معلومات عن قارة أفريقيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٤ ، ١٣ يناير ٢٠١٦
معلومات عن قارة أفريقيا

القارات السبع

بداية يجدر بنا الحديث عن معنى " قارة" والتي هي كتلة كبيرة من اليابسة وفيها تضاريس متنوعة كالسهول والهضاب والجبال وتحيط بها المياه جزئياً أو كلياً، ويوجد على الكرة الأرضية سبع قارات كالتالي: قارة آسيا وتأتي في المرتبة الأولى من حيث المساحة حيث تبلغ مساحتها 44 مليون كم مربع، تليها قارة أفريقيا بمساحة تقارب 30 مليون كم مربع 2، ومن ثم قارة أمريكا الشمالية بمساحة 20 مليون كم مربع2 وأمريكا اللاتينية (الجنوبية والوسطى) ومساحتها تساوي 18 مليون كم مربع 2، ومن ثم أنتاركتكا وأوروبا وأوقيانوسيا (أستراليا وجزرها) ومساحة كل منها هي: (14) و(10.5) و(8.5) مليون كم مربع 2 على التوالي، وفي مقالنا هذا سيكون حديثنا عن قارة أفريقيا.


قارة أفريقيا

الموقع الفلكي

تمتد لأفريقيا بين دائرة عرض 37 درجة إلى الشمال من خط الاستواء ودائرة عرض 35 درجة جنوب خط الاستواء، وتمتد بين خطي طول 17 درجة إلى الغرب من خط غرينتش و51 درجة إلى الشرق من خط غرينتش.


الموقع الجغرافي

يحدّ قارة أفريقيا من الشمال البحر المتوسط، أمّا المحيط الهندي والمحيط الأطلسي فيحدّاها من الجنوب وكذلك يحدّها من الغرب المحيط الأطلسي، وأما من الشرق فيحدّها المحيط الهندي وقناة السويس والبحر الأحمر.


ميزات عامة لأفريقيا

  • شكلها يأخذ شكل المثلث تقريباً؛ إذ إنّها تتسع في أجزائها الشمالية بينما تضيق عند أجزائها الجنوبية.
  • قلة الموانئ الطبيعية فيها نتيجة كون سواحلها قليلة التعاريج وشبه مستقيمة.
  • إشرافها على ممرات مائية هامة تصل بين قارات العالم كمضيق باب المندب ومضيق جبل طارق إضافة إلى قناة السويس التي تفصل قارة أفريقيا عن آسيا.


عوامل تؤثر في مُناخ أفريقيا

  • تعدّ قارة أفريقيا قارة حارة بشكل عام نتيجة لمرور خط الاستواء وكذلك مدار السرطان والجدي فيها.
  • إشراف القارة على المحيطين الهندي والأطلسي وعلى البحرين المتوسط والأحمر له دور في جعلها معتدلة المناخ نتيجة للمؤثرات البحرية، في حين تشكلت مناطق صحراوية في المناطق الداخلية البعيدة عن تأثير المسطحات المائية إضافة إلى أنّ امتداد جبال أطلس بشكل موازٍ لساحل البحر الأبيض المتوسط قد أدّى إلى منع المؤثرات البحرية الرطبة من الوصول إلى هذه المناطق الداخلية، الأمر الذي أدى زيادة جفافها.
  • أدى تيار بنجويلا البارد وتيار كناري إلى تلطيف درجات الحرارة على السواحل الغربية التي تطل على المحيط الأطلسي، في حين أدّى تيار موزمبيق البحري الدافئ إلى رفع درجات الحرارة على السواحل الشرقية التي تطل على المحيط الهندي.


أقاليم قارة أفريقيا المناخية

  • الإقليم الاستوائي ويتمثل بالمناطق القريبة من دائرة عرض خط الاستواء.
  • الإقليم الصحراوي ويتمثل بصحراء كلهاري والصحراء الكبرى وناميبيا.
  • الإقليم الموسمي ويتمثل بهضبة أثيوبيا.
  • إقليم البحر المتوسط ويتمثل في السواحل الشمالية التي تطل على البحر المتوسط.