مقال عن جابر بن حيان

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٤ ، ١ ديسمبر ٢٠١٨
مقال عن جابر بن حيان

نبذة عن جابر بن حيان

يُعرف جابر بن حيان بأبي موسى جابر بن حيان وهو كيميائي مارس الكيمياء والطب مهنياً في مدينة الكوفة في العراق منذ عام 776م، ويُشتهر بأنّه قد كتب ما يُقارب مئة كتاب من ضمنها اثنين وعشرين كتاباً عن موضوعات الكيمياء والخيمياء، كما يُلقب جابر بن حيان بأنّه أبو الكيمياء، وهو أول كيميائي استطاع بدراساته العديدة تفسير العديد من الموضوعات علمياً بعيداً عن الخرافات، ومن بين اكتشافاته العملية العديدة الزرنيخ، والكبريت، والزئبق.[١]

يُعدّ جابر بن حيان أول طبيب عربي عمل في الكيمياء القديمة ونبغ فيها، ولذلك أطلق العرب على الكيمياء اسم صنعة جابر إشارةً إلى ابن حيان كونه أول من زاولها وكشف عن مفرداتها ومركباتها، وقد توفي جابر بن حيان في عام 199هـ الموافق 815م وذلك مع تواجد اختلاف بين المؤرخين.[٢]


إنجازات جابر بن حيان

يُعزى إلى العالم جابر بن حيان أنّه أجرى العديد من العمليات المخبرية وذلك من خلال استخدامه لعدّة تقنيات من ضمنها التبخر، والتقطير، والتبلّر، والترشيح، والتكثيف، وغيرها الكثير، كما استطاع دراسة بعض المواد دراسةً دقيقةً، وبفضله تمّ التعرف على أيون الفضة النشادري المعقد، كما استطاع تحضير عدد هائل من المواد الكيميائية، ومن الأمثلة عليها: حمض الكبرتيك، وحمض النتريك، وحمض الكلوريدريك، وهو أول من استخدم الميزان الحساس والأوزان متناهية الدقة في تجاربه المخبرية.[٣]


مؤلفات وكتب جابر بن حيان

تمكّن جابر بن حيان من كتابة العديد من المؤلفات والكتب العلمية التي تأثر بها الغرب ونقل عنها، وعلى الرغم من أنّ معظمها قد فُقد إلّا أنّه يتواجد ثمانون كتاباً له محفوظ بطريقة جيدة في مكتبات الشرق والغرب، وقد تُرجمت معظم كتبه للغة اللاتينية وقد مثلت كتبه الركيزة الأساسية لعلم الكيمياء الحديث، ومن أشهر كتبه:[٣]

  • كتاب السموم ودفع مضارها: يُعدّ هذا الكتاب من أشهر مؤلفات جابر ويتألف من خمسة فصول، وقد قسّم فيه السموم إلى نباتية، وحيوانية، وحجرية.
  • كتاب الخواص الكبير: تتواجد النسخة الأصلية من هذا الكتاب في المتحف البريطاني.
  • كتب أخرى: مثل التدابير، والموازين، والحديد، ونهاية الإتقان، ورسالة في الأفران.


المراجع

  1. "Jabir Ibn Hayyan (Geber)", www.encyclopedia.com,28-11-2018، Retrieved 28-11-2018. Edited.
  2. "جابر بن حيان رائد الكيمياء الحديثة"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 28-11-2018. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "جابر بن حيان"، www.islamstory.com، اطّلع عليه بتاريخ 27-11-2018. بتصرّف.