معايير التدقيق الدولية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٠ ، ١٣ مارس ٢٠١٦
معايير التدقيق الدولية

التدقيق

هو وظيفة من الوظائف المحاسبية وتحرص كافة المنشآت على تطبيقه في بيئتها العملية، لما له من دور فعّال في مساعدة وظيفة الرقابة الإدارية، في متابعة طبيعة سير العمل داخل المنشأة، ولما للتدقيق من دور مهم في الشركات والمؤسسات مهما كانت طبيعة عملها، اهتمت جمعية المحاسبيين الدوليين باعتبار التدقيق جزءاً مهماً من أجزاء المحاسبة، و إنّ أي عملية مالية ومحاسبية تحتاج إلى تدقيق قبل اعتمادها تماماً، حتى لا تنتج عنها أي نتائج غير صحيحة، أو تحتوي على أخطاء حسابية، أو مالية؛ بسبب مقصود، أو غير مقصود.


عناصر التدقيق

هي مجموعة من العناصر المهمة التي يعتمد عليها التدقيق عند المباشرة بتطبيقه داخل بيئة العمل المؤسسي، ويُسمّى الشخص الذي يهتم بتطبيق معايير التدقيق (المدقق)، وعليه الالتزام بعناصر التدقيق التالية:

  • الأهمية، أي إنّ كل جزء من أجزاء القيد المحاسبي يُعتبر مهماً، ويجب تدقيقه بشكل تام.
  • الاهتمام بدور المخاطرة، قد تظهر بعض الخسائر في القوائم المالية للشركة؛ نتيجةً للدخول في استثمارات خاطئة، وغير محسوبة، ومن المهم متابعة نتائجها، وتدقيقها.
  • طبيعة عمل المنشأة تعد من أهم عناصر التدقيق؛ إذ إنّ الحسابات تختلف بين المنشآت، لذلك ليس بالضرورة أن ما تم تطبيقه داخل منشأة ما أن يطبق في منشأة أخرى حتى لو تشابهتا معاً بطبيعة العمل.


معايير التدقيق الدولية

هي مجموعة من المعايير المحاسبية الخاصة بالتدقيق، والتي تم اعتمادها اعتماداً دولياً، بمعنى أنّ أي عملية محاسبية سواءً تم إجراؤها داخل منشأة صغيرة أو كبيرة وذات فروع دولية يجب أن تخضع لمجموعة من المعايير المحاسبية، والمرتبطة بوظيفة التدقيق كوسيلة من وسائل الرقابة، والمتابعة لسير عمل المؤسسة.


حرص مجموعة من المحاسبين، وخبراء المحاسبة، والمحللين الماليين على صياغة معايير مرتبطة بالتدقيق الدولي، حتى تلتزم بها المؤسسات التجارية، والخدمية عند إعدادها للقوائم المالية محاسبياً، ويجب على كل محاسب (مدقق) أن يهتم بدراسة معايير التدقيق، والتعرف عليها، والحرص على استخدامها أثناء تطبيقه لعمله في إعداد القيود المحاسبية، ممّا يُساهم في مساعدتهِ على تجنّب أي خطأ قد يحدث معهُ أثناء عمله على القوائم المالية، أو الفواتير، أو الأوراق التجارية الخاصّة بالمنشأة.


ومن أهم معايير التدقيق الدولية:


معايير التأكيد

هي مجموعة من المعايير التي يعتمدها المدقق للتأكد من صحة العمليات المحاسبية التي قام بها المحاسب، وإنّ التأكيد هنا يَشمل إعادة تنفيذ قيود الحسابات مجدداً، والتأكد من صحتها، ومقارنة النتائج التي تمّ الوصول إليها مع النتائج السابقة لمعرفة مدى دقتها، وصحتها، وعندما يكون العمل صحيحاً بشكل كامل عندها يدل ذلك على تحقق معايير التأكيد.


معايير الجودة

هي مجموعة من المعايير التي يعتمدها المدقق لقياس مدى كفاءة ما تم تقديمه من قبل المؤسسة مع إجمالي العوائد المالية التي حصلت عليها خلال الفترة الزمنية، أي أنه كلما كانت البضاعة أو الخدمة المقدمة من قبل المؤسسة تتوافق مع معايير الجودة الدولية ساهم ذلك في نجاحها داخل سوق العمل الذي توجد فيه.