مدينة سانتا باربرا

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٧ ، ١٣ فبراير ٢٠١٧
مدينة سانتا باربرا

مدينة سانتا باربرا

مدينة سانتا باربارا هي مدينة واقعة في مقاطعة سانتا باربارا، تجاورها مجموعة من البلدات صغيرة مثل كاربينتيريا، وغوليتا، وسمرلاند، وهوب رانش، ومنتسيتو، وتقع هذه المدينة بين كلٍ من المحيط الهادئ وجبال إينيز، ويصنف مناخها على أنه مناخ متوسط ومعتدل، ويبلغ عدد سكانها ما يقارب التسعين ألفاً وأربعمئة واثني عشر وذلك حسب آخر الإحصائيات في عام ألفين وثلاثة عشر، في هذا المقال سنذكر معلومات مفصلة عن مدينة سانتا باربرا.


الثقافة والفن في مدينة سانتا باربرا

في مدينة سانتا باربرا مجموعة من المسارح ودور السينما، ومن أهمّها مسرح أرلينقتون الذي يعتبر أكبر مسرح مغلق في المدينة على الإطلاق؛ والسبب في ذلك يعود إلى استيعابه إلى ما يقارب من الألفين مقعد، حيث تُعرض فيه أهمّ الأفلام السنمائية، ولعلّ أكثر الدلائل على أهمية هذه المدينة من ناحية ثقافية وفنية هو استضافتها لمهرجان سانتا باربرا الدولي للأفلام، بالإضافة إلى كلّ ما سبق فإنّ هذه المدينة تحتوي على صالة سينما، وممرّ تقام فيه الحفلات والمناسبات الصغيرة، تم بناؤه في عام ألفٍ وثمانمئة وثلاثةٍ وسبعين، وتحتوي أيضاً على مسرح يعرف باسم مسرح غرناطة الذي يقع في أطول مبنى في سانتا باربرا، والذي تم بناؤه في عام ألفٍ وتسعمئةٍ وأربعةٍ وعشرين، وقد تمت إعادة تزيينه وترميمه في سنة ألفين وثمانية.


تجدر الإشارة إلى أنّه في كلّ عام وتحديداً في شهر إبريل وحتى أكتوبر يقام ما يقارب من السبع وعشرين حفلة موسيقيّة بالإضافة إلى مجموعة من العروض المسرحية، والتي تقام في المسرح المفتوح في المدينة، حيث تنظّم الجمعيّة الخيرية غير الربحية والتابعة للمسرح المهرجانات والاحتفالات المختلفة، حيث يقام في شهر أغسطس من كلّ عام مهرجاناً يعرف باسم مهرجان الأيام الإسبانية القديمة، والذي يتمّ تنظيمه تحت إشراف جمعية أبناء وبنات السكان الأصليين، أمّا بالنسبة لشهر يوليو فيقام فيه أكبر مهرجان فرنسي في غرب الولايات المتحدة.


السياحة في مدينة سانتا باربرا

تعتبر هذه المدينة وجهة رئيسية للعديد من السيّاح القادمين من كلّ أنحاء العالم وخاصّةً في فصل الصيف؛ وذلك بسبب اعتدال الطقس فيها، وجمال شواطئها، والطابع الإسباني الذي يطغى على المدينة، حيث تقدّر الإيرادات السياحيّة بحوالي مليار دولار سنوي من هذه المدينة على وجه التحديد، كما تحتوي على ما يقارب الستمئة وتسعين مطعماً بالإضافة إلى محالّ القهوة، والحدائق والمنتزّهات الخضراء مثل آلامدا، وإلينقز، وبارما، ودوغلاس، وسكوفيلد.


مشاهير يمتلكون منازلاً في مدينة سانتا باربرا

أوبرا وينفري، وروب لوي، وجوليا دريفس، وجون كليس، والأمير السعودي محمد بن فهد بن عبد العزيز، وبراد بيت، وكيم كردشيان، ووبي غولدبرغ، ومايكل جاكسون.