مساحة دولة السودان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٧ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٩
مساحة دولة السودان

السودان

تقع السودان في الجزء الشمالي الشرقي من قارة أفريقيا، وتحديداً في قلب حوض وادي النيل، ويَعبر نهر النيل أراضيها ويشطرها إلى نصفين. تتخّذ الجمهوريّة السودانية من مدينة الخرطوم عاصمةً لها، وسياسياً حازت على استقلالها عن بريطانيا في الأوّل من شهر يناير من عام 1956م.


تنقسم السّودان إدارياً إلى ثماني عشرة ولاية، أكبرها ولاية البحر الأحمر، وأصغرها ولاية النيل الأزرق، ويصل عدد المحليات فيها إلى 133 محلية تقريباً.


الجغرافيا

تتموضع السودان بين دائرتي عرض 4,22 درجة إلى الشمال من خط الاستواء، وفوق خطي طول 22,38 درجة، ويصل طول شواطئها المطلة على البحر الأحمر إلى أكثر من 670 كيلومتراً تقريباً.


تشترك السودان بحدود مع إثيوبيا وإريتريا من الجهة الشرقية، أمّا حدودها من الجهة الشمالية فتأتي مع كلٍّ من مصر وليبيا، كما تَحدّها تشاد وجمهوريّة أفريقيا الوسطى من الجهة الغربية، ويحدّها جنوب السودان من الجهة الجنوبية لها.


من الجدير ذكره أنّ السودان تأتي بالمرتبة الثانية على مستوى أفريقيا من حيث المساحة؛ حيث تمتد مساحتها إلى أكثر من 1.865.813 كيلومتر مربع، كما تأتي في المرتبة الثالثة على مستوى الوطن العربي، أمّا عالميّاً فتأتي بالمرتبة السادسة عشر، ويشار إلى أنّه بعد انفصال جنوب السودان عنها قد تقلّصت مساحتها بنسبة قُدرّت بـ 25% من المساحة الإجمالية، والتي هي حالياً مساحة جنوب السودان.


الديموغرافيا

تُشير إحصائيات التعداد السكاني لعام 2013م إلى أنّ عدد سكان دولة السودان قد بلغ 37.96 مليون نسمة، وتَصدّرت بذلك المَرتبة الثالثة عربياً، والتاسعة على مستوى أفريقيا، والخامسة والثلاثين عالمياً، وتُقيم في الأراضي السودانية عدد من المجموعات العربيّة والأفريقية وغيرها من الأقليات ما بين التركية والمصريّة والليبية وغيرها.


السياحة

تَحظى السودان بمَكانةٍ مهمّةٍ على الصعيد السياحي، وذلك نظراً لما تمتلكه من مقوّمات سياحية وتنوّع بيئي وتاريخي وثقافي، فتوجد في الأجزاء الشمالية منه عدد من الآثار العائدة لمَمالك النوبية القديمة، أمّا في الأجزاء الشرقيّة من البلاد فيلعب البحر الأحمر دوراً مهمّاً في جذب السياح إليه؛ وخاصّةً بوجود الشعاب والجزر المرجانية والأسماك الملوّنة فيها، بينما تمتدّ الصحاري الرملية في الأجزاء الغربية منها، ومن أهم المعالم السياحية في السودان:

  • الأهرام وآثار النوبة: يتموضع 220 هرماً في منطقة الولاية الشمالية في البلاد، وتعتبر هذه الأهرامات الأكثر قِدماً في منطقة وادي النيل، كما تقوم في منطقة شرق السودان مدينة تاريخية تمتاز بالزخارف والنقوش الجميلة.
  • شواطئ البحر الأحمر: تتسم مياهه بالنقاء والشفافية، فيتوافد السياح إليها من مُختلف أنحاء العالم للاستمتاع بالمَشاهد الخلّابة، وممارسة الرياضات المائية.
  • المتاحف: من أهمّها متحف السودان القومي، والمتحف الحربي، ومتحف القصر، ومتحف السلطان علي دينار في الفاشر.