مقال عن المسؤولية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٥ ، ٣ ديسمبر ٢٠١٨
مقال عن المسؤولية

تعريف المسؤولية

يشير مصطلح المسؤولية إلى تلك الصفة الملازمة للشخص الواعي، والمدرك، والمسؤول عن التصرفات سواءً كانت أقوالاً أم أفعالاً، بحيث يتحمل نتائج الأفعال، ويحاسب عليها سواءً كانت خيراً أم شراً؛ حيث يتحمل الشخص المسؤول نتائج الالتزامات، والاختيارات، والقرارات من النواحي الإيجابية والسلبية أمام الله عز وجل أولاً، وأمام ضميره ونفسه ثانياً، ثم أمام المجتمع الذي يعيش فيه.[١]


أركان المسؤولية

تقوم المسؤولية على ثلاث ركائز أساسية تسمّى أركان المسؤولية، وتبين النقاط الآتية هذه الأركان:[٢]

  • الرعاية: يقصد بها الاهتمام بالآخرين، وإظهار الرحمة، والحنان تجاههم، فكل شخص راعٍ ومسؤول عن رعيته؛ كما هو حال الحاكم والمحكوم، والرجل والمرأة، والوالد والولد، وغيرها الكثير.
  • الهداية: تعد جزءاً من تحمل المسؤولية تجاه الآخرين، حيث تتضمن تقديم النصح والإرشاد لهم نحو القيم الاجتماعية السليمة، والدعوة للخير، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وليكون الأنبياء عليهم السلام القدوة المثلى للاقتداء بهم.
  • الإتقان: تتجلى بالإتقان أروع صور التعبد إلى الله والتقرب إليه، فالله يحب من عباده إتقان الأعمال على أفضل وجه ممكن، وإخراجها بأفضل صورة، ومراعاة الله عز وجل أولاً، والضمير ثانياً.


أهمية تحمل المسؤولية

هناك فوائد عديدة تنبثق من تحمل الفرد المسؤولية على الصعيدين الشخصي والمجتمعي، ومن هذه الفوائد ما يلي: [٣]

  • امتلاك السيطرة: على الفرد أن يكون قائداً وبطلاً لحياته الخاصة، والتوجه نحو أي اتجاه تم اختياره، وأخذ القرارات بحرية، بالإضافة إلى أهمية تقبل الفشل فالجميع يخطئ، ولكن يجب مواجهة العواقب والمضي قدماً باتجاه الأحلام.
  • احترام وتقدير الذات: عندما يصبح الفرد مسؤولاً عن القرارات والخيارات المتعددة في شؤون الحياة سيؤدي ذلك إلى بناء الثقة بالنفس، وبالتالي القدرة على رسم مسار الحياة دون اتباع أحد، وعلى الفرد العيش للنفس والتوقف عن العيش لأحلام الآخرين وفقاً لستيف جوبز.
  • التحلي بالشجاعة: كثيراً ما يعزف الإنسان عن أمر يرغب به بشدة؛ نتيجة للتردد وسماع ذاك الصوت الداخلي الذي يخيف من عواقب ما سيتم القدوم عليه، ولكن يجب عدم الاستماع لهذا الصوت، وتجاوز هذا الأمر بمجرد اكتساب المزيد من الثقة بالنفس، والتحلي بالشجاعة الكافية لتحمل تبعات الأفعال.


المراجع

  1. سجاد أحمد بن محمد أفضل (2015-1-29)، "تعريف المسؤولية"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-1. بتصرّف.
  2. نصر الدين الدومة ، "الشعور بالمسئولية لدى الطلاب المنتمين سياسياً بالجامعات بولاية الخرطوم"، صفحة 8، www.dspace.iua.edu.sd، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-1. بتصرّف.
  3. Sally White, "When You Realize You Have Complete Responsibility For Your Life, You Become Completely Free"، www.lifehack.org, Retrieved 2018-12-1. Edited.