مراحل التسويق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ٢٦ مايو ٢٠١٥
مراحل التسويق

التسويق

يعدّ التّسويق واحدًا من أهمّ الأدوات التي تستخدمها الشّركات المختلفة من أجل بيع وتصريف منتجاتها وضمان استمراريّة رضا العميل والمستهلك عنها ضمن عمليّة مستمرّة يتحقّق فيها الرّضا لدى طرفيّ العمليّة التّجاريّة، ولقد أدركت الشّركات التّجارية أهمّيّة التّسويق حتّى خصّصت كثيرٌ منها قسمًا خاصًّاً بالتّسويق يشرف عليه فريق متخصّص على درجةٍ عالية من التّدريب والكفاءة.


مراحل التسويق

حتّى يحقّق الّتسويق نتائجه المرجوّه ويعود بالفائدة على الشّركات التّجارية يجب أن يمرّ بعددٍ من المراحل وهي :


مرحلة البحث والتّخطيط

أو ما يسمّى بأبحاث السّوق حيث يعكف أصحاب الشّركات على دراسة السّوق وكلّ ما يتعلّق باتجاهات العملاء والمستهلكين ورغباتهم وتفضيلاتهم ودراسة وضع المنتجات المنافسة وأسعارها ومدى رضا العملاء عنها وملاحظاتهم عليها وسياسة التّسعير للمنتجات المختلفة، وتُستخدم الطّرق الاستقصائيّة في الحصول على المعلومات عن الأسواق والمنتجات، وبعد الانتهاء من هذه المرحلة يتمّ تحليل ما يتمّ جمعه من معلومات مع استخدام الخبرة وإعمال العقل للتّفكير في الحلول وابتكار الخطط والأهداف.


مرحلة تطوير المنتجات

هذه المرحلة العمليّة من مراحل عملية التّسويق حيث تقوم الشّركات بتطوير المنتجات وتصميمها لتلبّي رغبات المستهلكين والعملاء، فبعد الحصول على نتائج عمليّة دراسة السّوق فإنّها توظّف في عمليّة تطوير منتج يلبّي رغبات المستهلكين مع فحص واختبار هذا المنتج في الأسواق واختبار ردّات الفعل على طرحه في الأسواق، وكذلك يتمّ طرح بدائل مختلفة تضع المنتج في صورة مختلفة لاختبار كلّ صورة منها وفق مخرجات التّغذية العكسيّة لمدى قبول المنتج في الأسواق.


مرحلة التّسعير

هذه المرحلة هي مرحلة مهمّة بلا شكّ ذلك بأنّها تحدّد قيمة المنتج في السّوق بشكلٍ عادلٍ يحقّق الرّبح للشّركة بالتّزامن مع تحقيق الرّضا لدى العميل، وإنّ مسألة التّوفيق بين مصلحة الشّركة ومصلحة العميل في التّسعير تشكّل بلا شكّ تحدّيًّا لكثيرٍ من الشّركات التّجاريّة، لذلك فإنّ هذه المرحلة تعتمد على مرحلة أبحاث السّوق ومخرّجات دراسته من أجل تقليل الأخطاء والتوقّعات ما أمكن.


مرحلة قنوات التّوزيع

في هذه المرحلة يتمّ تحديد القناة المناسبة لتوزيع المنتجات من خلال الوسطاء التّجاريين أو من خلال الشّركة نفسها، وكذلك يتمّ تحديد أسلوب التّوزيع ووقته المناسب.


مرحلة العلاقات التّسويقيّة

حيث تلقي الشّركة بثقلها في السّوق من أجل الحفاظ على علاقات طيّبة مع العملاء والمستهلكين، وضمان تحقيق الرّضا لديهم عن منتجات الشّركة حتّى يتمّ قبولها وشراؤها، وفي هذه المرحلة يتمّ الاستماع إلى آراء العملاء والاستفادة منها في تطوير المنتجات.