مفاهيم علم الاجتماع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٠ ، ٧ ديسمبر ٢٠١٦
مفاهيم علم الاجتماع

علم الاجتماع

علم الاجتماع هو العلم الذي يهتم بدراسة الحياة الاجتماعيّة البشريّة سواءً على شكل مجتمعات أم مجموعات، كما أنّه يدرس التفاعلات الاجتماعيّة، وتطوّر علم الاجتماع في بدايات القرن التاسع عشر، وهو يهتم بالعمليات والقواعد الاجتماعيّة التي تربط وتفصل الناس كأفراد، وأعضاء، ومجموعات، ومؤسسات.


يهتم علم الاجتماع بسلوك البشر ككائنات اجتماعيّة، كما يهتم بالدراسة العلميّة للمجموعات الاجتماعيّة التي تساعد قادة المجتمع من أكاديميين، ومشرعين، وخبراء تربية، ومدراء، وسياسيين وغيرهم ممن يهتمون بحلّ وفهم المشاكل الاجتماعيّة، وصياغة سياسات عامة مناسبة لها.


أبرز مفاهيم علم الاجتماع

المجتمع

هو عبارة عن مجموعة من الأفراد الذين يعيشون على قطعة من الأرض لفترة طويلة، تسمح لهم بإقامة العلاقات الاجتماعيّة المستمرة والمستقرة، ومن مقوّمات المجتمع: أرض معينة، وسكان، وعلاقات تاريخية، وحد أدنى من الاكتفاء الذاتي.


الثقافة

هي كلّ ما يكتسبه الإنسان من الحياة باعتباره فرداً في المجتمع، أو يُمكن تعريفها بأنّها إرث من العادات والتقاليد التي يتبعها الفرد لتلبية حاجاته، وتوجد ثقافتين ماديّة، وهي كلّ شيء ملموس، وثقافة معنويّة، وهي كلّ ما يتصل بالرموز، والتقاليد، والعادات، كما أنّ الثقافة تتميّز بعدة خصائص هي أنّها عامة يشترك فيها كلّ المجتمع، كما أنّها تُكتسب بالتعلم، وهي رمزيّة وتجريديّة.


البناء الاجتماعي

هي العلاقات الثابتة والمستقرة عبر الزمن كالأسرة، ولفهم البناء الاجتماعي لا بدّ من فهم ما يأتي:

  • المكانة الاجتماعيّة: يُقصد بها الموقع الذي يشغله الفرد، ويتحدد بناءً على تقييم المجتمع للأفراد.
  • الدور الاجتماعي: هو الجانب السلوكي للمكانة الجتماعيّة، أي ما هو مطلوب من الفرد القيام به لتحقيق هذه المكانة.


النظام الاجتماعي

هو عبارة عن مجموعة أدوار اجتماعيّة منظمة ومتصلة بمجال محدد من مجالات الحياة، وخاضعة لقواعد ومعايير اجتماعية ثابتة مثل العمل والأسرة.


العمليات الاجتماعيّة

هي عبارة عن مجموعة من التفاعلات والتغيرات المؤدية إلى ظهور نمط سلوكي متكرر والتي تخلق حركة دينامكيّة تجعل المجتمع في حالة تغيير مستمر.


النسق الاجتماعي

يُقصد به العناصر التي تتفاعل مع بعضها، والتي يحقق كلّ منها وظيفة في المنظومة العامة للنسق الاجتماعي، ويمكننا أن نطلق على كلّ من وحدات السلوك نسق إذا توفرت فيها شروط معينة وهي:

  • وجود عناصر أو مكوّنات.
  • توفر وظائف واضحة للعناصر.
  • توفر التفاعل بينها.
  • توفر قوانين ومعايير.
  • وجود بيئة خارجيّة يتعايش معها النسق ليؤدي وظيفتهز


الفعل الاجتماعي

هو كل سلوك يحقق هدف معين باستعمال وسيلة أو طريقة مشروعة بناءً على قاعدة سلوكية يقرها المجتمع .


الفاعل والآخر

إنّ الفاعل هو الفرد الفاعل للسلوك، أما الآخر فهو الفرد الذي يستقبل هذا السلوك ويشكّل التفاعل الاجتماعي.