مدينة مانشستر البريطانية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٧ ، ٢ نوفمبر ٢٠١٦
مدينة مانشستر البريطانية

مدينة مانشستر البريطانيّة

تُعدّ مدينة مانشستر رائدةَ الثّورة الصّناعيّة في أوروبا الغربيّة وفي العالم، وهي من أهمّ مدن المملكة المتّحدة البريطانيّة وأعرقها، وتُشتهر بنهضتها العمرانيّة، كما تكثر فيها ناطحات السّحاب، وكانت تُعرف باسمها الرّومانيّ الأصل ماموكيوم؛ نسبةً إلى حصن رومانيّ فيها موجود عند نقطة التقاء كلٍّ من نهر مدلوك مع نهر إيرول، ومنه جاءت تسمية مامكيستر وتعني بلدة التلّ، وفيما بعد استُبدلت الميم نوناً لتصبح تسميتها الحاليّة مانشيستر، كما توجد فيها أطول قناة للملاحة النّهريّة في العالم.


الموقع والمساحة

تقع مدينة مانشستر في الجهة الشّماليّة الغربيّة من بريطانيا، شمال غرب العاصمة لندن، وتحدّها من الجهتين الشماليّة والشرقيّة تلال بينينز، ومن جنوبها سهل شيشاير، وتشغل مساحة تُقدّر بحوالي مئتين وستّين كيلومتراً مربعاً، أمّا ارتفاعها عن مستوى سطح البحر فيبلغ حوالي ثمانية وثلاثين متراً.


السّكّان

بلغ عدد سكّان مدينة مانشستر بالإضافة إلى المناطق الحضريّة التّابعة لها حوالي مليونين وخمسمئة وخمسين ألف نسمة حسب إحصائيّة سكانيّة تعود إلى عام ألفين وثلاثة عشر للميلاد، وغالبيّتهم ينحدرون من أصول بريطانيّة وإيرلنديّة ومن الغجر، بالإضافة إلى الأعراق المُختلطة من آسيا وإفريقيا والبحر الكاريبيّ وحتّى العرب، إذ تضمّ جالية ضخمة من العرب المسلمين.


مميّزات مدينة مانشستر البريطانيّة

تشتهر المدينة بالصّناعات النّسيجيّة ولا سيما القطنيّة منها، وهي مدينة الاستثمارات والمشاريع الضّخمة، كما أنّها المدينة الأولى عالميّاً في مجالات التّقدم التّقني، والأبحاث والعولمة، ويُعدّ اقتصادها ثالث أكبر اقتصاد في إنجلترا، وقد تخرّج من جامعاتها العديد من العلماء، مثل: مكتشف الذّرة العالم جون دالتون، ومؤسّس الشّيوعية الماركسيّة كارل ماركس، كما تُشتهر بنواديها الرّياضيّة ذات الشّهرة الواسعة، والتي حقّقت إنجازات عالميّة خاصّة في رياضة كرة القدم، مثل: نادي مانشستر يونايتد، ونادي مانشستر سيتي الذي يضمّ أحد أكبر ملاعب أوروبا.


الأهمّيّة السياحيّة

تُعدّ مدينة مانشستر من أكثر المدن التي تستقطب السّيّاح على مدار العام، وذلك بفضل موقعها وطبيعتها ومناخها المحيطيّ المعتدل، وأيضاً لتوفّر شبكة من السّكك الحديديّة والتّرام، والقطارات هي أهمّ وسائل النقل في المدينة على الإطلاق.


أبرز المعالم السياحيّة في مانشستر

بالإضافة إلى الحصن الرّوماني الأثري، تزخر مدينة مانشستر بالمتاحف الكُبرى، مثل: متحف بيبلز هيستوري ميوزيوم، ومتحف مانشستر يونايتد، وتوجد فيها أيضاً محميّة طبيعيّة للنّباتات والحيوانات والطيور، ومنها ألكرينجتون وودز، بالإضافة إلى المدينة المائيّة المدهشة، والتي تضمّ متنزه كارلتون ووتر بارك الذي يجد الكبار والصّغار متعتهم فيه، كما يوجد فيها العديد من مراكز التّسوق والمولات الكبرى مثل مركز ليجولاند ديسكوفري سنتر وغيرها.