معالم مدينة تبوك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ١٠ أبريل ٢٠١٧
معالم مدينة تبوك

مدينة تبوك

مدينة تبوك هي إحدى المدن التي تقع في الشمال الغربي من المملكة العربية السعودية، حيث تحدّها من الشمال المملكة الأردنية الهاشمية، ومن الشرق منطقة الجوف وحائل، ومن الجنوب تحدّها منطقة المدينة المنورة، ويحدّها من جهة الغرب خليج العقبة والبحر الأحمر، وتتميّز المدينة بوجود العديد من المعالم الأثرية فيها، وفي هذا المقال سنذكر أهم المعالم الموجودة في مدينة تبوك.


أهم معالم مدينة تبوك

قلعة تبوك

بنيت القلعة في عهد السلطان القانوني، والتي تسمّى بمنزل أصحاب الأيكة، حيث ورد ذكرهم في القرآن الكريم، كما يبلغ عمر قلعة تبوك ما يقارب ثلاثة آلاف وخمسمئة سنة وجدّد بناؤها عدة مرات، ورمم العثمانيون المدينة في عام 1062هـ، وبعد ذلك رممت هيئة الآثار والمتاحف بوزارة المعارف القلعة، ويوجد حول القلعة ما يقارب الخمسة عشرة منزلاً لحميدات تبوك، ومنها الغريض، والفاير، والكساب، والجلوي، والغنام، والسليم، والأحمد، وآل بن زيدان، بالإضافة إلى ذلك يوجد في القلعة من الداخل فناء فيه بئر، وغرف نوم في الجهة الجنوبية والشمالية، كما يوجد فيها مصلى في الدور الأول والثاني.


مسجد التوبة

يسمى باسم مسجد رسول الله صلى الله علية وسلم، وسبب تسميته بهذا الاسم أن صلى الله عليه وسلم قد أدى الصلوات بضعة عشر ليلة أثناء غزوة تبوك التي حدثت في عهده، وقد تمّ بناء المسجد من الطين والسقف من سعف النخل في بداية الأمر، ثم قام العثمانيين ببنائه بأمر من جلالة الملك فيصل، وذلك عند زيارته للمسجد، وقد كان البناء قريب بشكل كبير من مواصفات المسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة.


محطة سكة حديد الحجاز

تعتبر من أهم محطات الخط الحديدي الحجازي، حيث كان يمتد ما بين المدينة المنورة ودمشق، وقد تمّ تدميره أثناء الحرب العالمية الأولى، كما تعد من المحطات الرئيسية التي تتكوّن من مجموعة من المباني داخل مدينة تبوك، إذ وصل أوّل قطار لها عام 1906هـ، وقد تم تشييد محطة القطار في العهد العثماني، بالإضافة إلى تشييدها في الوقت الحاضر لتصبح معلماً من المعالم الأثرية الموجودة في تبوك.


الحصون العثمانية

يوجد الكثير من الحصون العثمانية التي تم بناؤها على مسافة قريبة من الخط الحديدي لحماية حجاج بيت الله القادمين عبر الخط الحديدي، وشاع خبر عن وجود العديد من الآثار التي طمرتها الرياح على مدى السنين السابقة الأمر الذي تمّ أخذه بعين الاعتبار عند القيام بالتنقيب عن الآثار في المنطقة.


عين السكر

تعد عين السكر من أقدم العيون الموجودة في تبوك، والتي كانت قديماً المصدر الوحيد لسقيا الزراعة في تبوك، وقد قيل أن الرسول صلى اللله عليه وسلم أقام فيها بضع عشرة ليلة وقد شرب منها هو وأصحابه، وقد كانت ذات ماء قليل حتى غسل رسول الله فيها وجهه ويديه فجرت العين بماء كثير فاستقى منها الناس.

167 مشاهدة