معلومات عن مدينة نيالا

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٧
معلومات عن مدينة نيالا

مدينة نيالا

نيالا مدينة عربية سودانية تتبع إدارياً إلى ولاية جنوب دارفور، وتعتبر عاصمتها الإدارية، وتقع جغرافياً في الجهة الغربية من جمهورية السودان وتحديداً في الجهة الشمالية من ولاية جنوب دارفور، وتقع فلكياً على خط طول 24.88333 درجة شرق خط جرينتش، وعلى دائرة عرض 12.05 درجة شمال خط الاستواء، وترتفع عن مستوى سطح البحر 700 مترٍ.


معلومات عن مدينة نيالا

  • تمتاز بتقاطع الطرق فيها، ففيها طرق من شرق إلى غرب السودان، ومن جنوب إلى شمال السودان، كما تمتاز بأرضها الصخرية المغطاة بطبقات من التربة الرملية والطينية، وبامتلاكها هضبة جبل مرة الواقعة في الجهة الشمالية الغربية منها.
  • تعتبر المدينة مركزاً أساسياً لتجارة الصمغ العربي، كما يبرز فيها سنوياً عدة أنشطة فلكلورية كالمصارعة، وقرع الطبول، والرقص.
  • تحدها كلٌّ من: أم كدادة، وموغروري، ووردة الرياح، وأبيي، وغبيش، وحفرة النحاس، ورهيد البردي، والجنينة.
  • تحمل المدينة في صفحات تاريخها العديد من الأحداث الهامة التي وقعت فيها، منها:
    • في القرن الخامس عشر للميلاد كانت مقراً رئيسياً لحكم مملكة الداجو التي نشأت في المنطقة الواقعة في الجهة الغربية من السودان وتحديداً المنطقة المحيطة بجبل أم كردوس، وبقيت كذلك حتّى سقوط الحكم في أواخر القرن الخامس عشر للميلاد.
    • في العام 1929 ميلادي تأسست نيالا كمدينة بعدما وقع الاختيار عليها بأن تكون مركزاً إدارياً لمجلسٍ ريفي يقع في جهة الغرب من البقارة أيام الحكم الثنائي.


التقسيمات الإدارية لمدينة نيالا

تتكون المدينة من بلدية تتألف من أربع وحدات إدارية، لكل وحدة عدة أحياء سكنية، وكل حي له رئيس لجنة شعبية، وإدارات خدمية، ومنسق اللجان، ووحداتها هي:

  • وحدة نيالا شمال الإدارية التي تملك: حي رايق، والسلام، والتضامن، والثورة، والرياض، والدباغة، والسد العالي، والكنغو، والمطار، والحلة.
  • وحدة نيالا جنوب الإدارية التي تملك: حي كوريا، والأندلس، وتكساس، والجير، والوادي غرب، والوادي شرق.
  • وحدة نيالا شرق الإدارية التي تملك: حي الجبل، والسكة حديد، ومجوك، ودريج، وطيبة النيل.
  • وحدة نيالا وسط الإدارية التي تملك: حي شم النسيم، والجمهورية، والمزاد، والسينما، والامتداد.


اقتصاد مدينة نيالا

يعتمد اقتصادها على كلٍ من:

  • قطاع الزراعة الذي من أهمّ منتجاته الزراعية: الفول السوداني، والكركديه، والدخن، والصمغ العربي، والعوديب.
  • قطاع تجارة المواشي إلى جميع الأسواق داخل السودان، وخارجه كالمملكة العربية السعودية، ومصر.
  • قطاع الصناعة المعتمد على الصناعات الجلدية والغذائية، وزيت الفول.
  • قطاع الخدمات المصرفية التي تقدم التمويل، والودائع، والتحويلات، والسحب.
  • قطاع لبورصة (أسوق الأوراق المالية) الذي تأسس في العام 1963 ميلادي بهدف تسويق المحاصيل الزراعية.
  • قطاع الأسواق كسوق العيش، وسوق الخور، سوق الملجة، والسوق الشعبي، وسوق أم دفسو.
  • قطاع السياحة لضمها العديد من المناطق السياحية كبساتين وادى بيرلي، ومنتزه نيالا العائلي، ومسرح نيالا البحير، وأسواق نيالا التقليدية، وسينما نيالا، وفضاء كوبري مكة، وساحة المولد، واستاد نيالا الرياضي، ومحمية حظيرة الردوم السياحية.