مفهوم الجودة في التعليم العام

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٥٨ ، ١٤ أغسطس ٢٠١٦
مفهوم الجودة في التعليم العام

مفهوم الجودة في التعليم العام

الجودة في التعليم هي عبارة عن فلسفة إداريّة حديثة تقوم على أساس إحداث تغييرات إيجابيّة شاملة لكافة جوانب المؤسسة التعليميّة بحيث يتمّ استبدال الصورة النمطية القديمة للتعليم والقائمة على الحفظ والتلقين بصورة أخرى تقوم على الإبداع والتفكير والتحليل وتطوير قدرات الطالب بما يتناسب مع احتياجات المجتمع والسوق المحلي، وفي هذا المقال سنتحدّث عن مفهوم الجودة في التعليم بشكلٍ مفصّل.


مبادئ الجودة في التعليم العام

هناك مجموعة من المبادئ الواجب توافرها لتحقيق الجودة في التعليم العام، ومنها:

  • التركيز على معرفة احتياجات المجتمع والسوق المحلي بحيث يتم إخراج جيل يوافق هذه الاحتياجات والمتطلبات المختلفة والعمل على تقريب الفجوة الحاصلة بين النظام التعليمي وبين احتياجات المجتمع.
  • التحسين والتطوير المستمر واتّباع الأنظمة الجديدة والتخلّص من الأنظمة التقليديّة القديمة التي عفا عليها الزمن.
  • التركيز على العمل الجماعي لتحقيق الجودة، فهذه العمليّة لا تقتصر على مؤسسة أو جهة ما بحدّ ذاتها.
  • تطوير مهارات وقدرات المعلمين وإعطاؤهم دورات وتدريبات لتعزيز قدرتهم على إيصال العلم بأفضل شكلٍ ممكن.
  • التركيز على العمل والتنفيذ واتّخاذ القرارات بناءً على الحقائق والدراسات.


فوائد نظام الجودة في التعليم العام

هناك مجموعة من الفوائد التي تعود على المجتمع ككل نتيجة تطبيق مفهوم الجودة في التعليم، ومنها:

  • تطوير النظام الإداري~ في المنظومة التعليميّة ككل.
  • تحسين مستوى الطالب في المستويات المختلفة العقليّة والجسميّة والفكريّة والاجتماعيّة والنفسيّة والروحيّة.
  • رفع مستوى العاملين في المنظومة التعليمية ويشمل ذلك الكادر التعليميّ والكادر الإداريّ بالإضافة إلى العاملين في الأقسام التعليميّة المختلفة.
  • تحقيق متطلبات المجتمع المختلفة بحيث ينعكس ذلك إيجاباً على المجتمع ككل.
  • توفير جو من التعاون والمودة والحب بين الأفراد العاملين في المؤسسة التعليمية.


مراحل تطبيق نظام الجودة في التعليم العام

يمكن تطبيق نظام الجودة في التعليم العالي من خلال الخطوات التالية، ومنها:

  • مرحلة التقييم حيث يتم في هذه المرحلة دراسة حالة المؤسسة التعليمية من عدة نواحٍ ومنها: التحصيل العلمي للطلاب وعلاقة المدرسة بالمجتمع والإمكانيّات الماديّة والبشريّة المتوفّرة بالإضافة إلى تقييم عناصر العملية التعليمية ككل.
  • مرحلة تطوير نظام الجودة في التعليم من خلال وضع الخطط والأهداف بناءً على تجارب الدول الرائدة في هذا المجال وبناءً على معايير جودة التعليم المتفق عليها عالمياً من أجل الوصول إلى الجودة التعليمية .
  • مرحلة تطبيق نظام الجودة وفي هذه المرحلة يتمّ تطبيق الإجراءات المختلفة في الأقسام والوحدات الإداريّة المختلفة الخاصّة بالمنشأة التعليمية.
  • مرحلة التغذية الراجعة ووالتي تقوم على مراجعة الأقسام المختلفة والتأكد من تطبيقها لنظام الجودة بالكفاءة المطلوبة والمتّفق عليها، وفي حال عدم حصول ذلك اتخاذ الإجراءات المناسبة، والعمل على التطوير والتحسين المستمر للمنظومة التعليميّة ككل.