مدينة موغلا التركية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٧ نوفمبر ٢٠١٦
مدينة موغلا التركية

مدينة موغلا التركية

مدينة موغلا هي مدينة تقع في الجنوب الغربيّ لدولة تركيا، حيث تشكّل هذه المدينة مركز محافظة موغلا، وتمتد إلى ساحل بحر إيجة التركي، ويبلغ عدد سكانها ما يقارب الثلاثة وأربعين ألفاً وثمانمئةٍ وخمسةٍ وأربعين نسمة، كما تبلغ مساحتها ما يقارب الألف وخمسمئة واثنين وثمانين كيلومتراً مربعاً، ويبلغ ارتفاع مدينة موغلا عن سطح البحر مقدار ستمئة وستين متراً، في هذا المقال سنذكر بعض التفاصيل عن مدينة موغلا التركيّة.


الطقس

يبلغ متوسّط درجة الحرارة في هذه المدينة ما يقارب الاثنتي عشرة درجةً مئويةً، والرياح فيها شماليّة، تبلغ سرعتها ما يقارب الثلاثة كيلومترات في الساعة، أمّا بالنسبة للرطوبة فتصل نسبتها في هذه المدينة لما يقارب السبعة وعشرين بالمئة.


المدن السياحيّة

تعتبر مدينة موغلا هي العاصمة الإدارية لإقليم يعرف بإقليم موغلا حيث يتألّف هذا الإقليم من مجموعة من المدن السياحيّة الشهيرة، وهذه المدن هي: بودروم، ومرمريس، وفتحية، بالإضافة إلى داتجا، وقد استمدّت هذه المدينة شهرتها من عراقتها وأصالتها حيث يشاهد ذلك بشكلٍ واضح عند السير في شوارعها، وأزقّتها، وأسواقها القديمة والجميلة.


أهم المعالم

  • منطقة سابورهان: حيث تقع هذه المنطقة في الجزء الشرقي من هذه المدينة، وتتميّز هذه المنطقة بكونها عبارة عن لوحة فنيّة تتألّف من ما يقارب الأربعمئة منزل مقسّمة إلى قسمين القسم الأول مشيّد على الطراز التركي والقسم الثاني مشيّد على الطراز اليوناني، وأكثر ما يميّز هذه المنازل أنّ عمرها أكثر من مئة عام، وتحتوي هذه المنطقة على العديد من المقاهي المحاطة بالأشجار الكثيفة بحيث يستطيع الزائر لها احتساء المشروبات تحت ظلال هذه الأشجار.
  • المطاحن، والمخابز، ودور الخياطة: تعود للحقبة التي استولى فيها اليونانيون على دولة تركيا.
  • متحف التاريخ الطبيعيّ: حيث يقع هذا المتحف في احد القرى التابعة للمدينة، ويحتوي هذا المتحف على العديد من المستحاثات الطبيعيّة، والتي يعود تاريخها إلى تسعة ملايين سنة بالإضافة إلى آثار مخلوقات منقرضة منذ ملايين السنين مما يجعلها مصدر جذب للسياح من جميع أنحاء العالم.
  • الأسواق القديمة: تحتوي هذه الأسواق على العديد من المنتجات اليدوية القديمة بالإضافة إلى أسواق الأقمشة، حيث أنّ هذه المدينة تشتهر بأقمشتها الفاخرة والجميلة.
  • جامع كورشونلو الكبير: يعود تاريخ بنائه إلى عام ألفٍ وأربعمئةٍ وخمسةٍ وتسعين.
  • حمام فاكيفلار: يعود تاريخ بنائه إلى عام ألفٍ ومئتين وثمانيةٍ وخمسين.


تجدر الإشارة إلى أنّ هذه مطاعم المدينة تقدم العديد من المأكولات الطيبة والتي تشتهر بها دوناً عن غيرها من المدن مثل سمك البوري، والكباب، واللحم المحشي بالإضافة إلى طبق السترميك الذي يعتبر طبق الحلويات الأشهر في هذه المدينة.