مفهوم التربية والتعليم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٠ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٨
مفهوم التربية والتعليم

التربية في الماضي

كان الإنسان في الماضي يحيا حياةً بسيطةً قليلة المتطلّبات خاليةً من التعقيد، لهذا فقد اتّسمت التربية فيما مضى (التربية البدائيّة) بالمحاكاة والتقليد، وكان الجوهر فيها التدريب التدريجي الآلي والمرحلي، وتعني بأنّ لكل مرحلةٍ عمريّة أسلوباً تربويّاً خاصاً، التربية التي سادت قديماً هي عبارة عن تربيةٍ عمليّة قائمة على تنمية القدرات الجسديّة للفرد اللازمة لسدّ حاجاته الأساسيّة في الحياة كالمأوى والطعام والملبس، إضافةً إلى التربية النظريّة عن طريق إقامة الطقوس والاحتفالات التي تلائم عقيدته، وكان يُشرف على هذا الأمر شيخ الجماعة أو كاهنها أو ساحر القبيلة.[١]


مفهوم التربية

تعني التربية بمدلولها اللغوي تعهّد الطفل بالرعاية الشاملة للتغذية المعنويّة والماديّة إلى أن يشتدّ عوده، وقد أولى العلماء والفلاسفة مفهوم التربية جلّ اهتمامهم، وسعوا إلى الكشف عن كافّة مضامينه العلميّة، وتوصّلوا لعدة تفسيرات مختلفة في أشكالها له، وجميعها تتفق في جوهرها، ومن هذه المفاهيم:[٢]

  • أوضح أفلاطون مفهوم التربية على أنّه إعطاء الجسد والروح أكبر قدرٍ ممكن من الجمال والكمال، وهذا الأمر يعتمد على الناحية الكميّة من التربية، وذلك عن طريق مزاولة كافّة الأنشطة البدنيّة والعقليّة التي تؤدي إلى الكمال.
  • قال أرسطو: إنّ الغرض من التربية هو تمكين الفرد من عمل كافة الأمور الضروريّة والمفيدة في حالات الحرب والسلم، إضافةً لقيامه بكل ما هو خيرٌ ونبيل من الأعمال التي من شأنها إيصاله إلى حالة السعادة.
  • ذكر الفيلسوف الفرنسي جولز سيمون أنّ التربية هي الطريقة التي تجعل من العقل عقلاً حرّاً، ومن القلب قلباً حرّا.
  • شبه الغزالي التربية بفعل فلاحٍ يقلع الأشواك، لإخراج النباتات الأجنبيّة الغريبة من بين الزرع، ليحسّن ما زرعه من نبات ويكمل ريعه.
  • قال جون ديوي: إنّ التربية هي عبارة عن عمليّة تكوين وصياغة فعاليّة الفرد، ومن ثمّ تحويلها لعملٍ اجتماعي مقبول لدى المجتمع أو الجماعة.
كما يمكن تعريف التعليم بأنّه عمليّةٌ افتراضيّة، أي عمليّةٌ غير ظاهرة، وإنّما يُمكن الاستدلال عليها من خلال آثارها ونتائجها.


مفهوم التربية والتعليم

التربية والتعليم عبارة عن مصطلحٍ شاسع يُشير في معناه إلى السبل والطرق التي تُمكّن الأفراد من اكتساب المعارف والمهارات، التي يتوصّلون من خلالها إلى فهمٍ صحيحٍ لأنفسهم وللدنيا، ويشار إلى أنّه بين التربية والتعليم عموم وخصوص، فهما ليستا كلمتين مترادفتين؛ حيث إنّ التربية بمفهومها أشمل من التعليم الذي يُعتبر جزءاً من التربية؛ حيث يقتصر التعليم على المعلومات المُقدّمة من قبل المعلّم، إضافةً لعددٍ من الاتجاهات والمهارات داخل الصف، أمّا التربية فإنّها تتواجد داخل الصف وخارجه، ويقوم بمهمة التربية المعلّم وغيره، ولهذا فإنّ مفهوم التربية يعتبر أعم وأشمل.[٣]


فيديو عن تعريف التربية

للتعرف أكثر على مفهوم التربية شاهد الفيديو.


المراجع

  1. "تطور تربية طفل ما قبل المدرسة بين الماضى والحاضر"، www.search.shamaa.org، اطّلع عليه بتاريخ 28/6/2018. بتصرّف.
  2. "عـلــوم الـتربية"، www.onefd.edu.dz، اطّلع عليه بتاريخ 28/6/2018. بتصرّف.
  3. "مصطلحات ومفاهيم في التربية والتعليم"، www.fac.ksu.edu.sa، اطّلع عليه بتاريخ 28/6/2018. بتصرّف.