معلومات عن مدينة البتراء

كتابة - آخر تحديث: ٠٤:٥١ ، ٥ سبتمبر ٢٠١٦
معلومات عن مدينة البتراء

مدينة البتراء

هي واحدةٌ من المدن التاريخيّة والأثرية التي تأسّست في العام 312 قبل الميلاد، وتقع في الجهة الجنوبية من المملكة الأردنيّة الهاشميّة، وتحديداً على منحدارت جبل المذبح، وتبعد عن مدينة عمّان العاصمة مسافة 225 كيلومتراً، وتتبع إدارياً إلى محافظة معان، وكانت المدينة قديماً عاصمةً لمملكة الانباط القديمة، ولقبت باسم (المدينة الوردية) بسبب ألوان صخورها الوردية.


المواقع الأثرية داخل البتراء

  • السيق: هو عبارةٌ عن طريقٍ رئيسيٍّ مشقوقٍ بالصخر يوصل إلى المدينة، ويبلغ طوله 1200مترٍ، وعرضه بين 3 إلى 12 متراً، وارتفاعه 80 متراً.
  • الخزنة: تعتبر من أشهر وأهمّ المعالم الموجودة في البتراء، وسميت بهذا الاسم نسبة إلى اعتقاد البدو بأنّها تحتوي كنزاً، وتتألّف الخزنة من

طابقين كلّ طابق ارتفاعه 39 متراً، وبعرض 25 متراً، كما تتألّف من ثلاث حجرات.

  • مسرح البتراء: يعتبر من أكبر المباني فيها، وقد شيّد في القرن الأوّل الميلاديّ، وشكله مثل نصف الدائرة، ويتّسع إلى عشرة آلاف شخص.
  • الدير: يعود تاريخه إلى النصف الأوّل من القرن الأول قبل الميلاد، ويتألف من طابقين.
  • قصر البنت: ويعرف أيضاً باسم (قصر بنت فرعون)، شيد في القرن الأوّل قبل الميلاد.
  • المحكمة: تتألّف من عدّة واجهاتٍ هامةٍ كقبر الجرة.
  • المعبد الكبير: يعتبر من أضخم المباني المشيدة فيها، ويقع في جهة الجنوب من الشارع المعبّد.
  • المذبح: ترجع أصوله إلى الآدوميين، واستعمل كصلة وصلٍ أيام الحكم الصليبيّ بين قلعة الوعيرة، وقلعة الحبيس.
  • مواقع أخرى: معبد البستان، وقبر المسلات، ومقابر الملوك، وضريح الجنديّ الرومانيّ، والقاعة الجنائزية، ومعبد الأسود المجنحة، ومدفن الحرير، وقبر القصر، ومدفن سكستوس فلورنتينوس، وقبر الرينيسانس، والقبر الكورنثي.


من تاريخ مدينة البتراء

  • استوطنها البشر بين العام 1200 والعام 539 قبل الميلاد.
  • ضُمّت المدينة إلى أملاك الرومان في العام 106م.
  • تعرّضت إلى زلزالٍ في العام 746م والعام 748م أدى إلى إفراغها من السكان.
  • خلال الفترة العثمانيةّ بقيت المدينة في سبات، وفي العام 1812م أعيد اكتشافها من جديد.


اقتصاد مدينة البتراء

اعتمد اقتصاد مدينة البتراء على معدن النحاس الذي شكّل عصب الحياة الاقتصاديّة فيها، وصناعة الفخار، وقطاع التجارة؛ حيث كانت محطةً لاستراحة القوافل التجارية، وقطاع الزراعة الجافّة، أمّا اليوم فيعتمد اقتصادها على القطاع السياحيّ؛ حيث تعتبر من أهمّ المواقع السياحيّة الجاذبة للسيّاح، وتمّ اخيارها لتكون ضمن قائمة عجائب الدنيا السبعة.


معلومات عامة

  • سميت البتراء قديماً باسم (سلع).
  • دخلت المدينة في لائحة التراث العالميّ التي تتبع اليونسكو في العام 1985م .
  • تحتوي المدينة على الكثير من من أنواع النباتات كالصدح، والعنصل، والعشار الباسق، والسوسن، وعلى الكثير من أنواع الحيوانات كالحمير، والخيول، والماعز، والجمال.