مدينة طنطا المصرية

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٣ ، ٤ أبريل ٢٠١٧
مدينة طنطا المصرية

مدينة طنطا المصرية

تقع مدينة طنطا في المحافظة الغربية في جمهورية مصر العربية، ويفصلها عن العاصمة القاهرة مسافة 92كم، كما يفصلها عن مدينة الإسكندرية مسافة 120كم، وتعدد مسمياتها حيث عرفت في العهد اليوناني باسم تانيتاد وفي العهد الإسلامي باسم طَنتُدا، بينما عرفت في العهد الروماني باسم طنتثنا، ثمّ حرفت مع تغير اللهجات واللغات إلى طنطا، وتعتبر ملتقى مهم لشبكات المواصلات البرية والحديدية، كما تنفتح على عدد من الطرق التي توصلها إلى معظم مناطق البلاد.


تاريخ مدينة طنطا

كانت مدينة طنطا فيما مضى أسقفية كبيرة حكمت من قبل أسقف منشق عن سلطة البطريركية، وبقيت كذلك حتى فتحها المسلمون وضموها إلى الدولة الإسلامية، وحولوها إلى مركز لسكن الحاكم والعساكر، وقاموا فيها العديد من المساجد والأسواق، كما تحتوي المدينة على كلّ من قرية خرسيت التي يعود تأسيسها إلى العصر الفرعوني، وقرية تلبنت قيصر التي تحتوي على قلعة رومانية أثرية، كما ازدادت شهرتها بعد أن سكنها لقطب الكبير السيد أحمد البدوي، وتُعرف حالياً بكونها ثالث أكبر مدن الدلتا من حيث الكثافة السكانية والمساحة، وأحد أهم ثلاث مدن مصرية من الناحية الاقتصادية، وأهم مدن المحافظة الغربية وعاصمتها الرسمية.


موقع مدينة طنطا

تتمركز المدينة في منتصف الدلتا بين فرع الرشيد وفرع الدمياط، وتتشارك في حدودها الشمالية مع محافظة كفر الشيخ والمنصورة، كما تتشارك في حدودها الجنوبية مع شبين الكوم، وفي حدودها الشرقية مع الزقاقيق، والغربية مع دمنهور، وتعد مدينة دمياط النقطة الواصلة ما بين المحافظة الغربية والمدن سابقة الذكر، كما تعد مركزاً مهماً للمواصلات على مستوى البلاد إذ تحتوي على أكبر محطة سكة حديد في مصر، مما جعلها تلعب دوراً مهماً في الاقتصاد المصري.


اقتصاد مدينة طنطا

يشغل عدد كبير من سكان طنطا في الزراعة، حيث تصل مساحة الأراضي الزراعية فيها إلى نحو 394.888كم²، ويتمر زراعتها بعدد من المزروعات التقليدية، ومن أهمها القطن والقمح والفواكه والبطاطس، والتي يصدر جزء كبير منها إلى الأسواق المحلية، كما يعمل سكانها في مجال ثروة الحيوانية الداجنة، بالإضافة إلى توفر عدد متنوع من المصانع فيها مثل مصانع البلاستيك والرخام والغزل والنسيج التي ساهمت بشكل كبير في تقليل البطالة فيها.


السياحة في مدينة طنطا

تعتبر مدينة طنطا وجهة سياحية متنوعة؛ وذلك لاشتمالها على عدد من المواقع السياحية الأثرية ومن أهمها متحف آثار وسط دلتا، وغيرها من المواقع السياحية الدينية ومنها مسجد البدوي، والمواقع السياحية الترفيهية مثل حديقة الأندلس وحديقة الجلاء، كما تحتوي المدينة على عدد كبير من الفنادق، معظمها مصنفة ضمن الخمس نجوم، وتتمركز معظمها في وسط المدينة.

169 مشاهدة