مكونات الحنة السوداء

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٩ ، ٢٩ سبتمبر ٢٠١٦
مكونات الحنة السوداء

الحنة السوداء

الحنة السوداء من أشهر أنواع الحنة وتستخدمها النساء بكثرةٍ منذ القدم، حيث يقمن بصبغ شعورهنّ بها، ليعطينه لوناً أسود جميلاً، كما تستخدمها في الرسم على الجلد رسوماتٍ وزركشاتٍ مبهرة، تبقى ظاهرة لعدّة أسابيع، ويكثر استخدام الحنة السوداء في الأفراح ومناسبات الأعراس والخطوبة، كما تستخدم على نطاقٍ واسعٍ في تغطية الشعر الأبيض "الشيب"، وصبغه باللون الأسود الداكن، خصوصاً في الدول العربيّة، ومن أشهر أنواع الحنة السوداء، الحنة السوداء اليمينة، والحنة السودانيّة، وقد تطوّرت صناعة الحنة في الوقت الحاضر.


مكوّنات الحنة السوداء

الحنة السوداء، هي حنة مصنعة، تتكوّن من خليطٍ متجانسٍ من نبات الحنة الطبيعيّ، وبعض المكوّنات الأخرى المضافة، وهذه المواد تتكون من مادة كاوية، ومادة العفص، ومادة البارفينيلينديامين، ومن المعروف أنّ الحنة الطبيعية التي تعتبر المكوّن الأساسي للحنة السوداء تتكون من مجموعةٍ من المواد ّالفعّالة وهي مواد جليكوسيدية، هي المسؤولة عن اللون الغامق، كما تحتوي على الفلافونيد، وحمض الجاليك، والستيرويد، واللاوسون، ومواد راتنجية، وسكريات، وزانثون، وزيوت طيّارة عديدة، وقد أثبتت الدراسات التي أُجريت على الحنة السوداء، أنّها تسبّب العديد من الآثار السلبيّة والأضرار على الجلد والشعر وأعضاء الجسم الداخليّة.


أضرار الحنة السوداء على الشعر

عند وضع الحنة السوداء على الشعر، فإنّها تتغلل في مسامات الشعر وفروة الرأس، فتعمل على فرد الشعر وتنعيمه، ومنحه اللون الأسود، لكنها تسبّب الكثير من الأضرار له، ومن هذه الأضرار ما يلي:

  • تسبّب الإصابة بالتهاب في بصيلات الشعر وفروة الرأس.
  • تسبّب تكسر الشعر وتقصّفه، وضعف بصيلاته وتساقطه.
  • تُحدث جروحاً وتقرحاتٍ في الرأس، وتسبّب التهيّج والحكّة.
  • تساهم في نموّ الخلايا السرطانيّة وانتشارها.
  • تؤثر على الأجهزة الداخلية للجسم، خصوصاً إذا تمّ امتصاصها في فروة الرأس.


أضرار الحنة السوداء على الجلد

تفضّل النساء الحنة السوداء على الحنة الطبيعيّة في الرسم على الجلد، نظراً إلى أنّها تدوم لفترة أطول، ولونها غامق وأجمل من لون الحنة الطبيعيّة، وعلى الرغم من جمال لونها على الجلد، إلا أنّها تتسبب بالعديد من الأضرار للجلد، وأهمّ هذه الأضرار ما يلي:

  • تسبّب تهيج الجلد وتحسسه، والشعور بالحكّة الشديدة.
  • تسبب إصابة الجلد بالتهابات وتقرّحات وجروح.
  • تؤدّي إلى حدوث أعراض خطيرة من بينها الأورام العصبيّة، والفشل الكلوي المزمن.
  • تؤدّي للوفاة، وهذا في حال استخدامها المفرط على الجلد.