مفهوم التدريب

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٥٢ ، ٢ مارس ٢٠١٦
مفهوم التدريب

مفهوم التدريب

يعرف التدريب بكونه جزء لا يتجزأ من العمليات العلمية الهادفة والمخصّصة والموجهة والتي يخضع لها المتدرب من أجل الحصول على خبرة في مجال معين، وذلك بهدف رفع كفاءته في هذا المجال إلى أقصى حدّ ممكن، مما يجعله قادراً على خوض هذا المجال ومنافسة المتخصّصين فيه والتميز بينهم.


يفسّر مفهوم التدريب بكونه مرحلة تعديل إيجابية في بعض الاتجاهات المخصّصة في السلوكيات المهنية أو الوظيفية للمتدرب، وذلك بهدف جمع المعرفة والخبرة التي تلزمه من أجل تعويض النقص في أحد هذه السلوكيات لديه وتمكّنه من أداء العمل الذي يسعى لفه بسرعة دقة ومهارة عالية، وهناك أيضاً تفسير آخر لمفهوم التدريب والذي يفسر التدريب بكونه محاولات لتغيير سلوكيات المتدربين وذلك لإكسابهم طرق وأساليب جديدة في تأدية عمل معين، مما يجعلهم يتبعون نمطاً جديداً من العمل بعد التدريب مختلفاً عما قبله.


دوافع التدريب

  • رفع الإنتاج، ويكون ذلك برفع الكمية وتحسين الجودة بتدريب العمال والموظفين على أداء مهماتهم المختلفة بمستوى عالٍ من الإتقان ورفع قدرتهم على الإنتاج.
  • التوفير في النفقات، تساعد برامج التدريب المختلفة على توفير مردودات أكبر من نفقاتها، حيث يؤدي الموظّف أو العامل الخاضع للتدريب عمله بشكل أسرع من غيره وذلك بسبب معرفته الجيّدة بأساليب وطرق العمل المختلفة.
  • رفع معنويات العمّال، يقدّم التدريب دفعة إيجابية لنفسية العامل وذلك بسبب شعوره بجدية المؤسسة التي يعمل بها تجاهه، ورغبتها في تطوير أسلوبه في العمل وبقائه على رأس عمله.
  • الحدّ من الإشراف، يساعد التدريب على خلق نوع من الرقابة الذاتيّة للعامل أثناء قيامه بعمله، ممّا يساعد على التخفيف من الإشراف والرقابة عليهم.
  • الحدّ من الحوادث، يعمل التدريب على إكساب المتدرّب المعرفة بأفضل الطرق لتأدية عمله وخاصّةً للعاملين في مجال تشغيل الماكينات والآلات الضخمة والخطيرة، مما يسهم في الحد من الحوادث التي قد تحدث أثناء ذلك.


أنواع التدريب

للتدريبات عدة أنواع حسب دوافعها ومجالاتها وهي كالتالي:


تدريبات مهارات الارتقاء الذاتي

تتمثل في النشاطات التي يقوم بها الأفراد من دافعهم الذاتي وذلك بهدف تحسين قدراتهم الخاصة، وتتمثل في:

  • التدريبات العضلية الحركية، وتتمثل في تدريبات إعادة التأهيل الجسدي التي يخضع لها بعض المرضى.
  • التدريبات الذهنية، مثل الطرق التدريبية المختلفة التي يخضع لها الذهن بهدف رفع مستواه في الحفظ والفهم والتذكر، وغيرها من العمليات الحسابية.
  • التدريبات الاقترانية التوافقية، تقوم هذه التدريبات على الربط بين مؤثر ما والاستجابة الناتجة عنه.


التدريبات العامة

هي التدريبات التي تقوم على الأعمال الجماعية التنافسية، وتتمثل في التالي:

  • التدريبات الرياضية، كالتي يخضع لها الرياضيون المحترفون والمقاتلون في الحرب.
  • التدريبات الصناعية، وهي التدريبات التي يخضع لها العاملون في المجالات الصناعيّة المختلفة من أجل رفع كفاءتهم في مجالاتهم العملية.
  • التدريبات الوظيفيّة، تستهدف الأفراد العاملين في المجالات الإدارية والتنفيذية المختلفة.
  • التدريبات الإجرائية، وتستهدف الأفراد العاملين في مجالات صنع واتخاذ القرار.
  • التدريبات الدينيّة، تقوم على تنقية العقل والفكر للحصول على القيم الدينيّة والروحانيّة.
397 مشاهدة