مضار وسائل الاتصال

كتابة - آخر تحديث: ٠٤:٣٢ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٨
مضار وسائل الاتصال

التأثير السلبي على المراهقين

تعتبر مشكلة فرض السيطرة على المراهقين، والأطفال عبر وسائل الاتصال الحديثة مشكلة ليست سهلة حيث يوجد احتمال كبير إلى تعرض هذه الفئة التي تمر بمرحلة عمرية حساسة، ومهمة، إلى خطر التحرش، والاستغلال الجنسي؛ الذي يسبب لهم الأذى، والضرر، وخصوصاً الضرر النفسي، والذي يتم من قبل أشخاص يقدمون عادة بعض الإغراءات للمراهقين؛ بهدف جذبهم، كما يواجه المراهقين مشكلة أخرى، وهي مشكلة التأثر، والانجذاب السريع، لما يشاهدون من أمور هدفها الترويج، والإعلانات للمنتجات، والتي غالباً ما ترفع من نسبة الشراء، وتحمس المراهق لاقتناء المنتج بالرغم من عدم حاجته إليه في كثير من الأحيان.[١]


الآثار السلبية لوسائل الاتصال على الصحة النفسية والعقلية

أشارت العديد من الدراسات إلى وجود علاقة وثيقة بين استعمال وسائل الاتصال الحديثة ومواقع التواصل الاجتماعي، وبين الشعور بالاكتئاب، والقلق، ومشاكل بالنوم وتناول الطعام، وزيادة خطر الانتحار، وفقاً لتحذير الباحثين من جامعة ملبورن.[٢]


سلبيات وسائل الاتصال الحديثة

الافتقار إلى التواصل العاطفي

تفتقر وسائل التواصل الاجتماعي إلى قدر كافٍ من الاتصال الحقيقي، والواقعي، وهذه أحد أهم عيوب وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة، الأمر الذي يجعل الاتصال عبر هذه الوسائل أقل جودة، وكفاءة، من التواصل وجهاً لوجه، على أرض الواقع، حيث يُتاح للفرد ضمن هذا النوع من التواصل، إمكانية الشعور بما يحتاجه الموقف من مشاعر، سواء كانت مشاعر حزن، أو حماس، أو فرح، وغيرها من المشاعر التي يتطلبها الموقف.[٣]


إتاحة الفرصة لإيذاء الناس

تمنح وسائل التواصل، والاتصال الحديثة للفرد، فرصة ليكون أكثر قدرةً على إلحاق الضرر بغيره، ومن الممكن أن يصل به الأمر إلى درجة جرح مشاعر الآخرين، عند التفوه بكلمات من الصعب عليه النطق بها وجهاً لوجه.[٣]


الكسل

تسبب التطور التقني، والتكنولوجي، وتوفر وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة؛ في زيادة نسبة الكسل، والاتكال لدى الأفراد، حيث ساعدت هذه الوسائل بشكل كبير، في تحقيق الراحة للأفراد، وعدم حاجتهم لبذل جهد وحركة، في كثير من المواقف، بحيث شجعتهم على الخمول، ولكن يُنصح بضرورة الحركة، والقيام بنشاطات مختلفة؛ لكي يتمكن الشخص من المحافظة على سلامته الجسدية.[٣]


المراجع

  1. Angela Barnes and Christine Laird (6-6-2012), "The Effects of Social Media on Children"، sites.ewu.edu, Retrieved 20-9-2018. Edited.
  2. "Fact Check: Is social media bad for your mental health?", www.theweek.co.uk,18-1-2018، Retrieved 12-9-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت Marilyn Price-Mitchell, PhD, "Disadvantages of Social Networking: Surprising Insights from Teens"، www.rootsofaction.com, Retrieved 12-9-2018. Edited.