من أقوال معاوية بن ابي سفيان

كتابة - آخر تحديث: ١٠:١٣ ، ١٣ مارس ٢٠١٦
من أقوال معاوية بن ابي سفيان

معاوية بن ابي سفيان هو أبو عبد الرحمن الأموي القرشي وهو من أول الخلفاء الدولة الأموية وقد تولى ولاية الأردن والشام في عهد عمر بن الخطاب، وهنا سوف نذكر لكم من أقوال معاوية بن ابي سفيان.


من أقوال معاوية بن ابي سفيان

  • المروؤات أربع: العفاف، وإصلاح الحال، وحفظ الإخوان، وإعانة الجيران.
  • الغريب من لا أدب له.
  • لو أن بيني وبين الناس شعرة ما أنقطعت أبدا، كنت إذا مدوها أرخيتها، وإذا أرخوها مددتها.
  • لا أضع سيفي حيث يكفيني صوتي، ولا أضع سوطي حيث يكفيني لساني، ولو أن بيني وبني الناس شعرة ما أنقطعت، كنت إذا مدوها خليتها وإذا خلوها مددتها.
  • لا اضع سيفي حيث يكفيني سوطي، ولا أضع سوطي حيث يكفيني لساني، ولو أن بيني وبين الناس شعرة ما قطعتها، إذا شدوها ارخيت وإن أرخوهغا جذبت.


من أقوال عمر بن الخطاب

  • لا يعجبكم من الرجل طنطنته، ولكن من أدى الأمانة وكف عن أعراض الناس، فهو الرجل.
  • استعيذوا بالله من شرار النساء وكونوا من خيارهن على حذر.
  • أغمض عن الدّنيا عينك، وولّ عنها قلبك، وإيّاك أن تهلكك كما أهلكت من كان قبلك، فقد رأيت مصارعها، وعاينت سوء آثارها على أهلها، وكيف عري من كست، وجاع من أطعمت، ومات من أحيت.
  • من قال أنا عالم فهو جاهل.
  • عليك بالصدق وإن قتلك.
  • كل عمل كرهت من أجله الموت فاتركه، ثم لا يضرك متى مت.
  • إذا كان الشغل مجهدة فإن الفراغ مفسدة.
  • تعلمو المهنة فإنه يوشك أن يحتاج أحدكم إلى مهنته.
  • مكسبة فيها بعض الدناءة خير من مسلألة الناس.
  • عليكم بذكر الله تعالى فإنه دواء وإياكم وذكر الناس فإنه داء.
  • نحن أمّة أراد الله لها العزّة.
  • تعلموا العلم وعلموه الناس وتعلموا الوقار والسكينة وتواضعوا لمن تعلمتم منه ولمن علمتموه ولا تكونوا جبارة العلماء فلا يقوم جهلكم بعلمكم.
  • اللهم اقدرني على من ظلمني لأجعل عفوي عنه شكراً لك على مقدرتي عليه.
  • اللهم أشكو إليك جلد الفاجر، وعجز الثقة.
  • من عرّض نفسه للتهمة، فلا يلومنّ من أساء الظن به.
  • ان الذين يشتهون المعصية ولا يعملون بها، اولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر كريم.
  • “لاتنظروا إلى صيام أحد، ولا إلى صلاته، ولكن أنظروا من إذا حدّث صدق، وإذا ائتمن أدى، وإذا أشفي أي هم بالمعصية ورع”.
  • لو ماتت شاة على شط الفرات ضائعة لظننت أن الله تعالى سائلي عنها يوم القيامة.
  • ما وجد أحد في نفسه كبرا الا من مهانة يجدها في نفسه.
  • أفضل الزهد إخفاء الزهد.
  • لا يكن حبك كلفاً ولا بغضك تلفاً.
  • إني لا أحمل هم الإجابة ولكني أحمل هم الدعاء.
  • ليس العاقل الذي يعرف الخير من الشر، ولكنه الذي يعرف خير الشرّين.
  • ما ندمت على سكوتي مرة، لكنني ندمت على الكلام مرارا.
  • أحب الناس إليّ من رفع إليّ عيوبي.
  • ثلاث تثبت لك الود في صدر أخيك: أن تبدأه بالسلام، وتوسع له في المجلس، وتدعوه بأحب الأسماء إليه.
  • ما ندمت على سكوتي مرة، لكنني ندمت على الكلام مرارا.
  • لو كان الفقر رجلا لقتلته.
  • ترك الخطيئة خير من معالجة التوبة.
  • من كثر ضحكه قلت هيبته.
  • لا تعتمد على خلق رجل حتى تجربه عند الغضب.
  • اعرف عدوك، واحذر صديقك إلا الأمين.
  • اللهم إن كنت تعلم أني أبالي إذا قعد الخصمان بين يدي على من كان الحق من قريب أو بعيد فلا تمهلني طرفة عين.
  • ذكر الله عند أمره ونهيه خير من ذكر باللسان.
  • ثلاث تثبت لك الود في صدر أخيك: أن تبدأه بالسلام، وتوسع له في المجلس، وتدعوه بأحب الأسماء إليه.
  • إني لا أحمل هم الإجابة ولكني أحمل هم الدعاء.
  • اتقوا من تبغضه قلوبكم.
  • رب أخ لك لم تلده أمك.
  • قال أبو بكر (رض): فإن أنا أحسنت فأعينوني، وإن أنا زغت فقوموني.فأجابه المؤمنون: والله لو وجدنا فيك اعوجاجا لقومناه بحد سيوفنا.. تفقهوا قبل أن تسودوا.
  • أشقى الولاه من شقيت به رعيته.
  • أصابت امرأة وأخطأ عمر.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إياكم وخضوع النفاق).. قالت عائشة: وما خشوع النفاق.. قال صلى الله عليه وسلم (يخضع البدن ولا يخضع القلب).. تخشع عند القبور، وذل عند الطاعة، واستغفر عند المعصية، واستشر في أمورك الذين يخشون الله.
  • العلم بالله يوجب الخضوع والخوف، وعدم الخوف دليل على تعطيل القلب من المعرفة، والخوف ثمرة العلم، والرجاء ثمرة اليقين، ومن طمع في الجنة اجتهد في طلبها، ومن خاف من النار اجتهد في العرب منها.
  • إذا أسأت فأحسن، فغني لم أر شيئا أشد طلبا ولا أسرع دركا من حسنة حديثة لذنب قديم.
  • لكل صارم نبوة، ولكل جواد كبوة، ولكل عالم هفوة.
  • لا أجر لمن لا حسنة له.
  • من قال أنا عالم فهو جاهل.
  • وإذا عرض لك أمران: احدهما لله والآخر للدنيا، فآثر نصيبك من الآخرة على تصيبك من الدنيا، فان الدنيا تنفد والآخرة تبقى.
  • رحم الله من أهدى إلي عيوبي.
  • لا مال لمن لا رفق له.


