مدينة كيش

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢١ ، ١٩ أكتوبر ٢٠١٦
مدينة كيش

مدينة كيش

مدينةُ كيش: هي مدينة إيرانيّة تقعُ ضمن جزيرة كيش، وتتبعُ لمحافظةِ هرمزكان، وتعتبرُ مدينةً تجاريّةً، وسياحيّةً، وأثريّةً؛ لأنها تساهمُ في الربطِ بين إيران والدول الأخرى، مما يساعدُ على تفعيلِ دور التجارة الخارجيّة ضمن حدود المدينة، والتي تستقبلُ يومياً العديد من السُفنِ التجاريّة مما أدى إلى جعلها من أهم الأسواق المحليّة في إيران.


تعتبرُ الكثافةُ السكانيّة في مدينةِ كيش متوسطة نوعاً ما؛ إذ يصلُ عدد سكان المدينة إلى ما يقارب 35,000 ألف نسمة، ويزور المدينة يومياً ما يقاربُ المليون سائح من مختلف بلدان العالم؛ إذ توفر مدينةُ كيش العديد من المرافق السياحية التي تشملُ الفنادق، والمطاعم، وغيرها الكثير من الأماكن السياحيّة الأخرى، مما أدى إلى تصنيفها كواحدةٍ من أهم مدن السياحة العالميّة.


تاريخ مدينة كيش

لقد تمت الإشارةُ إلى منطقةِ الجزيرة التي تقعُ عليها مدينةُ كيش في العديدِ من الوثائق التاريخيّة القديمة؛ إذ إنّ أول من أشارَ إلى وجود كيش هم اليونان الذين أسسوا فيها حضارةً ساعدتهم على تعزيز علاقاتهم التجاريّة مع محيطهم في المناطق الآسيويّة، ثم سيطر الآشوريون على كيش واستفادوا من العديدِ من المعالم الحضاريّة اليونانيّة في بناء حضارتهم الخاصة؛ إذ طوروا حضارة اليونان، مما ساهم في المحافظةِ على حكمهم للمدينة.


بعد حدوث ثوراتٍ من قبل تجار كيش على السلطات الحاكمة فيها تمكّن الفرس من احتلال المدينة؛ بسبب الضعف التي كانت تعاني منه مقارنةً بقوةِ الإمبراطوريّة الفارسيّة في ذلك الوقت، وعزز الفرس دور الملاحة البحريّة الخاصة في المدينة، مما أدى إلى تحويل كيش إلى أهم المدن الساحليّة في بلاد فارس، وبعد قيام دولة إيران ظلّتْ كيش مدينةً إيرانيّةً تتميزُ بتطورها الاقتصاديّ المستمر.


جغرافيّة ومُناخ مدينة كيش

تعتبرُ التضاريسُ الجغرافيّةُ لمدينةِ كيش عبارةً عن التضاريس الخاصة بالجُزر البحريّة؛ إذ يحيطها من جميع الجوانب الساحلُ البحري للخليجِ العربيّ فيحيطها بمساحةٍ تقدرُ بحوالي 19 كم2، أما المساحة الجغرافيّة الإجماليّة لمدينةِ كيش فتصلُ إلى ما يقاربُ 91 كم²، ويحتوي الساحل البحري الخاص بها على مجموعة من الشعاب المرجانيّة، كما تحيطُ بها الشواطئ الجنوبيّة للساحل البحري الإيراني، أما يابسةُ مدينة كيش فهي عبارةٌ عن سهولٍ ساحليّة تختلطُ مع الامتدادِ الحضاريّ للسكان.


مُناخُ مدينة كيش مناخٌ استوائيٌ يميلُ إلى الجفاف في فصل الصيف، أما هطول الأمطار سنوياً فيعتمدُ على شهور فصلِ الشتاء بنسبةِ 54%، وتنخفضُ هذه النسبة في باقي شهور السنة، وتصلُ درجة الحرارة العُظمى في مدينةِ كيش صيفاً إلى 30 درجة مئويّة، وتخفضُ شتاءً إلى ما يقاربُ 18 درجة مئويّة.


اقتصادُ مدينة كيش

تحرصُ الحكومةُ الإيرانيّةُ على تخصيصِ دعمٍ اقتصاديّ إلى مدينةِ كيش، حتى تصبحَ منافسةً للعديدِ من مُدنِ العالم السياحيّة، لذلك تمَّ إنشاءُ العديد من المرافق السياحيّة، واستقطاب الشركات التجاريّة متعددة المهام، والوظائف من أجل افتتاح فروعٍ لها في مدينةِ كيش، مما أدى إلى وصول نسبةِ مساهمة كيش الاقتصاديّة إلى ما يقارب التسعة ملايين دولار أمريكيّ سنوياً، وتشكلُ الواردات الاقتصاديّةُ لمدينةِ كيش نسبة 15% من إجمالي الاقتصاد العام في إيران.