مدينة لندن البريطانية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ٢٨ يوليو ٢٠١٦
مدينة لندن البريطانية

مدينة لندن البريطانيّة

تُعدّ مدينة لندن الموجودة في دولة انجلترا، الواقعة في الجهة الجنوبيّة من البلاد على نهر التيمز، من أكبر المدن في العالم، إضافة كونها أكبر المُدن الموجودة في الاتحاد الأوروبيّ، وتُعتبر مركزاً سياسيّاً واقتصاديّاً، وثقافيّاً هاماً، لذا نجدها مركزاً لعددٍ من المنظّمات والشركات على مستوى العالم، وذلك كونها تتمتّع بإدارة مستقلّةٍ.


تُعدّ مدينة لندن من أعرق المدن الموجودة في العالم، وأكثرها غنى من الناحية التاريخيّة والأثريّة، إضافة للتطّور الحاصل، منذ تاريخها الطويل وحتّى يومنا هذا، ولذلك فإنّ أغلب الكتّاب العالميين قد خلّدوها في أعمالهم الأدبيّة ورواياتهم التي حظيت بشهرةٍ عالميّة، ولا يغيب عن القارئ أعمال شكسبير التي خلّدت هذه المدينة وأعطتها شهرةً كبيرة على شهرتها الواسعة.


سكان مدينة لندن

عدد السّكان الذين يقطنون مدينة لندن يبلغون حوالي ثمانية ملايين وأربعمئة ألف نسمة، منهم حوالي مليونين وسبعمئة ألف يقطنون في الأحياء الداخليّة للمدينة. وعدد سكّان الضواحي التابعة لهذه المدينة فإنّهم يزيدون عن خمسة عشرة مليوناً وعشرة آلاف نسمة.


تقسيمات مدينة لندن

تُقسم هذه المدينة إلى مناطق إداريّة عديدةُ وتُعرف بـ"London Boroughs"، وهي:

مناطق شمال لندن: تضمّ العديد من الأحياء، ومنها: حي السيتي، وحي باركينغ وداغنهام، وحي بارنت، وحي برينت، حي كامدن، وحي إيلنغ، وحي إنفيلد، وحي هاكني، وحي هامر سميث وفولهام، وحي هارنغي، وحي هارو، وهنالك حي هافرينغ، وحي هلند، إضافة لحي هاونزلو، وحي كنزنتن، وتشلسي، وأيضاً حي نيو هام، وحي ردبريج، إضافة لهي تاور هاملتس، وحي وستمنستر، وحي تاور هاملتس.


مناطق جنوب لندن: تضمّ أيضاً عدداً من الأحياء، منها: حي بكسلي، وحي بروملي، وحي كرويدن، وحي غرينتش، وحي كنغستن، وحي لامبث، وحي لويشم، وحي ميرتن، وحي رتشموند، وحي ساذرك، وحي ساتن، وحي واندزورث.


معالم مدينة لندن

يوجد في مدينة لندن العديد من المواقع، والتي تشتهر عالمياً وذاع صيتها في أرجاء الأرض، ومن أشهرها:

  • برج لندن: والذي يقع على ضفّة نهر التايمز الشماليّة، وهو بناءٌ تاريخيٌّ يعود إنشاؤه لعام ألف وستمئة وستة وستين للميلاد.
  • بيت البرلمان: ويعرف أيضاً باسم قصر ويستمنستر، ويُعدّ من أكبر البرلمانات الموجودة في العالم، حيث يضم كثر من ألف ومئتي غرفة، ويعود تاريخه لعام ألف وتسعمئة وسبعة وتسعين للميلاد.
  • كاتدرائيّة سانت بول: يعود تاريخ بنائها لعام ألف وستعمئة وخمسة وسبعين للميلاد، ويُعتبر طراز بنائها من فنّ العمارة الباروكيّ.
  • المتحف البريطانيّ: يُعتبر هذا المتحف من أهمّ المتاحف في العالم، وذلك لاحتوائه على أكثر من ثلاثة عشر مليون تحفةٍ تعود لجميع الحضارات الإنسانيّة لمختلف شعوب الأرض.
  • ساعة بيغ بن: يعود تاريخ بنائها لعام ألف وثمانمئة وستة وخمسين للميلاد، وهي ساعة مثيرة للدهشة؛ لروعتها وجمالها وغرابتها، حيث تزن ساعتها المثبتة على البرج حوالي إثنا عشر طناً ونصف الطن، أمّا جرسها فيزن حوالي ثلاثة عشر طناً، ويبلغ طول عقاربها حوالي تسعة أقدام للعقربِ الأصغر، وأربعة عشر قدماً للعقرب الأكبر.