مفهوم داخل وخارج في رياض الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٢ ، ١٥ مايو ٢٠١٧
مفهوم داخل وخارج في رياض الأطفال

رياض الأطفال

تُعرف رياض الأطفال على أنّها المؤسّسة التعليميّة التربويّة الاجتماعيّة الأولى في حياة الطفل بعد الأسرة، حيث تبدأ مسيرة الطفل فيها عند سن الأربعة أعوام، وهي مكان يقصده الطفل لتعلم الأساسيات الرياضيات، كالأعداد، والحروف، والألوان، ويكون تعليم الأطفال فيها غالباً عن طريق اللعب، أو بتبنّي فلسفات تعليميّة مختلفة، كما يتعلم الأطفال فيها بعض المفاهيم كالطويل والقصير، واليمين والشمال، وفوق وتحت، والداخل والخارج، أما الدور الآخر لرياض الأطفال فيتمثل في دورها التربويّ والاجتماعيّ، حيث يبدأ الطفل في هذه المرحلة بتعلم العادات الاجتماعيّة والقيم الأخلاقيّة المرغوب فيها، ويبدأ بتكوين علاقاته الاجتماعية وخلق محيط خاص به بعيداً عن والديه.


أهمية رياض الطفل في حياة الطفل

  • تمكين الطفل، وتهيئته اجتماعياً ونفسياً للمراحل القادمة.
  • مساعدة الطفل على اكتشاف مهاراته وميوله.
  • تشجيع وتحفيز الطفل على حب العمل والعمل ضمن فريق.
  • تنمية ثقة الطفل بنفسه، وأساليب الاعتماد على نفسه.
  • تعريف الطفل بهويته، الاجتماعية، والثقافية، والدينية.


تهتم رياض الأطفال بتعليم الطفل المفاهيم المحيطة به بشكل معمق، كمفاهيم الأوزان، والسعادة، ومن أهم المفاهيم التي تظهر أمام أطفال الرياض، ومفهوما داخل وخارج اللذان سنتحدث عنهما بالتفصيل في هذا المقال.


مفهوم داخل وخارج في رياض الأطفال

يعلم المعلم دائماً الأطفال كيفية الاستدلال على الأشياء من حولهم، وربطها بعلاقات معينة بناء على أسس صحيحة، ولتعليم الطفل مفهوم داخل وخارج يحتاج المعلم إلى الآتي:

  • تحديد الأهداف التي تنوي الوصول إليها.
  • تحضير المواد اللازمة للنشاط مسبقاً.
  • العمل على أن يستنتج الأطفال بأنفسهم الفكرة التي يرغب المعلم بالوصول إليها.


أنشطة مرتبطة بمفهوم داخل وخارج في رياض الأطفال

  • يضع المعلم قلماً في الحقيبة، ثمّ يطرح سؤاله على الأطفال حول مكان وجود القلم الآن، وبعد أن يحصل على الإجابة يستخرج القلم ويعيد طرح السؤال ذاته على الأطفال ليحصل على الإجابة الأخرى.
  • يمكن للمعلم أن يحضر سلة فيها عدد من الكرات الملوّنة، ثمّ يطرح على الأطفال سؤالاً حول مكان وجود الكرات، ويطرح عليهم تساؤلات أخرى لتحقيق عدة أهداف في الوقت ذاته، مثلاً يسأل عن عدد الكرات الحمراء داخل السلة، بذلك يتعلم الأطفال العد، والألوان، وأخيراً مفهوم داخل وخارج.
  • يمكن عمل تدريبات إضافية بعد أن ينتهي المعلم من الشرح، فيعطي الأطفال مجموعة من التدريبات تأكيداً للمفهوم، كأن يعطيهم أوراق عمل تحتوي على رسومات يُستدل بها على المفهوم، مثلاً: سلة بداخلها أو خارجها خضار، ويطلب من الطالب تلوين الخضار داخل السلة، أو خارجها حسب الهدف.