معلومات عن مدينة عجلون

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٣٢ ، ٢١ أكتوبر ٢٠١٨
معلومات عن مدينة عجلون

مدينة عجلون

تعتبر عجلون مدينة عربية أردنية تتبع إدارياً إلى محافظة عجلون، وأنشأت عام 2000 قبل الميلاد، وتقع جغرافياً في الجهة الشمالية الغربية من الأردن، وسميت بهذا الاسم نسبة إلى الملك عجلون أحد ملوك مؤاب الذي عاش قبل الميلاد، وتبلغ مساحة أراضيها 4كم² (1.5 ميل مربع)، وهي تتميز بمناخ معتدل في فصل الصيف، وبارد في فصل الشتاء.[١]


معلومات عن مدينة عجلون

بعض المعلومات حول مدينة عجلون:[٢]

  • كانت تعتبر حلقة وصل بين مناطق ساحل البحر الأبيض المتوسط وبلاد الشام، كما كانت منطقة استراتيجية بين أرض النيل وأرض الفرات.
  • سميت عجلون قديماً باسم جلعاد ومعناه الصلابة أو الخشونة.
  • تبعد عنها مدينة عمان العاصمة مسافة 76 كيلومتراً، ويحدها:
    • من الجهة الغربية والجهة الشمالية محافظة إربد، وتبعد عنها 32 كيلومتراً.
    • من الجهة الجنوبية محافظة البلقاء، وتبعد عنها 72 كيلومتراً.
    • من الجهة الشرقية محافظة جرش، وتبعد عنها 20 كيلومتراً.
  • تعتبر من أهم العشائر التي تسكنها عشيرة الصمادي، وعشيرة الربضي، ويدين 60% من سكانها بالديانة الإسلامية، و40% بالديانة المسيحية.
  • تعتبر من صفات سكان المدينة الكرم، والجود، وإكرام الضيف واحترامه.
  • أنشئت البلدية فيها عام 1920م.
  • اشتهرت بوفرة مياهها، وإعتدال مناخها، ووخصوبة تربتها، وكثرة غاباتها مما جعلها نقطة جذب للاستيطان البشري.
  • يعتمد اقتصادها على كلٍ من:
    • الثروة الحرجية: فهي تشتهر بأشجار اللزاب، الزيتون، واللوزيات، والعنب، و الأرز، والبطم، والسنديان، والملول، والخروب، والزعرور.
    • الثروة الحيوانية: تربية المواشي كالماعز، والخراف، بالإضافة إلى الخيول الأصيلة، والطيور كالديك الرومي والدجاج والعصافير.
    • قطاع السياحة: فهي تضم عدداً وفيراً من المعالم التاريخية والسياحية والدينية، مثل قلعة عجلون.


آثار مدينة عجلون

يوجد العديد من المعالم الأثرية في عجلون، أبرزها:[٣]

  • مسجد لستب الأثري الواقع في قرية لستب بالقرب من موقع مار إلياس.
  • قاعة الاجتماعات التي تعود بتاريخها إلى 1750 عاماً، كما يوجد فيها مبنى بعلالي الشريدة الذي كان سكناً خاصاً لحكام المنطقة قبل تأسيس الإمارة.
  • قلعة عجلون المشيّدة عام 1184م بأمر من القائد عزالدين أسامة، والتي تقع على أحد جبال بني عوف المطلة على ووادي كفرنجة، ووادي راجب، ووادي الريان، وتتميز بشكلها المربع، وبامتلاكها أربعة أبراج لكل برج طابقين، وتكشف القلعة البحر الميت وأراضي فلسطين.
  • أرضيات منطقة راجب التي تعود إلى كنائس شيدت في القرن السادس للميلاد، واكتُشفت على يد الملك عبد الله الثاني أثناء تدريباته للقوات الخاصة.
  • معالم أخرى مثل مسجد ستات، ومقام الصحراوي، وموقع مار إلياس، وحلاوة الذي عود للقرن السابع للميلاد، ومسجد عجلون الكبير، ومقام علي المومني.


المراجع

  1. "محافظة عجلون"، marefa، اطّلع عليه بتاريخ 20-8-2018. بتصرّف.
  2. "معلومات عامه عن محافظة عجلون"، moi، اطّلع عليه بتاريخ 20-8-2018. بتصرّف.
  3. "Top things to do"، lonelyplanet، اطّلع عليه بتاريخ 20-8-2018. بتصرّف.
226 مشاهدة