مقاطعة لوس سانتوس

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٤ ، ٢١ فبراير ٢٠١٧
مقاطعة لوس سانتوس

مقاطعة لوس سانتوس

لوس سانتوس هي عبارة عن مقاطعة، تقع في بنما، وتمتد من نهر لافيلا في الشمال، وحتى المحيط الهادئ في جهتي الجنوب والشرق، وهي جزء من شبه جزيرة أوزيرو، حيث تحدّها محافظة هيريرا من الشمال والشمال الشرقي، ومقاطعة مارياتو في فيراغواس من الغرب، وعاصمتها هي مدينة لاس تابلاس، وهي المدينة الأكثر اكتظاظاً بالسكان في المنطقة، وتغطي المقاطعة مساحة 3809.4كم2، ويبلغ عدد سكانها حوالي 89592 نسمة، وتقع أعلى نقطة فيها تقع في قمة سيرو هويا، التي يصل ارتفاعها إلى 1559م، والعلم الرسمي للوس سانتوس يتكوّن من ثلاثة أشرطة أفقية متساوية، ملوّنة باللون الأحمر، والأزرق، والأصفر على التوالي.


لمحة تاريخيّة عن لوس سانتوس

تعتبر مقاطعة لوس سانتوس أقدم المستوطنات البشرية في إقليم بنما، حيث اكتشف الأوروبيون الأوائل مقاطعة لوس سانتوس عام 1515م، وكانوا من الإسبان تحديداً، بقيادة غونزالو دي بطليوس، ومع وصول الأوروبيون للمنطقة، حكم المنطقة الزعيم أنتاتورا أو كوتارا، وعرفت حينها بأرض سيد باريس، أو باري-تا أي اتحاد الشعوب.


تمّ إنشاء محافظة لوس سانتوس الحديثة في يناير 1945م، لتحلّ محلّ المحافظة البائدة من شبه جزيرة أوزيرو وفقاً لقرار مجلس الوزراء رقم 13، وتم تنفيذ نظامها الإقليمي تبعاً لما جاء في الفصل الثاني من القانون 58 في 29 يوليو 1998م، وخسرت إقليم قويبرو في هذه العملية.


موقع لوس سانتوس الجغرافي

تقع لوس سانتوس في أركو سيكو، وهو الاسم الذي يطلق على الشريط من الأراضي، الواقعة بين خليج بنما وسلسلة الجبال الوسطى التي تضم مناطق من محافظات كوكلي، وهيريرا وفيراغواس في جنوب برزخ بنما.


مناخ لوس سانتوس

تقع لوس سانتوس في المنطقة الاستوائية، ومناخها هو مناخ السافانا الاستوائي الذي يتمتع بدرجات حرارة معتدلة، إذ يتأثر بقوّة رياح المحيط الهادئ التي تتصادم مع الجبال المقابلة لها، وتيار همبولت، ويبلغ متوسط تساقط الأمطار في المقاطعة ما يعادل 1200 ملليمتر، حيث يمتد موسم الأمطار من مايو حتى نوفمبر، وأمّا موسم الجفاف فيمتد من أواخر شهر نوفمبر إلى أوائل مايو، ما يسمّح بنمو الغابات الكثيفة، والغنية بالتنوّع البيولوجي، الرطبة والأخرى الجافّة، وتتراوح درجات الحرارة فيها ما بين 23 درجة مئوية و32 درجة مئوية على الساحل، مع ما لا يقلّ عن 14 درجة مئوية في المنطقة الجبليّة.


الثقافة السائدة في لوس سانتوس

على الرغم من كون لوس سانتوس تتشارك في التاريخ السياسي والاجتماعي مع بقية محافظات بنما، والغالبية العظمى من السكان يتحدثون بالاسبانية، إلا أنّ المقاطعة تحتفظ بهوية ثقافية متميزة، حيث إن ثقافة لوس سانتوس تكونت نتيجة لتعاقب الشعوب والحضارات المختلفة على أراضيها خلال حقب زمنية مختلفة، وكان لكلّ منها ثقافة مختلفة عن الأخرى، وكلّ واحدة تركت بصمة لها، وأثراً على ثقافة السكان.

176 مشاهدة