من أول وزير في الإسلام

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٣٥ ، ٢٢ مارس ٢٠١٨
من أول وزير في الإسلام

أول وزير في الإسلام

كان أول من وقع عليه اسم الوزير في الإسلام رجل من دعاة دولة بني العباس وهو أبو سلمة حفص بن سليمان الكوفي المعروف بالخلال كما ذكر ذلك أهل التاريخ ومنهم صاحب الوافي في الوفيات.[١]


منصب الوزارة في العهد العباسي

تطور مفهوم الوزارة في عهد الدولة العباسية، وبدأ هذا المنصب يأخذ شكلاً مغايراً عما سبق، فقد ذكرت كتب التاريخ تعيين أبو جعفر المنصور في الوزارة إلى جانب مسؤوليته عن الدواوين، وقد تطور منصب الوزارة في الدولة العباسية حيث آلت إلى الوزير أمور البلاد والعباد كما حصل مع أسرة البرامكة حيث عرف هارون الرشيد لهم حقهم كما ذكر ابن كثير، فقام بتعيين يحيى بن خالد البرمكي، وأعطاه صلاحيات واسعة ومطلقة جعلته مفوضاً في أمور الخلافة، والرجل الآمر والناهي فيها، وظل الأمر كذلك حتّى نكبة البرامكة، كما عرف الفضل بن سهل الذي عينه المأمون كواحد من أعظم الوزراء في الدول العباسية والتاريخ الإسلامي، كما عرف من الوزراء ابن العميد علي بن محمد بن الحسين الذي عينه الخليفة الطائع لله، وذاع صيته حتّى لقب بذي الكفايتين أي صاحب السيف والقلم.[٢]


منصب الوزارة في الأندلس

تطور نظام الوزارة في الأندلس حتّى أصبح يشبه إلى حد كبير التشكيل الوزاري في عصرنا الحاضر، وقد كان المسؤول عن الوزراء هو الخليفة نفسه، ثمّ أصبح المنصب يتولاه رجل يسمى الحاجب، وقد تكلم ابن خلدون عن هذا النظام مبينا كيف أصبح للوزارة خطة وتصنيف حيث كان هناك وزارة للمالية، ووزارة للبريد، ووزارة للجهاد وأهل الثغور، وقد نصب الحاجب ليكون وسيطاً بين الوزراء والخليفة، وكانت مرتبته في المجلس أعلى من غيره، ويرجع الفضل في تطوير منصب الوزارة في الأندلس إلى الخليفة عبد الرحمن الأوسط.[٣]


المراجع

  1. "من هو أول وزير في الإسلام / فتوى رقم 100081"، إسلام ويب ، 2007-10-20، اطّلع عليه بتاريخ 2018-3-6. بتصرّف.
  2. أ.د راغب السرجاني (2010-5-16)، "الوزارة في العصر العباسي والأندلسي "، قصة الإسلام ، اطّلع عليه بتاريخ 2018-3-6. بتصرّف.
  3. "نظام الوزارة في الأندلس "، إسلام ويب ، 2015-6-25، اطّلع عليه بتاريخ 2018-3-6. بتصرّف.