مدينة ستراسبورغ فرنسا

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥١ ، ٢ أبريل ٢٠١٧
مدينة ستراسبورغ فرنسا

مدينة ستراسبورغ

ستراسبورغ هي عاصمة لمنطقة الإلزاس الواقعة شمال شرق فرنسا، وتعتبر من أكبر مدن المنطقة، وتقع هذه المدينة عند الحدود الفرنسية الألمانية عند تفرّع من نهر الراين يدعى باسم نهر أيل، لذا فقد توالى عليها تاريخياً حكم الدولتين، مما أثر بشكل واضح على طابعها الثقافيّ، ومميزاتها الحضارية، والمعمارية، ويشكل عدد السكان فيها حوالي 275,718 نسمة حسب إحصائية عام 2013م.


يعيش عدد كبير من الألمان في ستراسبورغ، لذا فإن اللغتين الألمانية، والفرنسية هما السائدتيْن في المدينة على حدّ سواء، وتحولت سترانسبورغ إلى مركز للاتحاد الأوروبي بعد أن كانت تشهد نزاعاً ألمانياً فرنسياً طويلاً، حيث تتضمن المدينة عدداً من مؤسسات الاتحاد المهمة، مثل: المجلس الأوروبي، والبرلمان الأوروبي، والمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان،ويشار إلى أن الآلاف من سكان ستراسبورغ يقطعون الحدود بين ألمانيا وفرنسا كل صباح للعمل في الدولة المجاورة.


الطقس في مدينة ستراسبورغ

يتميّز مناخ المنطقة النهرية التي تقع فيها ستراسبورغ بأنه شبه قاريّ، وهناك فوارق كبيرة بين درجات الحرارة في فصل الصيف والشتاء، فيتميز الشتاء بأنه قارس البرد نسبياً، وغالباً ما تغطّي الثلوج المدينة، أمّا الصيف فيكون حاراً وخانقاً، وتفتقر ستراسبورغ للرياح الشديدة وذلك بسبب جبال ووج المحيطة بها، ويبلغ متوسط درجات الحرارة السنوي خمس عشرة درجة مئوية.


معالم مدينة ستراسبورغ

البلدة القديمة

تعتبر البلدة القديمة في ستراسبورغ من المراكز السياحية المهمة، وأُعلن عنها سنة 198م كأحد مواقع التراث العالمي في قائمة اليونسكو، وتعتبر كاتدرائية ستراسبورغ رمز المدينة الأول، ويشار إلى أنها من أعلى الكاتدرائيات في العالم، وتتميز بأنها مصنوعة من الرمل الأحمر، كما يوجد في المدينة القديمة عدد من القنوات الخلابة التي تعلوها جسور حجرية، ومبانٍ عتيقة كثيرة مبنية وفق طراز يجمع بين النمط المعماري الفرنسي والألماني.


المتحف التاريخي

المتحف التاريخي من أهم معالم ترانسبورغ، افتُتح عام 1920م، ويعرض التاريخ الاجتماعي، والسياسي، والاقتصادي للمدينة منذ بداية العصور الوسطى وحتى الحقبة المعاصرة من خلال عدد من الآلات العسكرية، واللوحات الفنية، والملابس، والمنحوتات، ومجموعة من الأدوات التي يرجع تاريخها للعصور الوسطى وحتى القرن الثامن عشر.


الجامعات والمعاهد

تحتوي ترانسبورغ على عدد من الجامعات والمعاهد التي تحتل المرتبة الثانية في الأهمية بعد المؤسسات الأكاديمية الموجودة في باريس، كما يوجد في المدينة العديد من المقاهي، والأماكن الأثرية التاريخية، والترفيهية إلى جانب عدد من الأبنية الحديثة.


المطار

تحتوي المدينة على مطار دولي يؤمّن رحلات محلية ودولية، كما يوجد بجوار المدينة ثلاثة مطارات أخرى، وترتبط ستراسبورغ بشبكة قطارات منظمة مع عشرات المدن الأوروبية.