مدينة ود مدني

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٢٨ ، ٢٧ يوليو ٢٠١٦
مدينة ود مدني

مدينة ود مدني

مدينة من المدن السودانيّة، وهي من المدن الوسطى في الجمهوريّة، تبعد عن العاصمة السودانيّة الخرطوم مسافة 186كم، أمّا اسم المدينة فهو مرتبطٌ باسم الشخص المسؤول عن تأسيسها، وهو محمد الأمين المدنيّ، وهو من فقهاء المدينة، وكلمة (ود) مشتقةٌ من كلمة (ولد) في اللغة العربيّة الفصحى، ومعناها (ابن) للدلالة على أنّ الفقيه محمد هو ابن عائلته مدني، وابن المدينة وهكذا تم تركيب اسم (ود مدني) وأصبح اسماً للمدينة، والذي ما زال مستخدماً حتى هذا الوقت.


تاريخ مدينة ود مدني

يعود تأسيس مدينة ود مدني إلى ما يقارب عام 1489م، وكانت مدينةً شعبيةً يعمل سكانها في المهن الحرفيّة، والصناعات المتنوعة كصناعة القوارب، وفي عام 1821م قام حاكم مصر الخديوي إسماعيل باشا بغزو السودان، وضمّ الكثير من المدن السودانيّة لحكمه، وكانت مدينة ود مدني واحدةً منها، والتي خصّصها من أجل القوات العسكريّة المصريّة، وفي عام 1898م سيطر الحُكم الإنجليزيّ على السودان بصفة انتدابهِ على مصر فأصبحت مدينة ود مدني تحت حكمٍ مشترك بين كلٍّ من الإنجليز والمصريين.


في عام 1902م تمّ العمل على تطوير مدينة ود مدني فتأسّست فيها سلطةٌ إداريّةٌ، أقامت هذه السلطة سكّةً حديديّة في المدينة، ومستشفى لعلاج المرضى، ومسجداً كبيراً، ومكتباً للمراسلات البريديّة، ساهمت هذه التطورات في جذب العديد من التجار، وأصحاب المهن للاستثمار في السوق التجاريّ الخاصّ بالمدينة فأصبحت بفترةٍ زمنيةٍ قصيرةٍ من المُدنِ المتطورة.


السكان في مدينة ود مدني

يصل عدد سكان مدينة ود مدني إلى ما يقارب 400 ألف نسمة، غالبيتهم من أصولٍ سودانيّة، مع وجود مجموعةٍ من المصريين الذين عاشوا في المدينة عندما كانت تحت الحُكم المصريّ، وكان لزيادة عدد سكان المدينة دورٌ مباشرٌ في ظهورِ العديد من الأحياء التي عملت على تقسيم المدينة إداريّاً، ومن أهمّ هذه الأحياء: الحيّ السودانيّ، وحيّ المطار، وحيّ المنصورة، وحيّ الفاروق، وحيّ الواحة، وحيّ العباسيّة، وحيّ الرياض، وحيّ الصفا، وغيرها من الأحياء الأخرى.


تحتوي مدينة ود مدني العديد من المدارس التي تدرّس مختلف المراحل الدراسيّة، وقد بدأ انتشار المدارس بشكلٍ كبيرٍ في المدينة في مطلع القرن العشرين للميلاد، والذي شهدَ تطوراً في قطاع التعليم، ممّا ساهم في ظهور العديد من الكليّات، والجامعات، والمعاهد الدراسيّة في مدينة ود مدني في عقد التسعينيات، ومن أهمّ الجامعات الموجودة في المدينة (جامعة الجزيرة).


جغرافيّة ومناخ مدينة ود مدني

تتوزّع التضاريس الجغرافيّة التي تتكوّن منها المدينة بين: السهول، والسواحل البحريّة، والهضاب، والتي ترتبطُ مع مجموعة القُرى المحيطة بمدينة ود مدني، أما طبيعة مناخ المدينة فهو مداريّ شديد الحرارة، ويرافقه هطولُ أمطار في فصل الصيف، وتصل درجات الحرارة إلى أقصى الدرجات ارتفاعاً في الفترة الزمنيّة الممتدة بين شهور أيار (مايو)، وحزيران (يونيو)، وتموز (يوليو).