معلومات عن جمهورية الهند

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٢٨ يناير ٢٠١٦
معلومات عن جمهورية الهند

موقع جمهورية الهند

تعّد جمهورية الهند واحدة من أكبر الدول من حيث المساحة، بحيث تحتل المرتبة السابعة عالمياً، فتبلغ مساحتها حوالي ثلاثة ملايين كيلومتر مربع؛ لذلك تمّ تسميتها بشبه القارة الهندية، وفلكيّاً تقع بين خطي طول 68.7 درجة و97.25 درجة في الجهة الشرقية، أمّا بالنسبة لخطوط العرض فتمتد بين 8.4 درجة و37.8 درجة في الجهة الشمالية، ويبلغ طول الجمهورية رأسياً عند الانتقال من الجهة الشمالية إلى الجنوبية حوالي ثلاثة آلاف كيلومتراً، أمّا عرضها من الجهة الشرقية للغربية فيبلغ ألفين وتسعمئة كيلومتر، وتحدّها من جميع الجهات مجموعة من الدول، فمن الجهة الشمالية الغربية تحدها الباكستان، ومن الجهة الشمالية تحدها كلٍ من نيبال، وبوتان، وأفغانستان، والصين، أمّا من الجهة الشرقية فتحدّها ميانمار، وخليج البنغال إضافةً لبنغلادش، وتمّ تقسيم الجمهوية كاملةً إلى ثلاثة أقاليم رئيسية تتضمّن جبال الهمالايا وشبه الجزيرة الهندية إضافةً لسهل الجانجتيك.


عدد السكان

تأتي في المرتبة الثانية بعد الصين من حيث عدد السكان عالمياً، فبحسب إحصائيات عام 2001م، وصل عدد سكانها إلى 1.029.99.100 نسمة، وتقدّر الكثافة السكانية بحوالي ثلاثمئة وخمس وعشرين نسمة لكل كيلومتر مربع، أمّا معدل نموها السكاني فيصل إلى 1.5% ويعيش نسبة كبيرة من سكانها في الريف، تصل نسبتهم إلى حوالي 72% والبقية في المدن والمناطق الحضرية.


الديانة في الهند

يشكل الدين محوراً رئيساً في حياة الهنود، فحوالي 12% من سكانها يؤمنون بالديانة الإسلامية والبقية بالديانة الهندوسية الخاصة بالبلاد، إضافةً إلى مجموعة من الديانات الأخرى كالمسيحية، والبوذية، والحضر، والسيخ، علماً بأنّ جمهورية الهند تصنّف كإحدى الدول العلمانية بحسب ما جاء في مقدمة الدستور.


اللغة في الهند

بحسب ما جاء في الدستور الخاص بالبلاد فإنّ اللغة الهندية هي الرسمية؛ لأنّ 40% من السكان يتكلّمون بها، إضافةً إلى حوالي ألف لغة ولهجة مختلفة تنتشر في الجمهورية، من أبرزها البرتغالية، والسندية، والنيبالية، والمارثية، والسنسكريتية وغيرها.


الاقتصاد في الهند

تعتبر واحدة من أغنى الدول العالمية بالموارد الطبيعية؛ نتيجةً لتنوع التضاريس فيها من غابات، وأنهار، وجبال، وسهول إضافةً للصحراء، والمورد الرئيسي والأساسي فيها هو الأرض والماء حيث تشكل نسبة الأراضي الصالحة للزراعة فيها حوالي 54.3% وتغطي الغابات مساحة 21.6%، ومن أهمّ محاصيلها الزراعية الأرز، وقصب السكر، والقطن إضافةً للخضار والتوابل والجوت.


يستوعب القطاع الصناعي في الهند نسبة كبيرة من القوى العاملة تصل نسبتهم إلى حوالي 13%، ويسهم بـِ 26.3% من إجمالي الناتج المحلي، بحيث تحتوي على نسب عالية من النحاس، والحديد، والفحم، والرصاص، والذهب، والبترول، وتعمل على تصنيع النسيج، والأسمدة، والمواد الكيمياوية إضافةً للغزل والنسيج، وتقوم بتصدير العديد من المنتجات أهمّها الأحجار الكريمة والمعدات الهندسية الثقيلة والخضار والشاي، وتعتبر اليابان، والمملكة العربية السعودية، وروسيا، وألمانيا، وإيطاليا من أبرز الدول التي تتبادل معها الهند العديد من منتجاتها.


التعليم في الهند

يعتبر التعليم في الجمهورية إجبارياً حتى يبلغ الفرد عمر الرابعة عشر، وتتضمّن العديد من المدارس والجامعات ذات الكفاءة العالية والتي تعطي أعلى الشهادات.