مفهوم الكتاب الناطق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٠٢ ، ٥ فبراير ٢٠١٧
مفهوم الكتاب الناطق

الكتاب الناطق

في الآونة الأخيرة شهد العالم نهضةً كبيرةً في مجال التعليم؛ نتيجة استخدام الوسائل التكنولوجية المتقدمة، واستخدام الحاسوب والإنترنت في التعليم، وتوالت الكثير من الإنجازات لخدمة كافة أطراف التعليم، ومن هذه الإختراعات والإنجازات هو الكتاب الناطق، وهو عبارةٌ عن كتابٍ مُصمم على برمجيات محوسبة ومزيج من المؤثرات السمعية والبصرية يطرح المعلومة بطريقة مشوقة للمُتعلِم، كما يتميز الكتاب الناطق بأنّه كتابٌ إلكترونيٌ سهل الاستخدام، وبأنّه يحتوي على ألوانٍ جذابة، وكلماته سهلة، وبتميّز بنقاء الصوت المُخرَج. ويستخدمه المعلمون في عرض الدروس الصفية، و القصص التفاعلية، والتعليم المبكر للأطفال.


أهداف الكتاب الناطق

  • يهدف إلى تعليم القراءة للأطفال أو للطلاب، خاصةً للطلاب الذين يعانون من صعوبة القراءة نتيجة ضعف الإدراك أو النطق، وكذلك للذين يعانون من الصعوبات الجسدية التي تمنعهم من تقليب صفحات الكتاب، حيث يطرح النص التعليمي بالصوت، والصورة، والرموز ليرفع مستوى القراءة عند المتعلم.
  • يساعد الطلبة في إنشاء الكتب الناطقة الخاصة بهم، وهذا يوفر القراءة الفعالة للطلاب، والتعليم الذاتي لهم، لأنّه يتوسع في المعلومات التي يحتويها.
  • يزيد تفاعل الطلاب في الحصص الدراسية؛ لأنّه يجذب انتباه الطلاب من خلال تصميمه المتميز والطريقة التي تُنطق بها المادة العلمية، ويراعي جميع الفروقات بين مستوى الطلاب، وينمي مهارة الاستماع ويوفر الوقت على المدرس لأنّ أسلوبه لا يأخذ وقتاً طويلاً كما في أسلوب تلقين المعلومة.


مميزات الكتاب الناطق

  • يمكن التحكم به من خلال تكييفه ليتناسب مع حاجة الطالب وقدراته العقلية والجسدية، من حيث تعديل وتحديث المادة التعليمية بأقلّذ التكاليف وإضافة الصوت والصور المتحركة بسهولة.
  • إمكانية ربط الكتاب الناطق بالإنترنت وأجهزة الحاسوب.
  • يطرح المادة بأسلوب مشوق من خلال سهولة تقليب صفحاته.
  • يستخدم الكتاب في التعليم، والإعلان، والصحافة، والتجارة.


مراحل تصميم الكتاب الناطق

  • تحديد الدرس أو موضوع المادة العلمية التي سيعرضها الكتاب.
  • اختيار عنوان القصة التي تحاكي الطالب أثناء عرض المادة التعليمية، من خلال العمل على تقسيم الموضوع إلى عدة أجزاء خلال العرض للقصة.
  • استخدام أسلوب الحوار وطرح الأسئلة لمخاطبة الطالب الذي يتلقى المعلومة لتحسين مستوى التفكير لديه.
  • يتمّ اختيار البرامج المناسبة لتصميم المادة العلمية، كبرامج البوربوينت والببلشر، التي تمكن المصمم من اختيار الصور وتسجيل الأصوات وربطها مع بعضها البعض في عرض القصة.
  • لضمان نجاح تصميم الكتاب الناطق يجب أن يتميز بالبداية المشوقة التي تشدّ اهتمام الطالب، وسهولة التعديل على محتويات هذا الكتاب، والتنوع بين الصوت، والصور، والرموز، وتعدد مسارات المادة التعليمية بداخله.