مراحل حمل الماعز

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٥ ، ٩ مارس ٢٠١٧
مراحل حمل الماعز

الماعز

يعتبر الماعز من سلالات الحيوانات الثديية التي تتبع الفصيلية البقرية، والتي تضم الأبقار، والجواميس، والغزلان، ودجنها الإنسان منذ الآلاف السنين للاستفادة من لبنها، وشعرها، ولحمها، وهي من الحيوانات التي يفضّل العديد من المزارعين والهواة تربيتها لسهولة التعامل معها، وبسبب المردود الاقتصادي التي يجنى منها خصوصاً أنّها من الحيوانات ذات الخصوبة العالية التي تضع العديد من المواليد في السنة.


مراحل حمل الماعز

تمر الماعز بعدة مراحل قبل وأثناء فترة حملها التي تمتد من خمسة إلى ستة شهور بحسب نوع السلالة التي تنتمي لها تتلخص كالآتي:


البلوغ عند الماعز

بعض السلالات تصل لسن البلوغ بوقت مبكر، أي بعمر يتراوح من أربعة إلى ستة أشهر، لكن النضج الجنسي الكامل يكون عند الذكور في سن العشرة أشهر، وعند الإناث في سن الثمانية أشهر، و يعتبر الماعز أكثر خصوبة وأقصر فترة ولادة من الأغنام والأبقار بسبب الكفاءة التناسلية العالية لديها.


دورة الشبق

تمتد دورة الشبق العادية في الماعز من ثمانية عشر إلى اثنين وعشرين يوماً و تستمر من اثنتين وثلاثين إلى ثمانٍ وأربعين ساعة ومعدل فترة الشبق هي يومان إلى ثلاثة أيام طوال فترة الحيض، وتظهر علامات الشبق في الماعز أكثر منها في الأغنام.


موسم التناسل

يعتبر الماعز من الحيوانات متعددة الشبق، وقد تطول هذه الفترة أو تقصر بحسب نشاط المبيض عند الماعز بعد الولادة وعودة دورة الشبق لها، فهناك سلالات من الماعز ذات خصوبة عالية تعود لها فترة الشبق خلال مدة قصيرة بعد الولادة، في حين نجد أنّ سلالات إنتاج الحليب قد تطول فيها هذه الفترة لديها، كما تلعب الظروف الجوية دوراً مهماً في زيادة الخصوبة عند الماعز، ففي المناطق الاستوائية تحدث دورة الشبق طول أيام السنة، وقد تحدث ولادتين في السنة، أو ثلاث ولادات في العامين بدلاً من الولادة الواحدة في خلال العام.


فترة الحمل

تبلغ فترة الحمل عند أنثى الماعز مئة وخمسين يوماً، أي يتراوح بين أربعة إلى خمسة أشهر، وغالباً ما تكون علامة اقتراب موعد الولادة نزول الضرع، وارتخاء الأعصاب عند منطقة الحوض، وخروج سائل لزج من المهبل، وظهور حالة من الخمول تسبق موعد الولادة من ثلاثة إلى أربعة أيام.


الولادة

  • تعمد الماعز الأم إلى زاوية جانبية، أو ركن آمن عند شعورها بقرب موعد الولادة.
  • تبدأ بإصدار أصوات عالية نوعاً ما عند شعورها بالآلام الوضع، وهنا يجب على المزارع مراقبة عملية الولادة لمساعدة الماعز في حال تعسرت ولادتها.
  • يمكن أن تتعدد دورات الشبق عند الماعز لمرتين أو ثلاثة في السنة، وفي حالات نادرة قد تصل الولادات من أربعة إلى خمسة توائم في الولادة.
  • يجب منح موسم الولادة عند الماعز عناية خاصة؛ وذلك لأنّ الجداء الصغيرة تولد ببنية ضعيفة وغير قادرة على إعالة نفسها بنفسها، لذلك ينبغي الإشراف على تجفيفها، وتدفئتها، ومساعدتها على بدء عملية الرضاعة، والإشراف على انتظام رضاعتها من الأم على فترات قصيرة.
  • يجب عزل الماعز بعد الولادة مع صغارها فى أماكن منفردة فى الأيام الأولى بعد الولادة حتى تتمكن من إرضاع صغارها بحرية.
302 مشاهدة