مم يتكون الجهاز الهيكلي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ١٣ يونيو ٢٠١٧
مم يتكون الجهاز الهيكلي

الجهاز الهيكلي في جسم الإنسان

الجهاز الهيكلي عبارة عن مجموعةٍ من العظام المترابطة معاً من خلال الأوتار والمفاصل، ويمتلك الإنسان البالغ 206 عظمة تختلف فيما بينها بالأطوال فمنها العظام القصيرة والعظام الطويلة، كما أنها قد تزداد أو تنقص حسب طريقة التحام العظام معاً، وتكون العظام عبارة عن غضاريف في رحم الأم قبل ولادة الطفل، فالغضروف عبارة عن نسيجٍ متين ولكنه ليّن، وبعد فترةٍ من وجود الجنين في رحم أمّه فإنّ أملاح الكالسيوم تبدأ تترسّب ليصبح النسيج عظماً صلباً، وعظم الترقوة هو أوّل عظم يتقلّص في الجسم.


أقسام الهيكل العظمي

الهيكل العظمي المحوري

ينقسم إلى:

  • الجمجمة: هي عبارة عن مجموعةٍ من العظام المنحنية بحيث تشكّل فراغاً داخلها، وتتكوّن من 28 عظمةً متصلةً معاً بواسطة الدرزات، وهي تسمح بالقليل من الحركة، وتنمو الجمجمة عند الأطفال بينما تثبت بعد ذلك، وتتوزّع عظام الجمجمة فثمانية منها تشكل محفظة الدماغ، وأربعة عشر عظمة في الوجه، وستة عظام في الأذنين.
  • العمود الفقري: هو الدعامة الأساسية للجسم البشري ويتكوّن من مجموعةٍ من الحلقات فوق بعضها البعض، ويمتد طولياً في منطقة الجذع، وفي لعمود الفقري أربعة وعشرين فقرةً متصلةً مع بعضها البعض، حيث تتصل كل فقرة مع الفقرة التي تسبقها والفقرة التي تليها مما يسمح لها بالحركة.
  • القفص الصدري: هو عبارة عن مجموعةٍ من الأضلاع تتصل معاً على شكل قفص، ويحمي داخله القلب والرئتين ويعطي مجالاً للحركة من أجل التنفس، وتتصل الأضلاع بعظمة القص من الأمام وتتصل الفقرات من الخلف بفقرات العمود الفقري.
  • الحوض: تحمل عظام وزن جسم الإنسان وتوزعه على الأطراف السفلى.


الهيكل العظمي الطرفي

ينقسم إلى:

  • الهيكل العظمي للطرف العلوي: يتكون من عظام الكتف التي تصله مع الهيكل المحوري، ثم العضد، والساعد، والرسغ، والأمشاط أو راحـة اليد، والأصابع، ويتصل عن طريق الكتف بالهيكل المحوري للجسم.
  • الهيكل العظمي للطرف السفلي: يربطه الحزام الحوضي مع الهيكل المحوري، ويتكوّن الحزام الحوضي من عظام الحوض وهي: العجز والعصعص في المنطقة الخلفية، وعظم الورك في المنطقة الجانبية والأمام.


أهمية الجهاز الهيكلي في الجسم

  • إعطاء الجسم الدعامة والصلابة والشكل المميّز.
  • المحافظة على وصل العضلات والأربطة والأوتار معاً.
  • مساعدة الجسم على الحركة فهو يعدّ محور الحركة في جسم الإنسان.
  • حماية الأعضاء الداخلية لجسم الإنسان، مثل المخ الذي تحميه الجمجمة، والقلب والرئتان التي يحميها القفص الصدري.
  • تكوين الدم داخل نخاع العظم.
  • تخزين الأملاح المختلفة مثل الكالسيوم.