مزايا وعيوب الإنترنت

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤٤ ، ٦ أبريل ٢٠١٦
مزايا وعيوب الإنترنت

الإنترنت

يعرف الإنترنت على أنه الشبكة العنكبوتية التي تربط من اسمها كل مدن ودول العالم ببعضها البعض، عن طريق بروتوكولاتٍ معينةٍ وباستخدام أجهزة الحاسوب المزودة بخدمات الإنترنت بشكلٍ يسمح لإمكانية تبادل المعلومات والبيانات المختلفة والمتنوعة بين الناس، وقد جعل الإنترنت كما هو معروفٌ في وقتنا الحاضر العالمَ قريةً صغيرةً بسبب قدرة الإنسان على الوصول إلى من يريدون في وقتٍ قصيرٍ وبكفاءةٍ عالية، وفي هذا المقال سنتحدث عن أبرز مزايا وحسنات الإنترنت وأبرز عيوبه ومساوئه بالتفصيل.


مزايا الإنترنت

  • وفرة المعلومات التي يوفرها الإنترنت لرواده في مختلف المجالات، حيث يعتبر الإنترنت مصدراً مهماً ورئيسياً من مصادر المعلومات.
  • سهولة الوصول للمعلومات.
  • السرعة وبالتالي توفير الوقت والجهد على الباحث.
  • الفعالية.
  • معلومات الإنترنت حديثةٌ وتخضع للتحديث مع الوقت حيث لا تتميز بالجمود أو التوقف عند حدٍ معين، فالمعارف الإنسانية بحرٌ لا ينتهي ولا ينضب وليس له حدود.
  • العالمية.
  • إمكانية الاستخدام أربعاً وعشرين ساعةً وفي كل الأوقات.
  • منع احتكار المعلومات.


عيوب الإنترنت

  • إن عدم الإلمام بالحاسوب وبرامجه وطريقة استخدامه يؤدي إلى العجز عن استخدام الإنترنت.
  • عدم دقة المعلومات وعشوائيتها في بعض الأحيان.
  • الإنترنت ليس مصدراً علمياً دقيقاً وموثوقاً.
  • اللغة قد تكون عائقاً أمام مستخدمي الإنترنت، فقد يكونون من العرب على سبيل المثال الذين لا يجيدون الإنجليزية والفرنسية وغيرهما أو قد يكونون من الأتراك الذين لا يجيدون العربية مثلاً.
  • الانحلال الخلقي وتدمير الأخلاق من خلال المواقع الإلكترونية الإباحية والسيئة التي تعبث بأخلاق ودين الإنسان.
  • يؤدي استعمال الإنترنت إلى الإصابة بمختلف الأمراض، مثل أمراض العيون بسبب إشعاعات الشاشات، بالإضافة إلى آلام وأوجاع الظهر كآلام الفقرات.
  • يسبب استخدام الإنترنت بكثرةٍ إلى الإدمان وعدم القدرة على التخلص منه أو استخدامه باعتدالٍ والدخول في متاهات الأمراض والاضطرابات النفسية.
  • العزلة.
  • يستهلك الإنترنت وقت الإنسان وجهده، حيث يقضي كثيرٌ من الناس وقتاً طويلاً في استخدام الإنترنت.
  • الابتزاز وتجارة الأعضاء والسوق السوداء.


استخدامات الإنترنت

  • الإنترنت مفيدٌ لأغراض العلم والتعليم، حيث تعقد العديد من المحاضرات والندوات والدورات على الإنترنت.
  • البريد الإلكتروني الذي يستخدم لإيصال المعلومات والوثائق بسرعةٍ وسهولةٍ وكفاءةٍ إلى أطرافٍ أخرى بدلاً من إرسال الرسائل القديمة التي تستغرق أوقاتاً طويلةً لتصل إلى وجهتها.
  • المعاملات التجارية، مثل البنوك والتجارة من خلال التسوق على الإنترنت وأشهر الأسواق في العالم أمازون وسوق دوت كوم وغيرهما.
  • التواصل بين الناس من خلال الشات والبرامج المختلفة، مثل سكايب ومسنجر وغيرهما.
  • تبادل المعلومات والتعرف على الحضارات والثقافات المتنوعة عبر العالم.
  • الترفيه من خلال الألعاب والأفلام وغيرها.