مم تتكون الأرض

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٦ ، ١٢ يوليو ٢٠١٦
مم تتكون الأرض

الأرض

الأرض هي المسكن لملايين الأنواع المختلفة من الكائنات الحيّة، ومن ضمن هذه الكائنات الإنسان، كما أنّها المكان الوحيد المتعارف بوجود حياة عليه، وترجّح المصادر التاريخيّة أنّ الأرض تكوّنت منذ مايقارب 4.54 مليار سنة ماضية، ويشار إلى أنّ الحياة بدأت على هذا الكوكب قبل مليار سنة فقط، ويشار إلى أنّ كوكب الأرض تعرّض للعديد من التغيّرات التي مهّدت لبدء الحياة فيه، من أهمّ هذه التغيّرات تغير الغلاف الجويّ، ومعظم الظروف غير الحيوية على هذا الكوكب ليتمكّن من حجب الأشعة الضارّة، وليتمكّن الإنسان والمخلوقات الحية على العيش عليه.


مكوّنات كوكب الأرض

تتكون الكرة الأرضية من:


الغلاف الجوي

يقصد بالغلاف الجوي الغلاف الغازي الذي يحيط بالأرض بكاملها، ويتميّز هذا الغلاف بكونة دائم الحركة، كما أنّ ارتفاعة يقدر بحوالي 1000 كيلومتر تقريباً، وفيما يخص وزنه فهو يقدر بما يقارب الخمسة ملايين طن، وتقلّ هذه القيمة لحوالي النصف عند ارتفاعنا لما يقارب 5.5 كيلومترات، ويستمرّ هذا الرقم بالتناقص حتى ينعدم، والأرض تحتفظ به لوجود الجاذبية الأرضية، كما أنّه يتيح فرصة الحياة على الكوكب.


الغلاف المائي

الغلاف المائي هو عبارة عن كلّ المياه التي تتواجد على الأرض سواء كانت المياه التي في البحيرات، والأنهار، والبحار، والمحيطات، والمياه الجوفيّة أيضاً، ويتميّز هذا الغلاف بكونه يغطّي جميع سطح الكوكب تقريباً، كما أنّه غلاف متصل ببعضه برغم وجود المياه المالحة والمياه العذبة، ويقدّر أكبر عمق للماء على سطح الأرض بحوالي أحد عشر كيلومتر وهو تحديداً في المحيط الهادي.


الغلاف الصخري

يتكون هذا الغلاف من القشرة الأرضية مع الجزء العلوي من الوشاح، ويبلغ سمك الجزء العلوي من الوشاح حوالي المائة كيلومتر، كما أن هذا الغلاف ينقسم لنوعين هما: قشرة محيطيّة، وقشرة قاريّة.


يشكّل هذا الغلاف قيعان البحار والمحيطات، ويبلغ سمك هذه القيعان ما بين 5-10 كيلومترات، كما أنّها تشمل الصخور البازلتية، وتشمل طبقة من الصخور الرسوبيّة التي تتكوّن من أجسام القارات، ويصل سمكها في العادة لحوالي الخمسين كيلومتراً، كما أنّها تشمل الصخور الجرانيتيّة، والصخور المتحوّلة، والصخور الرسوبيّة.


الوشاح

يبلغ سمك هذا الغلاف تقريباً 2900 كيلومتر، وهو يمثل أكثر من 80% من الحجم الإجمالي للقشرة الأرضيّة، ويتكوّن هذا الغلاف من سيليكات الحديد، والماغنسيوم، ومن بعض أكاسيد الحديد، ومن المغنسيوم، ومن السيليكون.


لبّ الأرض

يقدّر قطر لبّ الأرض بحوالي 3486 كيلومتراً، وقد استنتج العلماء الجيولوجيون أنّ لبّ الأرض يتكوّن من معدن الحديد، ومن النيكل، وحيث قاموا بدراسة بعض الشهب والنيازك التي تكوّنت من صخور البريدوتايت، وهذه الصخور هي إحدى الأصناف الشهيرة من الصخور والتي تتكوّن من الحديد والمغنيسيوم، ويعرف لبّ الأرض الخارجيّ بكونه سائلاً بينما يعرف اللب الداخلي للأرض بكونه صلباً.