مفهوم الزراعة التجارية

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٣٨ ، ٦ سبتمبر ٢٠١٦
مفهوم الزراعة التجارية

الزراعة التجاريّة

الزراعة التجارية هي إنتاجُ وزراعةُ المحاصيلِ على نطاقٍ ومساحاتٍ واسعةٍ من أجل بيعِها، والمقصود بذلك هو التّوزيعُ واسعُ الانتشارِ لبائِعي الجملةِ أو متاجر البيع بالتجزئة.


المحاصيل الزراعية التجارية؛ كالقمح، والشاي، والذُّرة، والقهوة، والمطّاط، وقصب السكر، والموز، والقطن، تتمُّ زراعَتُها بكميّاتٍ كبيرةٍ لحصدها وبيعها في الأسواق العالميّة، كما أنَّ إنتاجَ المواشي ورعيِها يندَرِجُ أيضاً ضمن الزّراعة التجاريّة.


تقوم شركاتٌ زراعيّةٌ كبيرة بالزّراعةِ التّجاريّة؛ نظرًا للتّكاليف العالية سواءً من حيث رأس المال أو تنفيذ العمليات التكنولوجيّة، كما تنتشر الزراعة التجاريّة بشكلٍ أكبر في الدّوَل الصناعيّة المتقدّمة أكثر منها في الدول النّامية، ويُمكِن معالجة المحاصيل الزراعيّة المحصودّة في موقع حصادها، ثمّ بيعها لتُجّار الجملة.


الفرق بين الزراعة التجارية وزراعة الكفاف

تختلف الزراعة التجارية عن زراعة الكفاف، فالزراعة التجاريّة هي تحقيق أكبر قدر ممكن من الأرباح بواسطة إدخال التقنيات الزراعيّة ذات التكاليف الكبيرة، والاستعانة بنماذج التكنولوجيا التي تعمل على توفير العمالة الزراعيّة، بالإضافة إلى إنتاج المحاصيل بواسطة استخدام الموارد الطبيعية والاصطناعية كالأسمدة والبذور المهجّنةُ والرّي ونحو ذلك.


أمّا زراعة الكفاف فهي نموذج اقتصادي يعمل فيه أغلب سكان المناطقة الزراعيّة بهدف إطعام أنفسهم ممّا يزرعون، وتحقيق مبدأ ما يُطلق عليه اسم "الاكتفاء الذاتي" وبيع ما يزيد عن حاجتهم.


أنواع الزراعة التجاريّة

  • الزّراعة المُكثّفة: نظامٌ زراعيّ تُستخدَمُ فيه كمياتٌ كبيرةٌ نسبياً من رأسِ المال والعمّال ضمن مساحاتٍ صغيرةٍ نسبياً من الأراضي، ويُعمَل بهذا النّظامِ في البُلدانِ التي يؤدي فيها الضغطُ السكانيّ والعمرانيّ إلى تقليل حجم مُلكيّات الأراضي الزراعيّة، ومن الأمثلة على هذا النوع ولايّة البنغال الغربية في الهند.
  • الزّراعة الشاملة: نظامٌ زراعيّ تُستخدَمُ فيهِ كميّاتٌ صغيرةٌ نسبيّاً من استثماراتِ رأس المالِ والعُمّال في مساحاتٍ كبيرةٍ نسبياً من الأراضي الزراعيّة، وأحياناً تُتْرَكُ الأراضي بوراً لتستعيدَ خصوبَتَها، وغالباً ما تُجهَّزُ باستخدامِ المعدّات الميكانيكيّة؛ حيث إنَّ العمالةَ مُكلِفَةٌ للغاية أو قد تكون غير متوفرة، ومن الأمثلة عليها الزّراعة في مناطق تاراي من نيبال الجنوبيّة مثل محاصيل الأرزّ، و قصب السكر، والقمح.
  • المُستعمَرة الزراعيّة: هي مزرعةٌ كبيرة، وغالباً ما توجدُ في بلدٍ استوائيّ أو شبه استوائيّ، وتُزرَع فيها المحاصيلُ للبيع في الأسواقِ البعيدةِ بَدَلاً من الاستهلاك المَحليّ.


العوامل الرئيسيّة للزراعة التجارية

  • الموقع والنقل:تحتاج الزراعة لوجود أنظمة نقل قريبة من مكان الزراعة، مثل: السفن والشاحنات وغيرها.
  • المناخ: حيث يتم تحديد نوع المحصول بناءً على المناخ كالحرارة ومعدلات درجة الحرارة، فالبرتقال على سبيل المثال لا ينمو في المناطق الباردة.
  • المواد الخام: كالأسمدة والبذور.
  • العرض والطلب: في السوق على نوع المنتج.
  • القوى العاملة.