معلومات عن مدينة نيوكاسل البريطانية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٤ ، ٢ مايو ٢٠١٧
معلومات عن مدينة نيوكاسل البريطانية

مدينة نيوكاسل البريطانية

مدينة نيوكاسل أبون تاين هي مدينة بريطانية واقعة في الشمال الشرقي لإنجلترا، حيث تعتبر واحدة من أجمل مدن إنجلترا وأهمها، وأكثر ما يميزها احتواؤها على سوق كبير، بالإضافة إلى العديد من المعالم التاريخية القديمة التي يعود بعضها إلى فترة ما قبل الميلاد، حيث تضم بين جنباتها العديد من آثار الرومان التي تعود إلى ألفي عام تقريباً، كما تتميّز أيضاً بحياتها الليلية على عكس باقي مدن إنجلترا، حيث نالت لقب أفضل مدينة ليلية، وهي بذلك تفوقت على كلٍ من نيويورك، ولاس فيغاس، وأمستردام، وباريس، وفي هذا المقال سنتحدث عن مدينة نيوكاسل البريطانية.


معلومات عن مدينة نيوكاسل البريطانية

السكان في مدينة نيوكاسل

يتميز الشعب في هذه المدينة بأنه شعب مضياف، ويتمثل ذلك في حسن استقباله للسياح، وكذلك الطلبة الدارسين، ويُعرف سكانها باسم الجورديس؛ والسبب في ذلك يعود إلى مناصرة أهالي هذه المدينة للملك جورج على عكس باقي أهل شمال إنجلترا الذين ناصروا ملك سكوتلاندا، ومن هنا جاء اسم جوردي من اسم جورج، وكان ذلك في القرن الثامن عشر.


ينظر الشعب الإنجليزي بشكلٍ عام إلى أهالي هذه المدينة على أنهم أناس دون المستوى، ويتحدّث سكان نيوكاسل الأصليين باللهجة الجورديه، وهي لهجة صعبة الفهم على الإنجليزيين؛ والسبب في ذلك يعود إلى احتوائها على مصطلحات ليست موجودةً في القواميس الإنجليزية.


معالم مدينة نيوكاسل

تحتوي هذه المدينة على جامعتين أساسيتين، وهما: جامعة نيوكاسل، وكذلك جامعة نورثمبريا، واللتان تعتبران من أفضل الجامعات الموجودة  في المملكة المتحدة، كما تحتوي أيضاً على كلية نيوكاسل التي كانت تعتبر واحدة من أفضل كليات بريطانيا؛ وقلت شعبيتها نظراً لاستقبالها لعدد كبير من الطلاب الأجانب، وكذلك اعتمادها على الكم وليس الكيف، الأمر الذي دفع السفارة السعودية إلى إيقاف القبول فيها لفترة من الزمن، وتحتوي هذه المدينة على عدد كبير من السكان العرب والمسلمين، وخصوصاً القادمين من السعودية، وليبيا كطلاب بعثات، بالإضافة إلى عدد من الفلسطينيين المستقرين.


جغرافية مدينة نيوكاسل

تقع هذه المدينة على الضفة الشمالية الغربية لنهر تاين، وتحديداً على خط عرض يمتد من 54.974 درجة شمالاً، وحتى خط طول 1.614 درجة غرباً، ويفصلها عن الحدود الاسكتلندية مسافة تقدّر ب 46 ميلاً، وتتميّز البنية الأرضية الموجودة أسفل المدينة بأنها تتكون من طبقات من العصر الكربوني الأوسط، كما أنها تحتوي على مجموعة من الأحجار الرملية، وكذلك الطينية، بالإضافة إلى طبقات من الفحم.