنتشرُ التلالُ الصخرية والخضراء، وأيضاً تحتوي المدينةُ على مجموعةٍ من المسطحات المائيّة، مثل البحيرات التي تشكلُ جُزءاً مهماً من أجزاء التضاريس الجغرافيّة، وتعتبرُ بحيرة زيورخ من أشهرها.


مُناخ مدينة زيورخ يتأثرُ بحالةِ الطقس السائدة بناءً على تعاقبِ فصول السنة، وتهبُ في المدينةِ رياحٌ غربيّة، ويبدأُ فصل الصيف من شهر حزيران (يونيو) إلى شهر آب (أغسطس)، وتُعتبرُ درجات الحرارة فيه معتدلة؛ إذ تَصلُ درجة الحرارة العظمى إلى 24 درجة مئوية، أمّا فصلُ الشتاء فيُعتبرُ بارداً نسبياً، ويبدأُ من نهاية شهر تشرين الأول (أكتوبر) إلى نهاية شهر شباط (فبراير)، وتصلُ درجة الحرارة العظمى شتاءً إلى 7 درجات مئوية.


التركيبة السكانيّة في مدينة زيورخ

تُعتبرُ مدينة زيورخ من المُدن المتنوعة سكانياً؛ إذ يعيشُ فيها العديدُ من السكان من أصولٍ مختلفة، وتصلُ نسبة السكان من أصولٍ أوروبيّة إلى 69%، أما ما تبقى من السكان فهم من المهاجرين من مختلف دول العالم ويشكلون نسبة 31%، ويصلُ العددُ الإجماليّ لسكانِ مدينة زيورخ إلى ما يقاربُ المليون نسمة، وتنتشرُ في مدينةِ زيورخ اللغةُ الألمانيّة السويسريّة، والتي تعتبرُ خليطاً من الألمانيّة واللهجةِ المحكيّة بين عامة السكان، وخصوصاً أن أصولَ أغلبهم تعودُ لألمانيا مما ساهم في انتشار الألمانيّة بشكل سريع.


الاقتصاد في مدينة زيورخ

يشهدُ قطاعُ الاقتصاد المحلي في مدينةِ زيورخ نمواً مستمراً، وتحتوي على مجموعةٍ من فروع الشركات كما توجدُ فيها مدينةٌ صناعيّةٌ تساهمُ في دعمِ الإنتاج المحلي في المدينة؛ إذ تعتبرُ كلٌ من صناعة النسيج، وصناعة الحديد، والصناعات الغذائيّة من أشهر الصناعات في زيورخ، كما يعدُّ قطاعُ السياحة من القطاعات التي تقدمُ دعماً اقتصادياً للمدينة.


الثقافة العامة في مدينة زيورخ

تُعدُّ الثقافة السائدةُ في مدينة زيورخ جُزءاً من الحياة التقليديّة لسكان المدينة، وتقامُ في زيورخ العديدُ من المهرجانات العامة التي تتضمنُ احتفالاتٍ ثقافيّة وتراثيّة تساهمُ في عكسِ طبيعةِ الحياة السائدة عند السكان، كما تُعتبرُ فرقة الأوركسترا الموسيقيّة في زيورخ من أشهر الفرق العالميّة التي تقدمُ العديد من المقطوعات والألحان.