من أقوال أبو بكر الصديق

  • أصلح نفسك يصلح لك الناس.
  • إن الله قرن وعده بوعيده؛ ليكون العبد راغبًا راهبًا.
  • إن الله يرى من باطنك ما يرى من ظاهرك.
  • إن عليك من الله عيونًا تراك.
  • خير الخصلتين لك أبغضهما إليك.
  • رحم الله امرأ أعان أخاه بنفسه.
  • لا خير في خير بعده نار، ولا شرّ في شرّ بعده الجنة.
  • لا يكونن قولك لغوا في عفو ولا عقوبة.

أبو بكر الصديق

  • إذا فاتك خير فأدركه، وإن أدركك فاسبقه.
  • أكيس الكيس التقوى، وأحمق الحمق الفجور، وأصدق الصدق الأمانة، وأكذب الكذب الخيانة.
  • أصلح نفسك يصلح لك الناس.
  • إني لأبغض أهل بيت ينفقون رزق أيام في يوم واحد.
  • عمالكم كأعمالكم، وكما تكونون يولي عليكم.
  • السرور في ثلاث خصال: الوفاء، ورعاية الحقوق، والنهوض في النوائب.
  • أيها الناس، من كان يعبد محمداً، فإن محمدا قد مات، ومن كان يعبد الله، فإن الله حي لا يموت.
  • ما جفت الدموع إلا لقسوة القلوب، وما قست القلوب إلا لكثرة الذنوب.
  • لا يحقرن أحد أحداً من المسلمين؛ فإن صغير المسلمين عند الله كبير.
  • من دخل القبر بلا زاد، ف كأنما ركب البحر بلا سفينة.
  • احرص على الموت توهب لك الحياة.
  • إذا استشرت فاصدق الحديث تصدق المشورة، ولا تخزن عن المشير خبرك فتؤتى من قبل نفسك.
  • إذا فاتك خير فأدركه، وإن أدركك فاسبقه.
  • أربع من كن فيه كان من خيار عباد الله: من فرح بالتائب واستغفر للمذنب ودعا المدبر وأعان المحسن.
  • أكيس الكيس التقوى، وأحمق الحمق الفجور، وأصدق الصدق الأمانة، وأكذب الكذب الخيانة.
  • إن أقواكم عندي الضعيف حتى آخذ له بحقه، وإن أضعفكم عندي القوي حتى آخذ منه الحق.
  • عن عمر بن عبد الله مولى غفرة قالا: نظر أبو بكر الصّدّيق رضي الله عنه إلى طير حين وقع على الشّجر فقال: ما أنعمك يا طير تأكل وتشرب وليس عليك حساب، يا ليتني كنت مثلك.
  • عن القاسم بن محمّد، أنّ أبا بكر الصّدّيق رضي الله عنه، قال: أيّ سماء تظلّني، وأيّ أرض تقلّني إذا قلت في كتاب الله برأي.
  • عن قيس، قال: سمعت أبا بكر الصدّيق، يقول: إيّاكم والكذب، فإنّ الكذب مجانب الإيمان.