مدينة كلينتون في مسيسبي

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٤ ، ٩ أبريل ٢٠١٧
مدينة كلينتون في مسيسبي

مدينة كلينتون

تقع مدينة كلينتون غرب مقاطعة هيندز إحدى مناطق العاصمة جاكسون عاصمة ولاية مسيسيبي في الولايات المتحدة الأمريكية، وترتفع مسافة 109مترات عن سطح البحر، وتبلغ المساحة الإجمالية للمدينة 109.16كم²، وتبعد مسافة 750كم عن مدينة أوكلاهوما، وتأسست هذه المدينة عام 1805 على يد حاكم ولاية مسيسيبي الثالث والتر لاكييه، حيث اشترى الأراضي بالقرب من جبل سالوس أي أنّ المدينة كانت تسمى بالسابق جبل سالوس الذي يعني الصحة نسبة لكثرة ينابيع المياه الصحية والمنعشة فيها، وعندما انتهى الحاكم من بناء منزله في المنطقة سرعان ما جاء العديد من المستوطنين وقاموا ببناء المنازل من حوله، وفي عام 1823 ومع انتشار الكثير المنازل نشأت مدينة كلينتون.


المواصلات في مدينة كلينتون

في عام 1828 استبدل اسمها القديم باسم كلينتون نسبة إلى حاكم نيويورك ديويت كلينتون الذي زار المنطقة عندما تم الانتهاء من حفر قناة إيري، ويذكر قديماً أنّ طريق الوصول إلى هذه المدينة كان من خلال طريق جبل سالوس ناتشيز، واليوم تمر عبر المدينة ثلاثة طرق رئيسية وهي: الطريق السريع 20، وطريق 80، وطريق ناتشيز باركواي، وفي عام 1831 تم تأسيس سكة حديد في المدينة، وتعتبر ثاني أقدم سكة حديد في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي كانت تستخدم لنقل القطن وشحنه إلى خليج جراند على نهر المسيسيبي، وبهذا أصبحت مدينة كلينتون ثالث أكبر مدينة في ولاية مسيسيبي بعد مدينتي ناتشيز وفيكسبورج.


النشاط التعليمي في مدينة كلينتون

تعتبر متقدمةً من حيث التعليم الأكاديمي ففيها الكثير من المدارس، وأهمها مدرسة كلينتون العامة التي يدرس فيها 5000 طالب في الصفوف ما قبل الروضة حتى سن 12، وتضم المدارس الثانوية. كما تعتبر كلية المسيسيبي أقدم كلية في الولاية وتأسست بتاريخ 14 كانون الثاني عام 1826، وتعتبر أول كلية مختلطة في الولايات المتحدة الأمريكية، كما اهتمت المدينة بإنشاء العديد من المعاهد الدراسية، مثل: أكاديمة هامبستيد، وكلية هيلمان، وجمعية المعمدان المتوسطة.


النشاط الصناعي في مدينة كلينتون

تشتهر المدينة بصناعة السيارات، ويوجد فيها مصنع متخصص لهذه الصناعة، كما أنّ فيها مصانع للكوابل والأسلاك، ويتجاوز فيها عدد الشركات ما يزيد عن 500 شركة.


طبيعة مجتمع مدينة كلينتون

كونها مدينة صغيرة فإنّ خيارات السكن فيها متنوعة وبأسعار معقولة، ونسبة الجريمة فيها منخفضة، وتتوفر فيها الرعاية الطبية عالية الجودة، حيث تقدم الدولة والحكومة المحلية لكبار السن الإعفاءات الضريبية على كل من الضرائب المفروضة على الممتلكات والدخل، كما تحتضن العديد من الكنائس وأكبرها الكنيسة المعمدانية موريسون.

117 مشاهدة