مدينة كانساس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٢٢ يناير ٢٠١٧
مدينة كانساس

مدينة كانساس

تعتبر مدينة كانساس إحدى الولايات التي تقع في الغرب الأوسط للولايات المتحدة الأمريكية، والتي تأسست عام 1721م، واسمها يعني شعب الريح الجنوبية، وتتميز بأنّها أكبر الولايات وأكثرها جمالاً، كما تعتبر مركزاً جغرافياً مهماً، ويصل عدد سكانها 467,007 نسمة وفقاً لاحصائيات عام 2013م، وتبلغ مساحتها 213,096 كم²، وفي هذا المقال سنتحدث عن جغرافيا مدينة كانساس، وتضاريسها، ومناخها، بالإضافة إلى اقتصادها.


جغرافيّة مدينة كانساس

تحد الولاية من الشرق ولاية ميسوري، ومن الغرب ولاية كولورادو، ومن الجنوب ولاية أوكلاهوما، ومن الشمال ولاية نبراسكا، وتبتعد عن المحيطين الهادئ والأطلسي بمسافة متساوية، وتحتوي على مئة وخمس مقاطعات، وست مئة وثماني وعشرين مدينة.


تضاريس مدينة كانساس

تتميز كانساس بسطحها السهلي الذي يزداد ارتفاعه من الشرق إلى الغرب، ويُقسم إلى أربعة أقاليم تتمثل بما يأتي:

  • إقليم سهول التل المتقطعة التي تقع إلى الجهة الشمالية الشرقية للولاية، ويعتبر من المنخفضات الوسطى، وتتميز أسطح المناطق التي تقع في هذا الإقليم بتأثرها بعوامل الزحف الجليدي.
  • إقليم سهول الأوزاج الذي يقع جنوب إقليم سهول التل المتقطعة، ويتمثل في سهول متدرجة الانحدار وسلاسل جبلية طويلة.
  • إقليم حدود السهل الذي يقع غرب الإقليمين السابقين، ويتميز باحتوائه على منخفضات وسطى، وسهول مرتفعة، إلا أنّ أغلبيته عبارة عن سهول رملية تمتد عبر أحزمة التلال.
  • إقليم السهول العليا الذي يقع غرب إقليم حدود السهل، وهو جزء من إقليم السهول العظمى، ويتميز بجفافه وانحداراته المتدرجة، وتعتبر الأودية العميقة والمنخفضات البيضاوية من أهم معالمه.


مناخ مدينة كانساس

يتميز مناخ الولاية باعتداله؛ حيث إنّ صيفها دافئ أو حار، وشتاءها معتدل إلى بارد، وقد تنخفض درجات الحرارة في فصل الشتاء حتى تصبح أدنى من الصفر، كما تسقط الأمطار عليها بشكلٍ كبير من شهر نيسان حتى آب، وخاصة في المناطق التي تقع في الجزء الشرقي.


الاقتصاد في مدينة كانساس

تتنوع المجالات الاقتصادية في الولاية، إلا أنّ تُركز بشكلٍ أساسي على ثلاثة مجالات تتمثل بما يأتي:

  • الزراعة: يعتبر القمح من أكثر المحاصيل المنتجة، والتي توفر نسبة 42% من دخل الزراعة في الولاية، وتُمثل الثروة الحيوانية التي تتضمن على العجول والأبقار نسبة 58% من دخل المزارعين.
  • الصناعة: تتعدد صناعات الولاية؛ إذ تشتهر بصناعة وسائل المواصلات، كالطائرات المدنية، والحربية، والصناعات الغذائية، وصناعة المواد الكيميائية، والزجاجية، والبلاستيكية، كما تعتمد بشكلٍ كبير على الطباعة والنشر.
  • التعدين: يعتبر من مصادر الدخل الأساسية في الولاية، إلى جانب النفط الذي يُستخرج من المناطق التي تقع وسط الولاية، ومنتجات الفحم، بالإضافة إلى غاز الهيليوم الذي يُستخرج من الغاز الطبيعي.