مسجات عن قسوة الحياة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٠ ، ٦ نوفمبر ٢٠١٨
مسجات عن قسوة الحياة

قسوة الحياة

نواجه في الحياة الكثير من المصاعب والهموم التي تفقدنا الأمل في الحياة وتملؤنا باليأس ولكن الحياة قصيرة وعلينا أن نتعلم من الدروس التي تعطينا إياها كي نعيش سعيدين بالرغم من قساوتها، وفي هذا المقال سنقدم لكم مسجات عن قسوة الحياة.


مسجات عن قسوة الحياة

  • الحياة ليست عادلة، فلتعود نفسك على ذلك.
  • في المدرسة يعلمونك الدرس ثم يختبرونك، أما الحياة فتختبرك ثمّ تعلمك الدرس.
  • قد تقصر الحياة وقد تطول، فكلّ شيء مرهون بالطريقة التي نحياها بها.
  • ما أقسى الحياة عندما تسرق منك أغلى ابتسامة، وأجمل فرحة، وأروع قلب، فتَكره حياتِك، وتنقلب الدنيا على رأسك، وعندما تصبح الآلام والأحزان لصيقة بحياتك في كلّ مراحلها ولحظاتها بما في ذلك ساعات الفرح، وعندما تبكي ولا يسمعك أحد، وتصرخ فلا يجيبك أحد، وتشكو فلا ترد عليك سوى الجدارن، عندما تصبح الوحدة رفيقة دربك، والضيق أقرب خلانك، والمرارة أعز أصدقائك.
  • أحيانا أقول إنّ الحياة تقسو بلا معنى ولا ضرورة، وأحياناً أقول حظنا منها وإن ساء أقل قسوة من الآخرين، أقل بكثير.
  • الحياة يا صديقي شيء جدي أكثر مما يتصور الناس، ومن يريد أن يحيا عليه أن يغامر كثيراً، أن يكون شجاعاً.
  • إنّ الأوهام هي التي تجعل الحياة أمراً يمكن احتماله، لذلك يكره الناس الحقائق لأنّها تبدد الأوهام، وتضعهم أمام مرارة الواقع.
  • يتأَلم القلب ولا يجد له محتضن، يتعب الشعور ولا يسأل عنه مطمئن، نعيش الحياة مشتتين، ومع أنفسنا حائرين مع أقرب الناس، للإحساسِ خائفين، وبسبب الأقدار والأخطار تائِهين بين هموم ويأس وأفكار تملأ الرأس نعيش عمرنا الحزين، في أشد احتياجنا لا نجد عضداً، وفي آلامنا لا نواجه أحداً تجتاحنا الدموع بمذلة وخضوع، تخنقنا العبرات، ولكننا نفضل السكات، ونعيش أيام الحياة صابرين على كل معاناة، ولكن ما يضعف صبرنا قوة المفاجآت.
  • تعست هذه الحياة فما يسعد فيها إلّا الجهول ويرتع، هي الدنيا في كل يوم ترينا من جديد الآلام ما هو إلّا أوجع.
  • هي رغم كل ذلك الحياة، ونحن مطالبون أن نحياها كما هي.
  • الحياة قصيرة، لكن المصائب تجعلها طويلة.
  • أنا أعشق المصعد، لا أستعمله بدافع الكسل، وإنّما من أجل التأمل، تضع أصبعك على الزر دون أي جهد، تصعد الى الأعلى أو تنزل إلى الأسفل، قد يتعطل وأنت قابع فيه، إنّه كالحياة تماماً لا يخلو من العطب، تارة أنت في الأعلى، وتارة أنت في الأسفل.


كلمات عن الحياة

  • ستتعلم الكثير من دروس الحياة، إذا لاحظت أنّ رجال الإطفاء لا يكافحون النار بالنار.
  • تكون الحياة سعيدة عندما تبدأ بالحب و تنتهي بالطموح.
  • الحياة جدل بين الذوق والتذوق.
  • الحياة وردة، تنشقها واعطها لصديقك.
  • لا علاقة للنجاح بما تكسبه في الحياة أو تنجزه لنفسك، فالنجاح هو ما تفعله للآخرين.
  • الحياة تتأرجح كالبندول بين الألم والملل.
  • إنّ الإنسان الذي لا يعرف أن يصغي لا يمكنه سماع النصائح التي تغدها الحياة في كل لحظة.
  • البخيل شخص يعيش طيلة حياته دون أن يتذوق طعم الحياة.
  • الحياة سلم البعض يصعد درجاته والآخر ينزلها.
  • ليس للحياة قيمة إلّا إذا وجدنا فيها شيئاً نناضل من أجله.
  • الإنسان يمكن أن يغير حياته، إذا ما استطاع أن يغير اتجاهاته العقلية.
  • من يخف الموت يخسر الحياة.
  • الشخص الذي لديه فكرة خاطئة عن الحياة ستكون لديه دوماً فكرة خاطئة عن الموت.
  • ستجد أنّ الحياة لا تزال جديرة بالاهتمام، إذا كنت تبتسم.
  • الخطوة القصيرة تطيل الحياة.
  • كثيراً ما تكون حقائق الحياة مزيجاً من الدموع والابتسامات.
  • المتشائم لا يرى من الحياة سوى ظلها.
  • العبرة ليست في السنوات التي عشتها، بل في نبض الحياة في تلك السنوات.
  • الحياة قطار سريع ما اجتازه حلم، وما هو مقبل عليه وهم.
  • إنّ كل كلمة وكل فكرة تعد بمثابة طاقة روحية تقوم بتنشيط قوى الحياة في داخلك، سواء كانت ذات طبيعة سلبية أو إيجابية.
  • الحياة رواية جميلة عليك قراءتها حتى النهاية لا تتوقف أبداً عند سطر حزين قد تكون النهاية جميلة.


كلمات جميلة عن الحياة

  • اصرخ لتعلم أنّك ما زلت حياً وحياً وأنّ الحياة على هذه الأرض ممكنة.
  • الحياة منفى قصير.
  • ليس المهم أن تعيش، الأهم أن تعيش جيداً.
  • يجب أن تحب الحياة، وتعرف كيف تموت.
  • إنّ الحياة تبدو لي أقصر من أن تنفق في تنمية البغضاء، وتسجيل الأخطاء.
  • الحياةُ أمانة يعهد لك بها لا يحق لك، يوم تسترد منك أن تحتج لأنّها في الحقيقة ليست ملكك.
  • إنّما سر الحياة هو أن تبذل فى سبيل غاية ترسمها في مخيلتك وتحققها.
  • لو كان الموت يصنع شيئاً لوقف مد الحياة، ولكنه قوة ضئيلة حسيرة بجانب قوى الحياة الزاخرة الطافرة الغامرة، من قوة الله الحي تنبثق الحياة.
  • أريد من الطالب أن يظهر اهتماماً ورغبة في البحث عن الجواب، وأنتم تريدون أجوبة جاهزة والحياة ليست هكذا، الحياة ليست شيئاً آخر غير شعور الإنسان بالحياة.
  • تجرد أي إنسان من الشعور بحياته تجرده من الحياة ذاتِها في معناها الحقيقي.
  • عندما نعيش لذواتنا فحسب تبدو لنا الحياة قصيرة ضئيلة، تبدأ من حيث بدأنا نعي، وتنتهي بانتهاء عمرنا المحدود، أمّا عندما نعيش لغيرنا، أي عندما نعيش لفكرة، فإنّ الحياة تبدو طويلة عميقة، تبدأ من حيث بدأت الإنسانية، وتمتد بعد مفارقتنا لوجه هذه الأرض.