مدينة نيالا ولاية جنوب دارفور

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٠ ، ٢٥ أكتوبر ٢٠١٦
مدينة نيالا ولاية جنوب دارفور

دولة السودان

دولةُ السُّودان دولةٌ أفريقيّةٌ تقع في شمال شرق قارَّة أفريقيا، وعاصمتها هي الخرطوم، ورئيسُها هو عُمر أحمد البَشير، تنقسم دولة السُّودان بواسطة نهر النِّيل إلى قسمين: شرقيّ وغربيّ، وتعدُّ دولة السُّودان ثالثُ أكبر دولة عربيَّة في المَساحة بعد المَملكة العربيَّة السُّعوديَّة والجزائر.


تُقسَّم دولة السُّودان إداريَّاً إلى ثماني عشرة وِلاية، ولكلِّ ولاية منهنَّ عاصمة، وأسماء الولايات هي: البحر الأحمر، والجزيرة، والخُرطوم، والشَّماليَّة، ونهر النِّيل، والقضارف، وكسلا، وسنار، وشمال كردفان، وجنوب كردفان، وغرب كردفان، وشمال دارفور، وجنوب دارفور، وشرق دارفور، وغرب دارفور، ووسط دارفور، والنِّيل الأبيض، والنِّيل الأزرق.


مدينة نيالا

مدينة نيالا هي عاصمةُ ولايةِ جنوب دارفور السُّودانية، وتقع هذه المدينة في المنطقة الشَّماليَّة منها، وولاية جنوب دارفور هي إحدى الولايات الخَمس المكوِّنة لإقليم دارفور الذي يُشكِّل تقريباً خُمس مساحة السُّودان، وتُعدُّ ولاية جنوب دارفور أغنى هذه الولايات، وغالبيّة السَُكان في هذه الولاية من القبائل العربيَّة البقارة.


تقع مدينة نيالا في إقليم دارفور الواقع في غرب السُّودان على ارتفاع 673م فوق سطح البحر، وتبعُد حوالي 900 كيلومتر عن مدينةِ الخُرطوم، ويُقدَّر عدد سكَّانها 560 ألف نسمة، ويقع في شرق مدينة نيالا مطارها الكبير المعروف باسم مطار نيالا، ويَستقبلُ هذا المطار مُختَلف أنواع الطَّائرات.


الاقتصاد والحياة الاجتماعيَّة في مدينة نيالا

نيالا مدينةٌ يعتمد اقتصادُها بشكلٍ رئيسيّ على المُنتجات الزِّراعيَّة؛ مثل: الفول السُّودانيّ الذي يُقشَّر فيها بالقشَّارات المَحليَّة الخاصَّة بالفول المُنتشرة في البلاد، والصَّمغ العربي من غابات الهشاب، وتُعدُّ مدينة نيالا المركزَ الرَّئيسَ لتجارة الصَّمغ العربيّ؛ حيث تُعدُّ دولة السُّودان المصدِّر الأكبر للصّمغ العربيّ في العالم بنسبةٍ قد تصل إلى ثمانين بالمئة من الإنتاج العالميّ، بالإضافة إلى مُنتجات الكركدي، والدُّخن، والعرديب أو التَّمر الهنديَ.


تحتوي مدينة نيالا على سوقٍ كبيرٍ للمواشي، وتعتمد في اقتصادها على تجارة الماشية التي تُصدَّر حيَّة إلى خارج البلاد، ويعمل مُعظم السكَّان فيها بالرَّعي والتِّجارة والزِّراعة، وأرض مدينة نيالا أرضٌ صخريَّةٌ تُغطِّيها تُربة طينيَّةٌ أو رمليَّة، وتقع فيها هَضَبة مرة التي تنحدر منها أودية عدَّة تصبُّ في بحر العرب، ويَشقُّ وادي برلي؛ وهو أحد أكبرِ الأوديةِ في دارفور مدينة نيالا من الغرب إلى الشَّرق.


التَّعليم في مدينة نيالا

تحتوي مدينة نيالاعلى جامعة اسمها جامعة نيالا، تأسست عام 1995م، وتحتوي هذه الجامعةُ على عددٍ من الكلّيات مثل: كليَّة العلوم الهندسيَّة، وكليَّة التربية، وكليَّة الاقتصاد، وكليّة القانون، والشَّريعة، وغيرها من الكليَّات. وتحتوي المدينةُ أيضاً على كليَّة اسمها كليَّة نيالا التقنيَّة التي تمنح درجة الدُّبلوم في تخصُّصات الهندسة المُختلفة، وتحتوي المَدينة على ستَّة مستشفيات، وعلى عدد من المُستوصفات الطِّبيَّة، وعلى عدد من الأندية الثَّقافيَّة، ودور للسِّينما والمسارح ، بالإضافة إلى الأندية الرِّياضيَّة.