معلومات عن قيام دولة الإمارات

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٦ ، ٢٨ أغسطس ٢٠١٨
معلومات عن قيام دولة الإمارات

معلومات عن قيام دولة الإمارات

توضح النقاط الآتية بعض المعلومات عن قيام دولة الإمارات:[١]

  • العصر الحجري: كانت المنطقة في الفترة الواقعة ما بين 6000 إلى 3500 ق.م عبارةً عن جماعات بدوية تعتمد في معيشتها على جمع النباتات والصيد، كما تميزت بصناعة الأواني الفخارية.
  • العصر البرونزي: تقع هذه الحقبة التاريخية ما بين 3200 إلى 1300 ق.م، وتتكون من ثلاث فترات رئيسة وهي: فترة جبل حفيت "نظراً إلى كثرة المقابر التي وُجدت في المنطقة"، وفترة أم النار، وفترة وادي سوق "نسبةً لأحد المواقع الأثرية في وادي سوق".
  • العصر الحديدي: تقع هذه الحقبة التاريخية ما بين 1300 إلى 300 ق.م، وخلالها تم الاعتماد على تقنية جديدة للري ساهمت في استخراج المياه الجوفية، ومرور الماء من الجبال إلى الواحات المنخفضة.
  • قدوم الإسلام: بدأت الدعوة الإسلامية في المنطقة بعد فتح مكة سنة 630 م، عندما أرسلال رسول عليه الصلاة والسلام أصحابه لدعوة ملوك ورؤساء القبائل إلى اعتناق الدين الإسلامي.
  • العهد البرتغالي: كان البرتغاليون من أوائل الأوروبيين الذين وصلوا إلى شبه الجزيرة العربية، وكان ذلك في عام 1498م بعد الرحلة البحرية التي قام بها البحار البرتغالي فاسكو دي غاما حول طريق رأس الرجاء الصالح.
  • العهد الهولندي: بدأ الهولنديون والإنجليز الدخول إلى أسواق الشرق الأوسط بعد خسارة القوة البرتغالية لمضيق هرمز سنة 1622 م.
  • العهد البريطاني: نمت الأنشطة التجارية البريطانية في منطقة الخليج بحلول عام 1720، وكان هدف البريطانيين الرئيسي تعزيز قوتهم البحرية بهدف حماية المنافذ التجارية مع الهند واستبعاد المنافسين الأوروبيين، وفي عام 1820 تمكن البريطانيون من هزيمة القواسم كما قاموا بتوقيع سلسلة من الاتفاقيات من عام 1820م حتى عام 1853م مع شيوخ كل إمارة، ويتعين وفقاً لهذه الاتفاقيات على شيوخ منطقة الخليج ضمان الأمن والسلامة في البحر، والامتناع عن بناء السفن الكبيرة، وإنشاء التحصينات على طول الساحل، وفي عام 1892م تم التوقيع على معاهدات خاصة تعهد الشيوخ خلالها بعدم إجراء اتصالات أو الدخول في اتفاقيات مع أية قوة أو دولة أخرى عدا الحكومة البريطانية، وتعهد البريطانيون في المقابل بتحمل مسؤولية الدفاع عن المنطقة ضد أي عدوان خارجي، وساهمت هذه الاتفاقيات بالمحافظة على سلامة الطريق البحري، كما مهدت إلى قيام إمارات الساحل المتصالح، وفي بداية عام 1968م أعلنت الحكومة البريطانية نيتها بالانسحاب من الخليج مع نهاية عام 1971م.
  • قيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة: قام حاكم إمارة أبو ظبي الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان حال توليه حكم الإمارة في السادس من آب سنة 1966م بالتأكيد على وجود دولة موحدة، وفي الثامن عشر من شباط عام 1968م التقى الشيخ زايد بالشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم "حاكم دبي آنذاك"، وتم عقد مؤتمراً دستورياً في الفترة ما بين 25 إلى 27 شباط عام 1968م في دبي وتم تشكيل اتفاقية من 11 نقطة، والتي كانت أساس إنشاء اتحاد الإمارات العربية، وفي الثامن عشر من تموز عام 1971م تم الإعلان عن قيام الاتحاد.


إعلان الاستقلال

أعلنت الإمارات الست التي وافقت على الانضمام إلى الاتحاد في الثاني من كانون أول عام 1971م استقلالها عن بريطانيا، ودعت نفسها الإمارات العربية المتحدة، وقام الاتحاد بتوقيع معاهدة صداقة مع بريطانيا وأعلن نفسه جزءاً من الأمة العربية.[٢]


الإمارات العربية المتحدة

الإمارات العربية المتحدة؛ عبارة عن اتحاد الإمارات السبع الموجودة على طول الساحل الشرقي لشبه الجزيرة العربية وهي: إمارة أبو ظبي والتي تعد أكبر هذه الإمارات، حيث تضم أكثر من ثلاثة أرباع مساحة الأرض الإجمالية للاتحاد، وإمارة دبي التي تعد واحدةً من أهم المراكز المالية والتجارية في المنطقة، حيث تضم العديد من الشركات متعددة الجنسيات، وإمارة الشارقة، وعجمان، ورأس االخيمة، وأم القيوين، والفجيرة.[٣]


المراجع

  1. "History", www.government.ae, Retrieved 26-8-2018. Edited.
  2. Pierre Tristam (6-11-2017), "When the United Arab Emirates Won Independence From Britain"، www.thoughtco.com, Retrieved 26-8-2018. Edited.
  3. Jill Ann Crystal J.E. Peterson (26-8-2018), "United Arab Emirates"، www.britannica.com, Retrieved 26-8-2018. Edited.