مفهوم التدريب والتنمية

كتابة - آخر تحديث: ١١:٠٨ ، ٢٨ أغسطس ٢٠١٦
مفهوم التدريب والتنمية

التنمية

هي عملية تطوّر تهدف إلى الارتقاء بالوضع الإنسانيّ إلى الرفاه والتطوّر والتقدّم بما يتناسب مع احتياجاته الفكريّة، والعقليّة، والاجتماعيّة، والاقتصاديّة، وقد تكون عملية التنمية شاملةً أو جزئيةً كما أنّها تتخذ عدّة أشكالٍ، وتعتبر التنمية ظاهرةً نشأت مع استقرار البشر والذي أدّى إلى تطوّر التجارة وظهور الحضارات المختلفة على سطح الأرض.


أمّا التنمية الخاصّة في بيئة العمل فهي تعني نشاط مخطّطٍ له يهدف إلى إحداث تغييراتٍ في الموظف، أو المنظمة من حيث المعلومات والخبرات، والآداء، والسلوك، والاتجاهات، وطرق العمل ممّا يجعله قادراً على آداء وظيفته بكفاءةٍ عاليةٍ وإنتاجيّةٍ أفضل.


أهداف التنمية

  • مساعدة الإنسان على مواجهة الظروف المحيطة به والتكيّف مع المتغيّرات التي تحدث حوله.
  • مساعدة الشخص على تغييرنظرته للحياة من نظرةٍ سلبيةٍ سطحيةٍ إلى نظرةٍ أكثر عمقاً وإيجابية.
  • تعزيز وتطوير سلوك الفرد في كيفية التواصل بالمجتمع المحيط به وبزملائه في العمل.
  • مساعدة الشخص في إيجاد الوظيفة المناسبة له بتزويده بالخبرات والدورات المناسبة لتأهيله.
  • مساعدة الشخص على كيفيّة استغلال وقته وطاقته وعدم تضييعه دون فائدة.
  • تعريف الموظف على طرق التعامل مع المشكلات وحلّها.


من أجل تحقيق التنمية لا بدّ من التوجه والاعتماد على التدريب في تحقيق ذلك، فالتنمية والتدريب مفهومان مترابطان لا يمكن فصل الواحد عن الآخر.


التدريب

هو جهودق إداريةٌ وتنظيميةٌ مستمرةٌ تهدف إلى تزويد الموظف بالمهارات، والقدرات، والمعرفة الفكرية والسلوكية التي تطوّر سلوكه وخبراته لزيادة كفائته وإنتاجيته في العمل.


أهداف التدريب

  • رفع مستوى المؤسّسة أوالمنظمة من الناحية الثقافيّة والفكريّة.
  • رفع مستوى التخطيط، والتفكير الاستراتيجيّ من أجل اتخاذ القرارات الصحيحة للمؤسسة.
  • القدرة على التكيّف والتعامل مع المتغيرات المحيطة.
  • التخطيط لإصلاح الماضي والاستفادة منه، والتخطيط للريادة وللمستقبل.
* تحسين وتطوير سلوك الموظفين في تعاملهم مع بعضهم.


عناصر التدريب

  • المتدرب: وهو محور العملية التدريبيّة وهو الأساس في نجاحها، فوجود الشخص المقتنع بأهمية التدريب وبأهداف عملية التدريب سيؤدّي ذلك إلى تحقيق أهداف التدريب ونجاحه.
  • المدرب: وهو الشخص الذي يعلّم المتدربين ويعطيهم مادة التدريب، ويجب اختيار المدرب القادر على اتباع الوسائل التدريبيّة المخالفة التي تحقق أهداف التدريب.
  • المادة التدريبية: وهي التطبيقات والتمرينات والحالات الدراسيّة التي يقوم بها المدرب وحده، أو يقوم به بمشاركةِ المتدربين من أجل إيصال المعلومة لهم وتحقيق أهداف التدريب.
  • بيئة التدريب: وهي العناصر التي تكون من خارج نظام وبيئة العمل والتي تحدث تغييرات فيها، مثل: قاعة التدريب، والوسائل السمعيّة والبصريّة المستخدمة في ذلك.
291 مشاهدة