مفهوم النظام الاشتراكي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٨ ، ١٦ أكتوبر ٢٠١٦
مفهوم النظام الاشتراكي

مفهوم النظام الاشتراكي

النظامُ الاشتراكي هو نظامٌ فكريٌ قائمٌ على وضعِ مجموعةٍ من المبادئ والقواعد التي تسيطرُ على السياسة، والاقتصاد في دولةٍ ما، وأيضاً يُعرفُ النظامُ الاشتراكي بأنّه عبارةٌ عن نوعٍ من أنواع الفلسفات الفكريّة التي تهتمُ بصياغةِ نظامٍ يتحكمُ بالعوامل الاقتصاديّة، والسياسيّة الخاصّة بالدُولة من خلال الاعتمادِ على تطبيقِ فلسفةٍ معينةٍ تربطُ بين النظامِ السياسيّ، والنظام الاقتصاديّ بعلاقةٍ تكامليّة تهدفُ إلى جعلِ ملكيّة الوسائل الإنتاجيّة، والموارد الاقتصاديّة ملكيّةً عامةً لجميعِ الأفراد في المجتمعِ، والذين يتشاركون في التحكمِ بها كلٌ على حسبِ دوره، ومن هنا جاء مسمى الاشتراكيّة للدلالةِ على تعزيزِ دور المشاركة بين الأفراد.


تاريخ النظام الاشتراكي

تعود أصولُ ومبادئُ النظام الاشتراكي إلى عامِ 1827م، إذ قام الفيلسوفُ وعالم الاجتماع (أوين) بصياغةِ مجموعةٍ من الأفكار التي أطلق عليها مسمى الاشتراكيّة، ثمّ أصبح هذا المصطلحُ مستخدماً عند العديد من الفلاسفةِ والمُفكرين، وفي عام 1864م تمّ الإعلان عن تأسيس أول جمعيةٍ قائمةٍ على الأفكار الاشتراكيّة الأولى في إنجلترا.


في عام 1917م قامت الثورة الروسيّة، والتي اعتمدتْ على الأفكار الاشتراكيّة التي أعلن عنها (لينين)، وفي عام 1918م بعد نجاح الثورة في روسيا تمّ الإعلان عن تحول روسيا رسمياً إلى النظامِ الاشتراكيّ، وبعد ذلك بسنواتٍ ظهرتْ أفكارُ الفيلسوف الاشتراكيّ (كارل ماركس) والتي تحولتْ مع الوقت إلى مبادئ للاشتراكيّة، والتي أُطلقَ عليها لاحقاً مسمى الماركسيّة.


في منتصفِ القرن العشرين للميلاد، وتحديداً بعد انتهاء الحرب العالميّة الثانية أصبح النظامُ الاشتراكي من الأنظمة الرسميّة في العديدِ من دول العالم، وخصوصاً الأوروبيّة منها التي انتشرتْ فيها الاشتراكيّة بشكلٍ كبيرٍ؛ لأنّها ساهمت في تحقيقِ العديد من الأهداف السياسيّة التي كان يطمحُ لها السياسيون في تلكِ الدول، ومن أهمها: دُولُ الاتحادُ السوفيتيّ، والصين، وكوريا الشماليّة.


خصائص النظام الاشتراكي

  • توزيعُ وسائل وأدوات الإنتاج بين الأفراد بالتساوي، وهو الهدفُ الأولُ من أهداف النظامِ الاشتراكي.
  • وضعُ خطةٍ تهدفُ إلى التحكمِ بالنظامِ الضريبيّ للدولةِ، ومتابعةِ الهيكليّة الاقتصاديّة للسوق.
  • الدفاعُ عن حقوقِ العمال دون وجودِ أي سلطةٍ سياسيّةٍ، أو اقتصاديّةٍ تتحكمُ بحقوقهم أو امتيازاتهم.
  • الاعتمادُ على تطبيقِ نظام التعاون بين الأفراد من أجل حصولِ كلٍ منهم على حصتِهِ من الإنتاج، والتي تمثلُ قيمة الدخل الخاصّ به.
  • تطبيقُ استراتيجيّةٍ معينةٍ للتعاملِ مع المواردِ المتاحة في الدولة، من خلال توزيعها على القطاعات الاقتصاديّة بالتساوي.


أنواع النظام الاشتراكي

  • النظام الاشتراكي السياسيّ: هو النظامُ الاشتراكي الذي قامَ كحركةٍ سياسيّةٍ تهدفُ إلى تطبيقِ الأفكار السياسيّة اللاسلطويّة، والتي تهتمُ بتوزيعِ السلطة على أفراد الشعب، مع وجودِ تحكمٍ غير مباشرٍ من الدولة، وأيضاً اهتمَ هذا النظامُ بتطبيق أفكار (لينين) بصفته أول الأشخاص الذين دعوا إلى الاشتراكيّة السياسيّة.
  • النظام الاشتراكي الاقتصاديّ: هو النظامُ الاشتراكي الذي اعتمدَ على الجمعِ بين السياسة، والاقتصاد من أجل محاربةِ النظام الاقتصاديّ الرأسمالي، والذي يختلفُ عن النظام الاشتراكي بصفته يعتمدُ على التحكمِ المركزيّ بعناصر الإنتاج، ونجحَ النظامُ الاشتراكي الاقتصاديُّ في تطبيقِ العديد من سياساته الاقتصاديّة في معظمِ دول العالم.