مدينة طليطلة الإسبانية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٩ ، ٣ أبريل ٢٠١٧
مدينة طليطلة الإسبانية

مدينة طليطلة الإسبانية

مدينة طليطلة هي مدينة إسبانية واقعة على بعد 75 كيلومتراً تقريباً إلى الجنوب من العاصمة الإسبانية مدريد، وهذه المدينة هي عاصمة لمقاطعة طليطلة ومنطقة قشتالة في وسط إسبانيا، وتقع المدينة على مرتفع منيع تحيط به مجموعة من الأودية العميقة والتي تتدفق منها مياه نهر تاجه، حيث يحيط وادي تاجة بطليطلة من ثلاث جهات أساسية، الأمر الذي زاد حصانتها ومنعتها على مرّ العصور.


مدينة طليطلة كموقع تراث عالمي

أُعلنت هذه المدينة كموقع للتراث العالمي من قبل اليونسكو في عام 1986؛ والسبب في ذلك يعود إلى تراثها الثقافي الضخم على اعتبارها واحدةً من العواصم السابقة للامبراطورية الإسبانية، بالإضافة إلى كونها مكاناً لتعايش كلٍ من الثقافات الإسلامية والمسيحية واليهودية، وقد ولد وعاش فيها الكثير من المشاهير والمؤثرين في إسبانيا، مثل: كدي لافيغا، ألفونسو العاشر، والجريكو، وتحتوي هذه المدينة على مجموعة من المجالس التي تعرف باسم مجالس طليطلة.


معلومات عن مدينة طليطلة الإسبانية

تعتبر المدينة واحدةً من المدن القديمة للغاية، والتي يُعتقد بأنّها بُنيت في زمن الإغريق، وقد ازدهرت في عهد الرومان الذين حصنوها بالأسوار، وأقاموا فيها المسرح والجسر العظيم، وقد بلغت أوج قوتها وازدهارها في عصر الخلافة الإسلامية، حيث كانت عبارة عن مزيج من كلٍ من الفن والعلم، أمّا بالنسبة للقرون الوسطى فقد عُرفت هذه المدينة باسم مدينة التسامح، والسبب في ذلك يعود إلى تعايش كلٍ من المسلمين واليهود والمسيحيين فيها، ويرجع اسم المدينة الحالي إلى العهد الروماني، حيث كانت تعرف باسم توليدو، والتي تعني بالرومانية المدينة المحصنة، حيث يعتبر اسم طليطلة تعريباً للاسم توليدوث، وقد اشتهرت هذه المدينة بشكلٍ كبير في أيام الحكم الإسباني، حيث كانت واحدةً من المدن الأندلسية العريقة، وقد أطلق عليها العرب اسم مدينة الأملاك؛ والسبب في ذلك يعود إلى أنّها كانت عاصمةً لمملكة القوط.


معالم مدينة طليطلة الإسبانية

تتميز هذه المدينة عن غيرها من المدن الإسلامية بأنّها كانت تحتوي على أكبر الأسواق في العالم، والتي كانت تحتوي على التحف، والهدايا الخاصة بالطابع الأندلسي، كما أنّها تعتبر من المدن المشهورة باحتوائها على مصانع للسجاد، والسيوف، والحفريات والعديد من الصناعات الأخرى ذات المهارة اليدوية، ومن أهم معالم المدينة:

  • الكازار (القصر): والذي نال شهرةً عالمية في كلٍ من القرنين التاسع عشر والعشرين،وعند اندلاع الحرب الأهلية الإسبانية وذلك في عام 1936 تمت محاصرته من قبل قوات الجمهوري.
  • مكتبة كاتدرائية طليطلة، وهي عبارة عن مكتبة تحتوي على ملايين المخطوطات، والوثائق التي تعود إلى القرنين الثامن والحادي عشر.
  • متحف إل غريكو.